اقتصاد

"مستثمري الصناعات الصغيرة" تحذر من هروب أصحاب المصانع والورش للعمل بالقطاع غير الرسمي

3-3-2021 | 13:06

هشام كمال رئيس جمعية دعم وتنمية مستثمري الصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر

محمود عبدالله

قال هشام كمال، رئيس جمعية دعم وتنمية مستثمري الصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر، إن شريحة الصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر أصبحت تعمل فى ظل أجواء صعبة، إذ إن قطاعًا كبيرًا من المستثمرين فيها، تأثر بقلة الطلب على المنتجات وأصبحوا مطالبون في ذات الوقت بالحفاظ على ما لديهم من عمالة مدربة، والتزامات عديدة أخرى، ما يهدد بتحولهم للعمل في القطاع غير الرسمي والاستغناء عن جزء كبير من العمالة.


وأضاف في تصريحات لـ"بوابة الأهرام"، أنه في ظل تلك الظروف تأتينا مطالبات بسداد الضريبة العقارية بقيم تتترواح ما بين 40 ألف جنيه و 80 ألف جنيه، عن ورشنا الصناعية.

وأوضح أن ذلك يأتي، رغم أننا مصنفون ورشا صناعية، طبقا لإخطار التخصيص، ولكن ما أطلق علينا هو مصانع صغيرة حيث إن مساحة الأرض ٣٠٠ متر مصرح بالبناء المتعدد على مساحة ٦٥%، كما أن إخطارات الربط بها متأخرات عن ٤ سنوات ماضية، وهو ما يمثل عبئًا إضافيًا على قدراتنا المالية وخاصة فى تلك الفترة الصعبة في السوق.

وأوضح أن معظم أصحاب الورش أو المصانع الصغيرة حديثو العهد في الإنتاج وهناك الكثير لم يستكمل معداتة أو بناء مصنعة بالكامل، كما صدر القانون رقم ١٥٢ لسنة ٢٠٢٠ الخاص بالصناعات الصغيرة والذي يحتوى على فصل خاص بالحوافز الضريبية وهي إعفاء ذلك القطاع من تلك الضريبة كضمان وتخفيف أعباء أصحاب تلك المشروعات الصغيرة.

ولفت إلى أن الأعباء الحالية سوف تؤدى بالعديد من أصحاب تلك المشروعات للتوقف أو الهروب للقطاع غير الرسمى والاستغناء عن جزء من العمالة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة