محافظات

بعد واقعة امتحان "أشرف بن شرقي"..هل تخضع أسئلة الامتحانات للمراجعة قبل وصولها للطلاب؟

3-3-2021 | 22:21

صورة ارشيفية

سوهاج - نيفين مصطفى

أثارت واقعة امتحان كلية الحقوق بجامعة سوهاج، وذكر ا للاعب أشرف بن شرقى لاعب نادى الزمالك في سؤال يعتبر مساسا بحياته الشخصية، جدلا بين الرأى العام، الأمر الذي دفع وزارة التعليم العالي بإحالة أستاذ القانون بجامعة أسيوط المنتدب لجامعة سوهاج لتدريس مقرر "القانون الدولي الخاص" للتحقيق العاجل، وإيقافه عن العمل لحين انتهاء التحقيق وإفادته بنتائج التحقيق في أسرع وقت ممكن


وأجرى خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي اتصالًا هاتفيًّا باللاعب الذي ورد اسمه بالامتحان، وأعرب له عن استياء الوزارة لهذا التصرف الفردي الخاطئ، الذي لا يعكس جموع المجتمع الأكاديمي والجامعي، مؤكدًا تقدير الوزارة واحترامها الكامل لكافة الأندية المصرية الرياضية وجماهيرها العظيمة، واعتزازها بكافة اللاعبين المحترفين في بلدهم الثاني مصر.

كما قررت إدارة جامعة سوهاج إيقاف ندب أستاذ المادة ومخاطبة الأستاذ الدكتور رئيس جامعة أسيوط للتحقيق فى الأمر، مع التوضيح أن جامعة سوهاج تحترم نادي الزمالك ولاعبيه وجمهوره العظيم مثله كسائر الأندية وجماهيرها.

كانت جامعة أسيوط قد أصدرت بيانًا حول ما أثير فى عدد من المواقع الإخبارية ووسائل التواصل الاجتماعي بشأن قيام أحد أساتذة كلية الحقوق المنتدب إلى جامعة سوهاج بوضع امتحان للفرقة الرابعة لمادة القانون الدولى الخاص يتضمن سؤالًا افتراضيًا عن وفاة لاعب نادى الزمالك أشرف بن شرقي المغربي الجنسية نتيجة إصابته بفيروس كورونا وكيفية تقسيم ميراثه.

وأكد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط أن الجامعة تؤكد تمسكها بالأعراف والنظم الجامعية، التى تنص على أهمية الحفاظ على جدية وانضباط ورق الأسئلة الموضوعة فى مختلف الكليات، ورفض استخدام الشخصيات العامة أو المساس بأسمائهم فى وضع الامتحانات بغرض جذب الانتباه أو إثارة البلبلة.

وبعد إثارة الجدل تطرح "بوابة الأهرام" سؤال على المتخصصين هل يمكن أن تخضع أسئلة الامتحانات بالجامعة إلى المراجعة قبل أن تصل إلى الطلاب.؟

قالت الدكتورة سحر وهبى أستاذ الإعلام بكلية الآداب جامعة سوهاج، وعضو الهيئة القومية لضمان الجودة، إن الأسئلة لها معايير يجب الالتزام بها، قى إطار ضمان الجودة، مشيرة إلى انه يجب ان يترك للطالب حرية الإبداع قى اختيار الشخصيات التى يتحدث عنها إذا لزم الأمر، مشيرا إلى أنه فى حالة وضع لجنة للإطلاع على أسئلة الامتحانات يجب أن تنكون من رئيس كل قسم وأستاذ المادة وتكون المسئولية مشتركة بينهما.

ويرى الدكتور عبد الباسط شاهين الأستاذ المساعد بقسم الإعلام بكلية الآداب جامعة سوهاج، أنه لا مانع من مراجعة أسئلة الامتحانات قبل وصولها للطالب عن طريق لجنة مشكلة بما لا يمس سرية الامتحانات، وأن تقوم الجامعة بعمل إرشادات لما يجب أو لا يجب التعرض له فى أسئلة الامتحانات، ومنها الحريات الشخصية والإشارة لأشخاص بعينهم حتى لا يتعرض عضو هيئة التدريس للمساءلة.

وعلى الجانب الآخر يشير الدكتور حازم عبد الرحمن عميد كلية الحقوق بجامعة سوهاج، إلى أنه من الصعب تطبيق الإطلاع على أسئلة الامتحانات منعا لتسريبها وحفاظا على سريتها، ولكن يتم تشكيل لجنة حسب طبيعة كل مقرر فى المواد المختلفة، ويكون كل أستاذ مسئول عما تحتويه الورقة الامتحانية التى قام بوضعها.

وعارض أيضا الدكتور طارق زكى أستاذ علم النفس المساعد بكلية الآداب جامعة سوهاج، الإطلاع على أسئلة الامتحانات أو رؤيتها قبل الموعد المحدد لذلك، ويقترح أن يتم عقد ندوات مؤسسية وورش عمل من وحدة الامتحانات، ولتقويم لكل كلية، لأعضاء هيئة التدريس على قوة الجامعة أو المنتدبين، حول صيغة الأسئلة وطبيعتها وما يجب تجنبه من قضايا سياسية أو عامة أو التقليل من شأن شخص او دولة، وعند التعرض فى الأسئلة لمواكبة الأجداث يجب التوظيف السليم للأسئلة بما لا يخل بالأمن العام، وتجنب القضايا التى تثير الرأى العام وتحدث التوتر والضغينة.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة