تحقيقات

وزير الرياضة فى حوار لـ «الأهرام المسائى»: 1.4 مليار جنيه عوائد استثمارات مراكز الشباب و3 مليارات فى الأندية

4-3-2021 | 21:27

الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة خلال الحوار

حاوره : سيد مصطفى

التثقيف السياسى العلمى لحماية الشباب من الأفكار المغلوطة أهم مشروعات الوزارة


40 ألف شاب شاركوا فى انتخابات برلمان الشباب والطلائع ونستعد لـ «الشيوخ والمحليات»

40 مليون شاب فى 300 مشروع شبابى ورياضى خلال 30 شهرا وخطة طموح لمشاركة كل شبابنا فى تلك المشروعات


> هل استطاعت وزارة الشباب والرياضة خلال السنوات الأخيرة أن تدير أصولها بشكل يدر عوائد كبيرة؟

بدأت بالتعامل مع الأصول وطريقة إدارتها وبنائها والعوائد التى يمكن أن تساعد فى التشغيل مراكز الشباب يتم تطويرها بنظم اقتصادية وكنت حريصا على ألا أقترب من شكل الخصخصة القديمة بدراسة اقتصادية مختلفة حتى لا يذكر فيها كلمة خصخصة وتكون مختلفة اقتصاديا فقمت بتفعيل نظام Bot فهناك مشروعات دراستها المادية لا تتعدى تسع سنوات وأخرى تتجاوز تلك المدة الزمنية ومنها ما يصل لـ25 سنة بما لا يؤثر على الجزء الاجتماعى لو حمام سباحة مثلا فى مركز شباب أعطى عدة ساعات مجانية لمصلحة المركز يدرب فيها فرقه وتكون تحت تصرفه بالإضافة «إلى العوائد المالية اللى ما كنش يقدر يجيبها المركز» ففكر له أبعاد اقتصادية والجزء الاستثمارى من خلال تضخيم عوائد رأس المال التى تمتلكها على عدد سنوات عشان تكسب وتزود هامش الربح بالنسبة لمراكز الشباب تم الاستثمار بمليار و400 مليون عوائد الاستثمار بحق الانتفاع أما بالنسبة للأندية وبلغت عوائد الاستثمار 3 مليارات من خلال إعطاء الموافقات للاستثمار دون عوائد للوزارة نهائيا لكى تقلل من احتياجاتها للوزارة، أما مراكز الشباب فيوجد عوائد مباشرة من الاستثمار على مركز الشباب والوزارة وذلك لاختلاف التكوين والملكية والهدف فمركز الشباب خدمى للحى والمجتمع وللمكان الموجود فيه والدولة تقدم كل خدماتها للمجتمع، النادى يستثمر لتغطية تكلفته وينمى رأس ماله عنده أعضاء وجمعيات عمومية وعنده تنافس يريد ان يصل به لأقصى درجة لاحتياجه لإنشاء أفرع جديدة من اجل ذلك نسهل له العملية الاستثمارية وهذا هو الفرق بين الاثنين وأيضا زيادة رأس المال ليس هدفنا الرئيسي ولكن الاستثمار وهو تضخيم رأس المال لعمل مشاريع اخرى وعمل دراسة رأسمالية
 

> وماذا عن الانتقادات التى توجه دائما للاهتمام بالرياضة على حساب الشباب؟
 

هذا ليس انتقادا فالمجتمع يرى اتزانا وأنا متعمد أعمله لأن الذى يعمل بخطة متزنة يقدم تفويضا وسلطات للعمل ويراقبها فاهم منظوم الإدارة إيه وبالتالى لا أعمل فى شيء وأترك الآخر عندى تقسيم للعمل والمهام طبقا لخطة وبرامج يتم مراقبتها ونعمل بمنظوم تقسيم العمل والمهام طبقا لخطط وبرامج تحت المراقبة فلدى نظم فى الإدارة فمثلا إدخال النظم المتشابه لإنتاج عمل واحد فأنا لا أفرق بين قطاع الشباب والرياضة فى وزارة الشباب والرياضة تخدم فئات عمرية من 7 لـ 18 ومن 18 لـ 40 نعمل على وضع خطط لإدارة البشر معنى مفهوم الإدارة فن إدارة الأشياء عن طريق الآخرين، وهذا مرتبط بالعملية التنظيمية وضع كل شخص وأى شيء فى مكانه الصحيح وربط الأشياء والأشخاص بعضهم ببعض فلابد من معرفة الخطة والمجال تتداخل كل المهام والتخصصات مع بعضها يؤدى إلى حدوث المشكلة وأيضا توجد مشاكل فى السوق الذى تقدم له الخدمة بمعنى الإدارة فى سطر هو اتجاه الجميع مع بعضهم البعض لكيفية تقديم الخدمة بتقسيم الخدمة إلى عدد سنوات والتكلفة المالية لها ولهذا أسرعنا فى وضع نظم اقتصادية مختلفة وهذا ما يسمى بالتسريع بمعنى مثلا هذا المشروع سوف يستغرق عاما وبتكلفة مائة جنيه وأنا أريده بنفس التكلفة على مدة أقل 6 أشهر مثلا فلابد من عمل نظم أخرى لإنجازه ولهذا نأتى بقطاع اقتصادى خاص معنا للانجاز فى الفترة البديلة التى نريدها حيث يوجد قسط من العدل بين الاهتمام بين اهتماماتنا الشبابية فممكن اليوم أكون فى بطولة اليد وغدا بقوم بافتتاح مشروع منتدى شبابى آخر وهذا كله يرجع لبلدنا.


الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة خلال الحوار

> ولكن ماذا تقول لمن يتمسك بأن هناك اهتماما بالرياضة على حساب الشباب؟

المسئول والمدير يدير بقدر أهمية المكان، كلنا نعرف طبعا أن سيادة الرئيس السيسى يدير دولة كمصر وأنه على دراية كاملة به فإنه يعرف ما يفعل وكيف تدار دولة كمصر وما فعله فى 6 أعوام تساوى ما يمكن أن يفعله آخر فى 24 عاما وهذا معيارى أنا الشخصى وبالتالى عندما أكون فى الجامعة فلابد من علمى كم من الطلاب أدير وأيضا استاد القاهرة فلابد أن أعرف حجم الإدارة فى هذا المكان وما يحتاجه من تطوير وكم المدة المستغرقة فى هذا فنحن ندير فى وزارة الشباب والرياضة 65 مليونا من شريحة الشباب ونتعامل مع كل الجهات فى رؤية دولة بشكل مختلف فعندما كنت بالخارج وآمل أن أراه داخل بلدي وأنفذه بالفعل داخل مصر وهذا مصدر طاقة لى سواء أنا داخل المنظومة أو خارجها فانا أرى ان مصر تتغير للأفضل فى كل مناحى الحياة خاصة فى الإنجازات الرياضية والشبابية وبدورنا يجب أن نوعى الناس على رؤية هذا التغيير فمثلا التعليم عند الربط بين الشباب والرياضة والتعليم فى رؤية فلابد أن نلجأ للشباب وتقسيم السن والتكوين البشرى داخل المجتمع فالتعليم يطبق على كل مراحل السن بتخصصها والاتصال والتعليم العالى لابد أن نشتبك مع الجميع لفعل هذا فلابد من فعل البديل للتواصل فى ظل الجائحة (الكورونا) ودورنا أيضا مراقبة النتائج من هذا التعاون.

> وماذا أعدت الوزارة للشباب فيما يتعلق بالتثقيف السياسى خصوصا أن مصر الآن فى أمس الحاجة لشباب مثقف وواع سياسيا؟

هيكلة الشباب والرياضة هيكلة عبقرية لماذا؟ قطاعنا يخدم هدفين وهما قطاع الرياضة فى التنمية من خلال الرياضة لكل مصر إلى جميع الفئات العمرية إلى الرواد، وهدف آخر رياضة البطولة وكل هدف له نظام فالشباب تقسم منذ 7 أعوام الطلائع الذى نسميه النشء ويوجد أيضا جزء شبابى ولكل سن قطاع يخدمه فيوجد بعد هذه السن إدارة تطوعية وثقافية فنحن نسعى إلى الثقافة من خلال البرامج التطوعية الثقافية التى تخدم الشباب والمسابقات فظهرت رحلات قطار الشباب وأهل مصر والمحافظات الحدودية وتعليم الكبار والأمية كلها برامج تخدم الشباب فهذا القطاع، وأيضا توجد إدارة أخرى وهى إدارة البرلمان والتعليم المدنى هى تعنى التثقيف والتوعية السياسية لتأهيل الشباب وأيضا برامج الأمية والولاء والانتماء أيضا تعاملنا مع أكاديمية ناصر العسكرية والتعامل مع القطاع الشعبى فى الجيش والقوافل التعليمية التى تجوب جميع المحافظات والتى تستهدف مئات الآف من طلاب المراحل التعليمية سنويا فبرلمان الطلائع والشباب من أهم البرامج لأنهم يأخذو جرعة كبيرة وعميقة من التوعية والتربية والنضج السياسى وليس مجرد محاكاة للنائب بدوره المجتمعي ومساءلته بطلب الإحاطة فلجأت إلى تطوير هذا الملف وتم وضع هذا الملف فى يد الدكتور على الدين هلال الذى بدأ المشروع فى عهده وهو معنا لتطوير هذا العمل، أنا أهتم بهذا منذ سنتين لأن لديهم فترة فى مرحلة ثبات لديهم الكثير ولكن لا يوجد سباق وهذا مؤشر خطير جدا فلهذا بدأنا ندرس على تطوير هذا الملف من خلال دراسة اجتماعية فنحن لا نترك أولادنا فريسة لأفكار هدامة حيث أجرينا معهم لقاءات من خلال فيديو كونفراس للشباب وتم إجراء انتخابات نصف إلكترونية للطلائع وإلكترونية كاملة فى قطاع الشباب والذى شارك فى انتخاباته 30 ألفا من شباب مصر وأيضا سوف نقوم بعمل برلمان الشيوخ يخدم مابعد مرحلة برلمان الشباب وهى مابعد 25 عاما فبعد تجهيز هؤلاء الشباب بعد التخرج نأخذه لبرلمان الشيوخ ثم برلمان المحليات على مستوى قرى مصر وعندنا من 22 إلى 40 عندنا البطالة والتوظيف وتم تخصيص إدارة خاصة بذلك متكاملة.

> وكم عدد الشباب الذين استهدفتهم هذه البرامج؟

يوجد لدينا أكثر من 300 برنامج فى الوزارة سواء شباب أو رياضة اشترك متوسط السنة الواحدة 13 مليونا وخلال السنتين ونصف السنة حوالى 40 مليون شاب وفتاة وهدفنا تحقيق الكم والكيف لازم نجرى بسرعة على الأعداد الكبيرة وهدفنا تقديم الخدمات لكل شباب مصر الذين يمثلون أكثر من 60 % من الشعب المصرى وهذا دفعنا إلى وضع برامج إحصائية من خلالها نستهدف الكم والكيف فلابد من الإسراع نحو هذه الأعداد الكبيرة وهما 65 مليونا منهم 23 مليونا تحت التعليم الجامعي و3.1 مليون فوق التعليم الجامعى و40 مليونا 39 سنة بالإضافة إلى 6 ملايين من الطلائع وتحتاج إلى برامج تنمية.

وما هو أصعب ملف واجهه الدكتور أشرف صبحى منذ توليه حقيبة الشباب والرياضة؟

ملف الأزمات اللى مش منوط بنا ونتحمل أعباء الآخرين فيها هى ملف الكورة والأندية وبعض الاتحادات اللى القوانين أعطتها مسئوليات الإدارة ولكن فى الأزمات لازم نتدخل فيها وهى اللى بتواجهنا، ولكن مستمرون فى التخطيط والدراسة لكن القيادة السياسية تعطينا بعدا إستراتيجيا لكل الأعمال التى نقوم بها لمصلحة الوطن.


الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة خلال الحوار

> فى ظل كورونا نجحنا فى تنظيم بعض البطولات العالمية والقارية والإقليمية كان مجهودا كبيرا رفع اسم مصر عاليا كيف حدث ذلك؟
 

حدث ذلك بمنهجية علمية وتخطيط علمى وزمنى ودراسة الإمكانيات والفرص، فمصر تمتلك المقومات البشرية والخبراتية والبنية الأساسية على أعلى مستوى وبتكمل تانى دولة سياحية بها فنادق وطرق ما كناش نحلم بها فأنت تمتلك مقومات تنظيم أى حدث عالمى لو بكره فى إفريقيا أقدر أنظمها وقلت ذلك فى أول اجتماع مع الصحفيين فى شهر يوليو 2018 وشرحت ونفكر عند 2030 نقدر ننظم دورة أوليمبية واستغربت الناس وقالت وزير جديد حالم ويشاء العليم القدير فى 2019 أى أول اختبار فى بطولة الأمم وخلال 6 أشهر طورنا 6 استادات أساسية تطويرا كاملا و11 استادا للتدريب ونظمنا أكبر دورتين فى إفريقيا واحدة فى شهر 6 والأخرى فى شهر 11 واثنتين وراء بعض وبنفس الحجم وبالتالى لو نجحت فى الأولى وما كنش عندى نظام وخطة كانت الثانية فشلت هذا معناه إنك عملت ذلك بالمصادفة والحمد لله فى بطولة العالم لليد خططنا من سنتين بناء صالات وتأتى رقابة من الاتحاد الدولى وبعدين تنظيم بالطريقة الجديدة التى تقول فيها تسويق شكل مصر من خلال البطولة، تقدر تقول إن مصر جاذبة لاستضافة الأحداث الرياضية الكبيرة تقدر تنفذ ذلك وتعمل سياحة من خلال الرياضة.

> كيف واجه الدكتور أشرف صبحى ملف انتشار الفساد داخل المؤسسات الشبابية والرياضية خلال الفترة الماضية؟

أسسنا نظاما للمقاومة والرقابة والتوجيه وصولا إلى المحاسبة نظام تم ترتيبه مع الجهاز المركزى للمحاسبات والأجهزة الرقابية فى وضع نظام موحد أشكر فيه رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات وهو نظام مستمر وفى سؤال هل تنتهى الأمور غير الواضحة؟ أقول لن تنتهى بين يوم وليلة تعمل عليها كنترول تقللها وتقاومها الحمد لله نصل بقدر عال من الشفافية فى إدارة المنظومة الرياضية ويوجد أعداد كبيرة ونقوم ونساعد لأن ده دورنا ويؤدى إلى وضع الوزير فى الهجوم ونتقبل هذا الهجوم والنقد وتم حل كثير من مجالس الإدارات وتحويل عدد للنيابة الإدارية أكثر من 200 هيئة شبابية ورياضية تقريبا عملنا تقييما ومحاسبة.

> ألا يوجد خطط للوزارة مع الاتحادات والأندية للإعداد البدنى والفنى للاعبين للدخول فى المنافسات العالمية؟

أولا كل دولة لها شكل للبناء الجسمانى أو النمط الجسمى فنجد مثلا فى أوروبا الشرقية النمط «طويل وعريض» فى شرق آسيا النمط مش كبير والطويل هناك يعتبر طفرة فبالتالى لا أحد يستطيع أن يقول عن نمط الجسم المصرى مقوماته التشريحية هل هناك دول بتقوم بعمل معالجات جينية ولكن له آثاره الإيجابية والسلبية وليس لدينا علم فيه وهل يتم انتقاء القدرات؟ نعم هذا ما نقوم به ونخطط مثل مشروع القومى للموهبة والناشئين والبطل الأوليمبى معنا لجان علمية ببحث فى كل المحافظات ونجيب الأنماط الجسمية التى تتناسب مع اللعبة السلة لها نمط هيظهر ذلك فى السن المبكر يوجد معدلات تنبؤية، اليد له معدلاته وهكذا، كرة القدم تختلف نعمل انتقاء من خلال الآخرين أكاديميات وشركات تعمل ده وراها وزارة الشباب والرياضة نفتح الأكاديميات لعمل قاعدة كبيرة لانتقاء الموهبة التى تذهب إلى الأندية والتى تلتحق بعد ذلك على المنتخبات ولكن الاهتمام بالتغذية السليمة فى سن التنشئة تعمله وزارة الصحة فى التغذية المدرسية يساعد على إيجاد نشء تكوينه الفسيولوجى يعلى الكفاءة الجسمية من خلال الرياضة والكفاءة البدنية والفسيولوجية فى عدم توفر التغذية السليمة يكون لها ثقف لا تتعداه وتوجد امراض مثل التقزم والأنيميا موجودة وتهتم وزارة الصحة بتعليمات من الرئيس وده هينفعنا بشكل كبير فى الرياضة التوازن ما بين التغذية والبنية الجسمانية للرياضين المصريين.

فنجد محمد صلاح اختلفت لياقته عما كان فى مصر؟ محمد صلاح ما طولش بس ده العلم اللى إحنا بنعمله فهناك اهتمام كبير بالطب الرياضى لعمل القياسات الفسيولوجية وتطوير القدرات بشكل مدروس توصله لأعلى المستويات هل التحمل عند محمد صلاح زاد؟ نعم لعمل بنية علمية له هل محيطات وأعراض العضلات والحجم وزيادة المهارات؟ نعم زادت بشكل كبير وملاحظ لأى مهتم ومتابع للرياضة وزاد التدريب الخططى وعدد ساعات التدريب باحتراف حقيقى أدى إلى اختلاف أداء محمد صلاح بعد الاحتراف وأخدوه لأن لديه الاستعداد للتطور.

> لماذا لا تقوم الوزارة بدورها فى تعديل لوائح دورى مراكز الشباب لاكتشاف المواهب وتحقيق أهدافه؟

إحنا بنوصل من خلال لجنة تقليل السن شوية والناس المشاركين فى الدوريات حتى نكتشف الموهبة وزيادة الحافز المالى كل نقطة يحصل عليها الفريق يحصل على ألف جنيه للفريق وأول المحافظة 75 ألف جنيه والثانى 50 فى مقابلات مادية تضمن التفاعل الاجتماعى والمسابقة بين المراكز وبعضها وانتقاء جيد ولذلك يذهب الوكلاء ورؤساء الأندية لمشاهدة المباريات لاكتشاف النجوم، ويتم تنميته من عام لآخر ويوجد إلى جانبه إبداع مراكز الشباب والجامعات وكنوز مصرية وتوجد مبادرات فى الرياضة وغيرها.


الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة خلال الحوار

> متى يعود دورى المدارس والجامعات بقوتهما لدعم الرياضة المصرية؟

هو موجود بالفعل بدأ بقوة منذ فترة ولكن جاءت فترة كورونا أضعفته ويوجد اهتمام من وزير التعليم العالى وإحنا معاه لتقوية وعودة دورى الجامعات إلى جماهيريته وأيضا وزير التربية والتعليم بدورى المدارس وهذا العصر عصر الرئيس السيسى لم يشهد تطويرا سريعا مثلما حدث فى عهده بما فيه التعليم والرياضة أصبحت مادة اساسية ولها درجات ولم يحدث ذلك من قبل، فبالتالى يوجد اهتمام كبير فى التعليم ونحن نتعاون معهم بشكل عال. نطور منهجية اختيار اللاعب فى كل الأوقات نعمل مع الوزارة فمثلا فى مشروع حياة كريمة نشارك مع التربية والتعليم فى عمل مراكز شباب تصلح مدارس ومدارس تصلح مراكز شباب فالكل متكامل نعمل الهند سكول مع الاتحاد الدولى كرة اليد والسلة فى المدارس من أجل تنشيط الرياضة داخل المدرسة لزيادة قاعدة الممارسة داخل المدارس ونرحب باستغلال المدارس لملاعب مراكز الشباب

> وماذا عن تعديلات قانون الرياضة المعيب وإلى أين وصلت ولماذا كل هذا التأخير؟

قانون الرياضة يتم دراسته حاليا بمجلس الوزراء استعدادا لدخوله مجلس النواب لكى يتم مناقشة تعديلاته خلال تلك الدورة يجرى تعديل بعض المواد التى تم اكتشافها بعد تطبيق القانون وهى ليست كثيرة، وفيما يتعلق بسيطرة الدولة فهى تسيطر بما يتوافق مع الدستور والقانون والنظم الدولية.

نقلاً عن

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة