منوعات

كورونا تزيد سرعة عجلة التغيير.. وظائف ستختفي من عالمنا قريبا

5-3-2021 | 17:51

صراع الآلات والبشر

أحمد فاوي

هناك العديد من العوامل التي تهدد بقاء عدد من الوظائف التي ستفقد معانها وأهميتها  بمرورالوقت،بسبب ظهور تقنيات حديثة  واشتداد الأزمات الاقتصادية والصحية  حول العالم في السنوات الأخيرة.

تشير مجلة موي نيجوثيوس إي ايكونوميا الإسبانية إلى تقرير أصدره المنتدي الاقتصادي العالمي تحت عنوان"أوراق مستقبل ما بعد 2020" ذكر فيه أنه بحلول العام 2025 سيتم تخفيض ما بين  9٪ إلى 15.4٪ من القوى العاملة في حين أن المهن الناشئة والتي تعتمد علي التقنيات والذكاء الاصطناعي  سوف ترتفع من 7.8٪ إلى13.5٪ فقط خلال نفس الفترة.

وأكد التقرير أن 85 مليون وظيفة يشغلها الأشخاص حاليًا ستقوم بهاالآلات والتقنيات الحديثة، بينما ستظهر 97 مليون وظيفة جديدة أكثر تكيفًا مع بيئة العمل المستقبلية مقسمة بين البشر والروبوتات والخوارزميات، وجاءت تلك البيانات طبقا لتحليل 26 صناعة واقتصادًا منوعا.

وتسببت جائحة كورونا في  ركود عالمي واستعجال توقعات حدوث تغيير في سوق التوظيف قبل العام 2025، حيث أن وتيرة تبني التقنيات الجديدة تتسارع في بعض المجالات، وأصبح  لأنظمة الحوسبة الجديدة والبيانات الضخمة والتجارة الإلكترونية الأولوية حاليا في السوق الاقتصادي مع نمو الاهتمام بالتشفير والروبوتات والذكاء الاصطناعي بشكل كبير.

وعرضت المجلة عدد من الوظائف محل الصراع: 


صراع الآلات والبشر

      

1-وظائف إدخال البيانات

تعتبر وظيفة  إدخال البيانات هي الأكثر عرضة للتهديد من بين جميع الوظائف، حيث توفر برامج الكمبيوتر والذكاء الاصطناعي الجديدة الوقت والتكاليف بل تتميز أنها ستكون أكثر دقة.

 2. السكرتارية الإدارية والتنفيذية

ستفقد كل الأعمال الإدارية معانيها بفضل انتشارالتطبيقات وروبوتات المحادثة ومساعدي الهاتف وسيتم استبدالها بجداول للأعمال تقوم بها التقنيات الحديثة. 


صراع الآلات والبشر

3-المحاسبات الإدارية والمراجعين الإداريين

ستؤثر خوارزميات التعلم الآلي بشكل كبير على المحاسبة والإدارة وسيكون الاعتماد الرئيسي  عليها في  تجميع التقارير أو تجميع قواعد البيانات أو تحديثها كذلك سيكون الاعتماد علي خوارزميات التعلم الآلي في  إدارة البيانات وستهدد الوظائف الحالية لمحترفي المحاسبة  والمراجعين الإداريين. 


صراع الآلات والبشر


4. عمال المصانع وخطوط التجميع

ستعمل الأنظمة الجديدة التي يطبقها الذكاءالاصطناعي على تغيير طريقة العمل في هذا القطاع   والقضاء على الأعمال المتكررة والتجميعية. 

5. خدمات الأعمال ورئاسة الإدارات

سوف تجنب التقنيات الجديدة مثل هذه الوظائف دونحدوث أي أخطأ أو اضطرابات وفي المجمل سيتم ضرب المناصب الإدارية باليد الاصطناعية بلا رجعة.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة