آراء

الوعي مفتاح النجاح

9-3-2021 | 02:21

لا أحد يغفل ما يتم إنجازه على أرض مصر من مشروعات هائلة وتطوير تشهده كل المجالات، ولكن مع ذلك فلا نزال نعيش معركة مع الوعي الذي نتمنى أن يسود في المجتمع بين كل الفئات والأعمار.


أري أن الوعي هو مفتاح النجاح والوصول للهدف الذي تنشده الدولة المصرية، فما أحوجنا إلى حملات التوعية ليكتمل البناء.

كنت أري أن مشروعًا مهمًا مثل مشروع (تبطين الترع) كان لابد أن تسبقه حملات للتوعية لتظهر أهميته كمشروع قومي جديد ينقل مصر نقلة حضارية كبيرة في مجال المحافظة على مياه الري وترشيد الاستهلاك والمحافظة على جودة المنتجات الزراعية.

حملات تكشف دور هذا المشروع في الحفاظ على البيئة من التلوث، وكيف يساهم في حل جزء من مشاكل نقص المياه.. وأعتقد أنه لو كان هناك اهتمام بالتوعية والتدريب والتأهيل للحفاظ على الإنجاز، لما حدث ما حدث من إلقاء الزبالة والقاذورات في بعض الترع التي تم تبطينها.

حملات التوعية أمر ضروري وحتمي لابد أن يسبق أي إنجاز ولابد أن تصاحبه رقابة على ما يتم بهذا الإنجاز وكيفية التعامل معه.

الدولة الجديدة في مصر تخوض معركة شرسة مع الجهل والسلبية والتراخي ولا سبيل للقضاء على ذلك إلا من خلال الوعي الذي نفتقده فيضيع ما يتحقق من إنجازات أو لا يشعر المواطن بها من الأساس.

قد يستغرق بناء الإنسان أوقات طويلة، ولكن ذلك لا يبرر نسيان هذا البنيان أو إغفاله لأنه الأساس في البناء والتطوير والتقدم.

تناولت مثالًا واحدًا للتأكيد على أهمية الوعي وحملات التوعية وهو ما حدث بمشروع تبطين الترع من جانب بعض القرى، ولكن الأمثلة كثيرة على الضرر الذي يحيط بنا جراء إغفال أهمية الوعي، فمشاكل وأزمات عديدة يكون أساسها فقدان الوعي كأزمة الزيادة السكانية ومشكلات المرور وتعاطي المخدرات وأطفال الشوارع وترشيد استهلاك المياه والكهرباء.. وغير ذلك من الأزمات التي نستطيع تلاشي ولو 50% من أضرارها لو انتبهنا لأهمية الوعي وحملات التوعية.

أري أن الدعم الحقيقي لمشروعات التنمية والتطوير والتقدم يكون في حملات التوعية بها بشكل خاص ورفع مستوي الوعي العام بشكل أشمل، فرفع الوعي العام سيساهم في تعزيز مشاركة المواطنين في العملية التنموية والتعريف بها سيؤدي لتقوية الثقة بين الدولة والمواطنين وتقبلهم للأفكار والأنماط السلوكية الحديثة ويدعم فكرة وتنفيذ التنمية والتطوير.

المسلسل الديني

هل علينا شهر رمضان الكريم شهر الخيرات والبركة والطمأنينة وندعو الله أن يرزقنا فيه جميعا الخير والطيبات والحسنات وألا نخرج منه إلا وقد غفر الله لنا ذنوبنا وأثابنا خير ثواب نتمناه...

قرار وقف «الملك»

لا يصح إلا الصحيح.. تلك المقولة التي تعمل على أساسها المتحدة للخدمات الإعلامية، وتثبتها في مواقف عديدة من بينها ما حدث منذ فترة من تقليل الأجور الباهظة، والتي كنا نسمع بها ونندهش لبعض النجوم..

إذاعة القرآن الكريم

منذ أنشئت إذاعة القرآن الكريم باقتراح من الراحل د.عبدالقادر حاتم، وزير الإرشاد القومي المشرف على وزارة الإعلام، عام 1964، وهي الإذاعة الأهم والأفضل والأشهر

النقيب والحفاظ على المهنة

أشفق كثيرًا على القدير د.أشرف ذكي نقيب المهن التمثيلية خاصة هذه الأيام، فبرغم الصعاب الكثيرة التى واجهها من قبل وما تحمله من عناء لصالح نقابة المهن التمثيلية

الدراما الوطنية

أسعدني التطور الإيجابي الذي سيشهده المشهد الدرامي الرمضاني هذا العام بظهور عدد من الأعمال الدرامية الوطنية ضمن خريطة المسلسلات.. أعمال تساهم في توثيق الوقائع

يسقط الترند!

"الترند".. وما أدراك ما "الترند"، الذى أصبح الأداة الأولى والسريعة لتحقيق الهدف، ولا يهم إن كان هذا التريند يحمل حقيقة أم وهمًا وتضليلًا؛ لتظل "التريندات"

نقابة الإعلاميين

يومًا بعد يوم يتعاظم الدور الذى تقوم به نقابة الإعلاميين، ولا أحد يستطيع إنكار أهمية النقابة في ضبط المشهد الإعلامي واتخاذ القرارات الصائبة في حالة حدوث

لمسة وفاء

> من أجمل ما عرضته الشاشات خلال الأيام الماضية فقرة سأطلق عليها «لمسة وفاء» قدمها برنامج «صباح الخير يا مصر»، الذي تعرضه القناة الأولى والقناة الفضائية

اليوم العالمي للإذاعة

مرت هذا الأسبوع مناسبة اليوم العالمي للراديو والتي توافق ١٣ فبراير، لتذكرنا بالدور المهم والفعال للإذاعة التي كانت وستظل منبرًا قويًا وأداة للتفاعل المباشر بين المستمع والوسيلة الإعلامية.

تفاءلوا بالخير تجدوه

التفاؤل شعور جميل ليته يحيط بنا من كل جانب.. فبرغم ما نعيشه هذه الأيام من قلق وتوتر ومعاناة سببها فيروس كورونا الذي قلب موازين العالم كله، إلا أننا لابد

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة