اقتصاد

"القومي للحوكمة" يختتم الأسبوع الأول من برنامج القيادات النسائية الإفريقية

17-3-2021 | 15:03

القومي للحوكمة

محمود عبد الله

اختتم المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة الذراع التدريبية لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، فعاليات الأسبوع الأول من النسخة الثانية من برنامج القيادات النسائية الإفريقية التدريبي لأكثر من 100 سيدة إفريقية من القيادات بالمناصب الإدارية العليا، وذلك بالتعاون مع الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، ذراع وزارة الخارجية المصرية المنوطة بدعم جهود الدول الإفريقية فى تنفيذ أجندة إفريقيا 2063 كشريك رئيس فى البرنامج، ومؤسسة جيمناي إفريقيا.


وأكدت د.هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ورئيس مجلس أمناء المعهد أن متابعة إطلاق البرنامج التدريبي في نسخته الثانية نابع من حرص الوزارة والمعهد علي دعم بناء القدرات داخليًا وإقليميًا بل ودعم تمكين المرأة الإفريقية في ضوء دور مصر المهم في تنفيذ الأجندة الإفريقية 2063 ودورها الداعم في مساندة ودعم أشقائها الأفارقة، وكذا حرص الحكومة المصرية على المساهمة الفعالة فى جهود التنمية بالقارة الإفريقية، كأولوية منذ أن كانت مصر رئيسة للاتحاد الإفريقي فى 2019، ودعمًا للجهود المصرية فى الاستثمار فى العنصر البشري وبناء الكوادر الإفريقية كأساس لتقدم ونهضة القارة، موضحة أن البرنامج يتم تنفيذه هذا العام من خلال تكنولوجيا التعليم الافتراضى وبتغطية جغرافية أوسع انتشارًا نظرًا لظروف جائحة كورونا.

ومن جانبها أوضحت د.شريفة شريف المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة أن البرنامج يستهدف مشاركة أكثر من 100 سيدة من القيادات بالمناصب الإدارية العليا من إحدى الوزارات التالية أوالهيئات التابعة لها في الدول الإفريقية الشقيقة كوزارة الزراعة، وزارة الصحة، وزارة التعليم، وزارة البيئة ممن يتعلق عملهن بملف التنمية المستدامة كلًا بحسب قطاعها، وكذلك الباحثات والمدربات بالمراكز البحثية والتدريبية ذات الصلة.

وأشارت إلى أن الأسبوع الأول من البرنامج تضمن عدة محاضرات حول موضوعات الاستدامة في الطريق إلى التنمية، تمكين المرأة من أجل أجندة التنمية المستدامة، جلسة نقاشية حول قضايا التعليم والتنمية المستدامة، إلى جانب مبادئ الحوكمة الرشيدة، تطبيقات الحوكمة، ضروريات الحوكمة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وأجندة القارة الإفريقية ٢٠٦٣، فضلا عن موضوع الآلية الإفريقية لمراجعة النظراء وأجندة إفريقيا ٢٠٦٣ من السياسات إلي التطبيقات، توطين أهداف التنمية المستدامة.

كما تم عرض مبادرة تعزيز تحقيق أهداف التنمية المستدامة بالمغرب، علاوة على مناقشة موضوع تعبئة الجهود من أجل مكافحة الفساد في غانا، بالإضافة إلى عقد حلقة نقاشية حول موضوع الزراعة وأهداف التنمية المستدامة وقصص نجاح في قارة إفريقيا.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة