ثقافة وفنون

اليوم.. حفل توزيع جوائز «جولدن جلوب» وسط إجراءات احترازية

28-2-2021 | 21:02

جولدن جلوب

أميرة دكرورى

إيمى بويهلر وتينا فيى تقدمان الحفل من ولايتين للمرة الأولى.. وثلاث مرشحات فى جائزة أفضل مخرج

تتجه الأنظار اليوم إلى الحفل السنوى لتوزيع جوائز جولدن جلوب فى دورتها الـ 78، بعد أن تم تأجيلها من موعدها السنوى فى يناير، حيث تعقد فى ظروف مختلفة عن المعتاد بسبب أزمة كورونا.

وتعد جوائز جولدن جلوب واحدة من أهم الجوائز الأمريكية التى تمنح لأفلام ونجوم هوليوود والتى يصوت عليها حوالى 90 من صحفيى الوكالات الأجنبية فى الولايات المتحدة، حيث يعتبر أول حفل فنى متلفز هذا العام منذ بدء أزمة وباء كورونا وما خلفه من سلسلة من التأجيلات المختلفة.

ومن المقرر أن يذيع الحفل نجمتا الكوميديا إيمى بويهلر وتينا فيي، واللتان قدمنا الحفل فى السابق فى سنوات 2013 و2015، كما يقام الحفل بشكل مختلف وفريد حيث سيكون بشكل افتراضى جزئيا، مع بعض الحضور الذين سيتواجدون عبر منصات التواصل المختلفة، وبعض الفيديوهات المسجلة مسبقًا، بالإضافة إلى الحضور المتواجدين بشكل فعلى والموزعين على ولايتين هما بيفرلى هيلز ونيويورك، ويقدم كل من بويهلر وفيى الحفل من مكان منهما لأول مرة، على أن يبث الحفل تلفزيونيًا وعبر منصات الإنترنت.

وأعلنت جمعية الصحافة الأجنبية فى هوليوود، وهى المؤسسة المُنظمة للحفل، أن سفراء جلوبز لهذا العام الذين سيساعدون فى توزيع الجوائز هم ساتشيل وجاكسون لي، أبناء المرشح سبايك لي، والذى ترشح ثلاث مرات لجولدن جلوب والمنتج تونيا لويس لي. وتعد تلك المرة الأولى فى تاريخ HFPA التى يتولى فيها شقيقان ملونان هذا المنصب، بالإضافة إلى كون جاكسون أول سفير أسود من الذكور.

وبالنسبة للجوائز على هامش الحفل، ستحصل جين فوندا على جائزة سيسيل بى ديميل، بينما سيكرم نورمان لير على جائزة كارول بورنيت.

وتم الإعلان عن قوائم المرشحين للجوائز فى 3 نوفمبر، لكن أهم ما لفت الأنظار فيها هو وجود ثلاث مرشحات عن جائزة أفضل مخرج هم رجينا كينج، وكلوى تشاو، وإيميرالد فينيل، بينما عدد النساء الذين ترشحوا لتلك الفئة على مدار سنوات الجولدن جلوب ال78الماضية هم خمسة فقط. وبالنظر لأسماء المرشحين، فمن المرجح أن تمثل هذه الدورة تحولًا تاريخيًا لبعض المرشحين، فمثلًا فى حال فوز كلوى تشاو فإنها ستكون أول منتجة آسيوية تفوز بجائزة أفضل فيلم درامي، وسيكون الفيلم هو أول فيلم تخرجه سيدة ويفوز بالجائزة. الأمر نفسه بالنسبة لفرانسيس مكدورماند بطلة فيلم «Nomadland» أو «أرض الرحل» وهى ثانى امرأة يتم ترشيحها للإنتاج والتمثيل فى فئة الدراما، ومع ذلك ستكون أول امرأة تفوز بإحداهما. كذلك طاهر رحيم عن فيلم "الموريتاني"، هو أول ممثل مسلم يتم ترشيحه لتشخيصه شخصية مسلم، وفى حال فوزه سيكون ثانى ممثل مسلم يفوز بهذه الفئة منذ فوز عمر الشريف فى فيلم «دكتور زيفاجو» (1962) الذى لم يتم ترشيحه لجائزة الأوسكار، كما تعد هذه هى المرة الأولى التى يتم فيها ترشيح ممثلين مسلمين بعد ترشح ريز أحمد عن فيلم (Sound of Metal) فى نفس الفئة.

نقلاً عن

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة