سوشيال ميديا وفضائيات

دراما هندية لكن حقيقية.. عاد إلى الحياة بعد إعلان وفاته| فما القصة؟

4-3-2021 | 23:21

غرفة التشريح - أرشيفية

راندا رضا

فيما كان هندي تعرض لحادث دراجة نارية على طاولة التشريح بعدما أعلن أطباء وفاته، صدرت عنه فجأة بوادر تشير إلى أنه لا يزال على قيد الحياة، كما أفاد موظف في هيئات الرعاية الصحية. وكان الرجل البالغ 27 عاماً نقل في نهاية الأسبوع الفائت وهو في حال حرجة من مدينة ماهالينغابور في ولاية كارناتاكا الجنوبية إلى مستشفى خاص حيث أعلن الأطباء وفاته.

بثت قناة "الغد"، تقريرا مصورا، عبر شاشتها، قائلة: ما نشاهده في الدراما الهندية أصبح حقيقة، بعد اعتماد الأطباء بوفاة رجل هندي إثر حادث دراجة نارية يتفاجأ الجميع بحركة المتوفي قبل لحظات من تشريح جثته.

وأشار تقرير القناة، إلى أن الشاب البالغ من العمر 27 عاما نقل من ولاية كارناتاكا الجنوبية إلى مستشفى خاص وهو في حالة حرجة وأعلن الأطباء وفاته قبل أن تنقله أسرته إلى مستشفى حكومي لتشريح جثته.

وأوضح تقرير قناة "الغد"، أن أقارب الرجل أكدوا أن الطبيب، لاحظ تحرك الجثة على طاولة التشريح ليتم نقل الشاب إلى مستشفى آخر وتبدأ حالته بالتحسن.

كما أوضح أن أحد مسئولي هيئة الرعاية الصحية الهندية، أكد أن أطباء المستشفى الخاص أظهروا سوء تقدير للحالة، ولم تقدم عائلة الرجل شكوى رسمية تتعلق بالإهمال الطبي، ضد المستشفى الخاص حتى الآن.
 


جانب من حلقة البرنامج

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة