آراء

يسقط الترند!

2-3-2021 | 05:52

"الترند".. وما أدراك ما "الترند"، الذى أصبح الأداة الأولى والسريعة لتحقيق الهدف، ولا يهم إن كان هذا التريند يحمل حقيقة أم وهمًا وتضليلًا؛ لتظل "التريندات" هي السلاح الأول الذي يتمسّك به رواد السوشيال ميديا في سبيل إعلاء شأن قضية وتسليط الضوء عليها، وبمنتهى السرعة ينقاد رواد السوشيال ميديا للتعليق والمشاركة ليتحقق الهدف الذي يهدف إليه صاحب "الترند".


خلال الفترات الماضية ظل "الترند" يصعد ويختفي من حين لآخر بعدة أخبار وقضايا برغم عدم تحري الدقة ولا المصداقية ولا المهنية فى إلقاء الضوء عليها، فاحتلته موضوعات متنوعة لا يستمر أحدها أكثر من أسبوعٍ واحدٍ، بالرغم من قوة تداولها والتفاعل معها من قِبل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعى.

والأمر الذي لابد من الاعتراف به هو أن صناعة "الترندات" لا تأتي هباءً، فغالبيتها تتم صناعتها صنعًا ولا تأتي بالمصادفة بل بتوجيه من قبل جهة أو شخص ما يحاول حشد الجماهير حول “هاشتاج” معين، يحمل وراءه هدفًا محددًا.

وللأسف فإن السوشيال ميديا تشهد الكثير من "الترندات" المزيفة أو حتى "الترندات" الحقيقية، ولكن التي تحقق هدف صانعها لأجل مصلحة ما، وهنا لابد أن نرفع شعار.. «يسقط الترند» ويتم التعامل معه على أنه أداة من أدوات حروب الجيل الخامس، وهو ما يحدث عندما تصعد بعض "الهاشتاجات" قائمة "الترند" خلال وقت سريع، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويتحول الخبر أو الموضوع إلى قضية عامة يتحدث فيها أغلب مستخدمي السوشيال ميديا، وبالفعل فإنها في هذا التوقيت سوف تحرك الجهات الرسمية وتهتم بها وقد تتخذ إجراءات بناء على ما فعله "الترند" بعد التفاف رواد مواقع التواصل الاجتماعي حول هذا الموضوع تحديدًا.

ترندات عديدة أتذكرها منها ما هو عن جرائم غريبة، كإلقاء زوج زوجته من الدور الخامس بسبب إصابتها بكورونا، وهو ما نفته الزوجة بعدها، وقالت إنه بسبب شجار بينهما، ليتحول الترند من «هي الناس اتجننت بسبب كورونا»، إلى «هي الرجالة حصلها إيه»، في تعليقات منظمة، من حسابات كثيرة ولا تعرف منطقها أو سبب إطلاقها هذا "الترند" تلو الأخر.. أتذكر أيضًا "ترند" "ده هاني" الجملة التي قيلت على لسان الفنانة أروى جودة في مشهد يجمعها بالفنانين محمد سليمان وإياد نصار في مسلسل "هذا المساء" الذي تم عرضه فى رمضان عام 2017، ولكن هذه العبارة أصبحت "ترند" على مواقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" في عام ٢٠٢١ وتداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي لتصبح "ترند" لفترة، أيضًا "ترند" وقف برنامج الإعلامي تامر أمين على خلفية تصريحاته التي اعتبرها المشاركون في "الترند" مسيئة لأهل الصعيد والريف، وقبلها "تريندات" لعمرو دياب ومحمد رمضان ومطربي الغناء الشعبي وغير ذلك من "الترندات" التي تصعد بفنانين وسياسيين وشخصيات عديدة وموضوعات اجتماعية متنوعة.

لا أحد يستطيع إنكار التأثير القوي والسريع لـ"الترند"، وبرغم إيجابية البعض القليل منها، إلا أن غالبيتها تعمل على تهييج الرأي العام وتكون أكثرها ذات مصادر مجهولة، ينساق وراءها رواد السوشيال ميديا دون التأكد من الحقيقة أو البحث عنها، فيصبح "الترند" في هذه الحالة خطرًا حقيقيًا لنقول في هذا التوقيت: "يسقط الترند".

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
فاطمة شعراوي تكتب: هل تنتهي أزمة معاشات ماسبيرو قريبًا؟

يبشر الاجتماع الذي عقد منذ يومين بماسبيرو بين أعضاء الصندوق التأميني للعاملين بالوطنية للإعلام وحسين زين رئيس الهيئة بأن هناك انفراجة قريبة فى أزمة معاشات ماسبيرو التي تفاقمت خلال الفترة الماضية.

فاطمة شعراوي تكتب: صوت السينما

ما أحوجنا فى هذه الأيام للعودة للفن الأصيل والرقي وذكريات الفن الجميل، فهناك فارق كبير بين الجيل الذي نشأ وتربى وعاش فى عصر عمالقة الفن أمثال أم كلثوم

فاطمة شعراوي تكتب: كرم النجار .. له نصيب من اسمه

لم يخطئ المثل القائل بأن الإنسان له نصيب من اسمه .. وقد كان الكاتب والسيناريست والمخرج القدير كرم النجار الذى رحل عن دنيانا منذ أيام له نصيب من اسمه بالفعل،

فاطمة شعراوي تكتب: دروس الوفاء

يظل شهر أكتوبر هو شهر العزة والكرامة والذى نشهد فيه تجدد ذكرى النصر المجيد الذى حققه الجيش المصرى العظيم وجنودنا وقواتنا الباسلة وقدموا ملحمة عسكرية وتاريخية

فاطمة شعراوي تكتب: معاشات ماسبيرو وجهود للحل

برغم المحاولات الحثيثة التي أعلم أنها تبذل لتوفير مستحقات أصحاب المعاشات بماسبيرو، إلا أنني أشعر بشفقة كلما تلقيت اتصالات من العاملين المتقاعدين بقطاعات

فاطمة شعراوي تكتب: دروس «آخر النهار»

بطّلة هادئة ومتزنة ظهرت الإعلامية الراقية أميمة تمام بوقار وجاذبية فى الحوار كعادتها، ولكنها فى هذه المرة ضيفة وليست مذيعة، فى لقاء ممتع أجراه معها الإعلامى

فاطمة شعراوي تكتب: إستراتيجية حقوق الإنسان

جاء إطلاق استراتيجية حقوق الإنسان فى الوقت الصحيح بل والمثالي كخطوة مهمة في تعزيز حقوق الإنسان وتحسين هذه الثقافة بالمجتمع، فالجهود

فاطمة شعراوي تكتب: نادي العاصمة

- عندما يكون الضيف محاورًا قديرًا تكون الحلقة أكثر ثراء، هكذا كانت حلقة برنامج نادى العاصمة الذي تعرضه الفضائية المصرية والتى استضافت المحاور والإعلامى

فاطمة شعراوي تكتب: صوت القاهرة و«طلعت حرب»

حسنا فعلت شركة صوت القاهرة بالتوجه إلى المنتجين ومناشدة أحد البنوك المصرية للتحمس للمشاركة فى إنتاج مسلسل طلعت حرب الذى كان ولا يزال حبيسًا بالأدراج

فاطمة شعراوي تكتب: المعادي نموذجًا

لم أعتد على كتابة تجارب شخصية في مقالي، ولكني اخترت ذلك هذه المرة لإعطاء كل ذي حق حقه في مجال ومكان يصيبنا في وقت من الأوقات بالاكتئاب بل بالفزع.. وينظر

فاطمة شعراوي تكتب: أخلاقنا

من أجمل ما تعرض الشاشات تنويهات مبادرة (أخلاقنا) التي تنفذها وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع إدارة الشئون المعنوية.

فاطمة شعراوي تكتب: بهجة تامر حسني

منذ أيام سمعت فيديو بصوت النجم تامر حسنى يقول فيه: الحمد لله ربنا قدرني أكون سبب في صلح أخويا وحبيبي دياب على أخويا الكبير المنتج اللي قدمني وقدم أجيال كتير لمصر الأستاذ نصر محروس .

Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة