حـوادث

«بلغ ومتخافش».. ماذا لو شاهدت واقعة تحرش ضد طفل دون دليل؟

9-3-2021 | 15:32

صورة تعبيرية

مصطفى عيد زكي

ناشد صبري عثمان، مدير خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة والأمومة، أي مواطن يرصد واقعة تحرش بطفل أن يتقدم ببلاغ إلى المجلس وأنه لن يتعرض تحت طائلة العقوبات، حتى لو لم يكن هناك ما يثبت ذلك عبر فيديو مصور أو أي دليل آخر.


وقال "عثمان" لـ"بوابة الأهرام" إن كل واقعة لها ظروفها الخاصة وعلى سبيل المثال فإن فيديو "متحرش المعادي" يسهل كثيرًا على الأجهزة المختصة في تقديم المتهم للمحاكمة، مؤكدًا أنه حتى إذا لم يكن هناك دليلًا ماديًا على التحرش فإن جهات التحقيق لها أدواتها الخاصة التي تستطيع أن تصل إلى الحقيقة كاملة.

ودعا "عثمان" أي مواطن يرصد أي واقعة مشتبه فيها أن يخطر المجلس القومي للطفولة والأمومة بمكان الواقعة واسم المتهم بالتحرش والطفل الضحية، وسيتم فورًا إبلاغ الاجهزة المختصة للتعامل مع الواقعة واتخاذ اللازم، مشددًا أن بيانات صاحب البلاغ تكون سرية تمامًا وحتى إذا لم يكن هناك أدلة وقرائن وبراهين دامغة على التحرش فإنه لن يتم محاسبة صاحب البلاغ تحت زعم الإساءة أو تشويه السمعة خاصة ان أي متهم في تلك الحالات يرد بإنكار الاتهامات عنه.

وحدد المجلس 4 وسائل لتلقى البلاغات عن وقائع التحرش ضد الأطفال، هي: الاتصال على الخط الساخن 16000 وهو خط بالمجان يعمل على مدار 24 ساعة، تلقي رسائل عبر تطبيق "واتساب" على الرقم (01102121600)، الإبلاغ في رسالة عبر صفحة المجلس القومي للطفولة والأمومة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، إرسال بلاغ عبر الموقع الرسمي للمجلس القومي للطفولة والأمومة على الشبكة العنكبوتية (الإنترنت).

وأظهر مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي، رجلًا بالغًا يرتدي "بدلة كاملة" يقف في مدخل عقار ينادي على طفلة صغيرة، لم تتجاوز ربما 5 سنوات، وعندما اقتربت منه الطفلة، وضع يده في منطقة حساسة.

وقبل أن يكتمل مخططه الشيطاني خرجت سيدتان من باب شقة مجاورة ليتم إنهاء الأمر سريعًا، وعندما حاول المتهم إثبات البراءة، أشارت له سيدة أنه تم تصويره بكاميرا مراقبة أمام الشقة.
 

اقرأ ايضا:

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة