أخبار

المكتب الوطني لتنفيذ اتفاقية المشاركة المصرية الأوروبية يعقد اجتماعا لدراسة مشروعات التعاون

3-3-2021 | 01:46

السفير رؤوف سعد

سمر نصر

عَقد السفير رؤوف سعد، رئيس المكتب الوطني لتنفيذ اتفاقية المشاركة المصرية الأوروبية، بمقر وزارة الخارجية، الاجتماع الأول لمجموعة العمل الوطنية، التي تضم ممثلين عن وزارات التخطيط والتنمية الاقتصادية والتعاون الدولي والخارجية، مع رئيس وفد الاتحاد الأوروبي في مصر والفريق الأوروبي المعني بمشروعات التعاون في إطار اتفاقية المشاركة المصرية/الأوروبية، وذلك لدراسة مشروعات التعاون الكبرى مع الاتحاد الأوروبي خلال الفترة من 2021-2027.


ناقش الاجتماع، الذي شاركت به أيضا وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، المشروعات الوطنية الكبرى التي طرحها الجانب المصري وفق معايير فنية دقيقة تتسق مع إستراتيجية التنمية المستدامة لرؤية مصر 2030، بحيث تُدشن مرحلة جديدة من التعاون بين مصر والاتحاد الأوروبي في عدد من المجالات الحيوية في مصر؛ على رأسها تطوير بنية أساسية مستدامة للنقل العام، ودعم انتقال مصر للاقتصاد الأخضر والاقتصاد الدائري، والتنمية الريفية، والهيدروجين الأخضر، والتحول الرقمي والذكاء الاصطناعي. كما تم الاتفاق على عقد سلسلة اجتماعات متتالية لمجموعة العمل بمشاركة الوزارات الفنية المعنية بكل مشروع مع وفد الاتحاد الأوروبي لمناقشة كل تفاصيل كل مشروع.

وتم عقد الاجتماع تنفيذاً للتوافق الذي تم بين وزير الخارجية ووزيرتي التخطيط والتعاون الدولي مع المفوض الأوروبي للجوار وسياسة التوسع خلال الاتصال الهاتفي الذي تم في 4 أكتوبر 2020، حيث تم الاتفاق على أن تتقدم مصر بعدد محدود من المشروعات الكبرى كباكورة للتعاون مع الاتحاد الأوروبي خلال الفترة من 2021-2027، في إطار اتفاقية المشاركة بين مصر والاتحاد الأوروبي، وبما يتوافق مع الخطة الاقتصادية والاستثمارية الأوروبية الجديدة لدول الجوار الجنوبي.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة