حـوادث

7 في مهمة إجرامية.. «خطة جهنمية» للسطو على منزل مهندس

5-3-2021 | 23:17

مديرية أمن الإسماعيلية

خالد لطفى

رفض كسب لقمة عيشه بالحلال وسلك طريق الحرام للبحث عن الثراء بأى وسيلة إلا أنه سقط فى شر أعماله وسقط فى قبضة الأمن وتم إيداعه خلف القضبان التى لم تردعه عن مواصلة دربه حيث خطط «محمد» لارتكاب إحدى جرائمه وهو لازال داخل محبسه مع زميل له يدعى «سامح» لتنفيذها عقب خروجهما مباشرة من السجن.

وبالفعل عقب خروجهما عملا على تكوين التشكيل العصابى ووضعا خطة جهنمية للسطو على منزل مهندس معروف عنه الثراء وأبناؤه يعملون خارج البلاد؛ حيث اقتحما منزله مع باقى أفراد العصابة وأوهموا المجني عليه أنهم ضباط شرطة ووثقوه هو وزوجته وقاموا بسرقة الأموال والهواتف المحمولة وبعض الأجهزة الكهربائية، فضلًا عن السيارة الملاكى الخاصة بالمجنى عليه وبطاقته الشخصية وفروا هاربين ولخطورة الواقعة الشديدة وضعتهم مصلحة الأمن العام بوزارة الداخلية على قائمة المطلوب سرعة استهدافهم؛ حيث تمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على 4 من أفراد العصابة بينما تحرر المحضر اللازم وتولت النيابة العامة التحقيق.

كان اللواء ياسر نشأت مدير أمن الإسماعيلية عقد اجتماعا مع اللواء رشاد الغمراوى مدير إدارة البحث الجنائى لوضع خطة للقبض على العصابة.

وتم تشكيل فريق بحث قاده العميد خالد حبيب رئيس المباحث العامة ضم العقيد محمد فيصل رئيس مباحث فرع غرب والمقدم أحمد جمال رئيس مباحث أبو صوير ومعاونيه الرواد أشرف الصوالحى وأحمد رضا ومصطفى حرب ودلت التحريات أن «محمد» -عاطل- خرج حديثًا من السجن بعد قضاء فترة خلف القضبان الحديدية واتفق خلال فترة وجوده فى محبسه مع المدعو «سامح» وشهرته «المنوفى» على سرقة منزل على مهندس لعلمهما المسبق أنه من الأثرياء.

وأضافت التحريات أن زعيم العصابة عمل على تشكيل عصابة لتنفيذ جريمته بدقة واستعان بكل من «ياسر» و«محمد» عاطلين و«محمود» سائق و«كريم» عاطل و«محمود» وشهرته «السامبو» عاطل وتم توزيع الأدوار فيما بينهم.

وأشارت التحريات إلى أن زعيم العصابة استعان بسلاح ناري عبارة عن بندقية آلية وكمامات لتنفيذ جريمتهم وقام الجميع باستقلال سيارة المتهم الخامس واتجهوا لمسكن المجنى عليه فى منتصف الليل وطرقوا باب منزله وعندما فتح لهم المهندس قاموا بتكبيله وتكميمه هو وزوجته وأوهموهما أنهم ضباط شرطة.

وأوضحت التحريات أن المتهمين قاموا بسرقة مبلغ مالي كبير وهواتف محمولة وأجهزة كمبيوتر محمولة وبعض الأجهزة الكهربائية وبطاقات المجني عليه الشخصية والنقابية ورخصة القيادة وكروت الفيزا وأثناء خروجهم قاموا بسرقة السيارة الملاكي ملك المجنى عليه وخبأوها بمدينة القنطرة غرب تمهيدًا للتصرف بها ثم ذهبوا لمدينة المستقبل مقر وكرهم تمهيدًا لتقسيم الغنائم فيما بينهم.

وبعرض التحريات على النيابة العامة تم استصدار إذن لضبط التشكل العصابى واتجهوا إليهم ونصبوا كردونًا لهم وتم القبض على 4 منهم بينما فر باقى المتهمين.

وبمواجهة المتهمين المضبوطين بما أسفرت عنه التحريات وواقعة الضبط اعترفوا تفصيليًا بجريمتهم التى ارتكبوها وأرشدوا عن مكان السيارة والسلاح الآلى والمسروقات.

وبعرضهم على أمير الشناوى رئيس نيابة مركز الإسماعيلية أمر بحبسهم أربعة أيام على ذمة التحقيق ومراعاة التجديد لهم فى الميعاد وتكثيف الجهود للقبض على الهاربين.

نقلاً عن

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة