أخبار

الكشف عن الجدول الزمني للانتهاء من نقل واعتماد الأصول العلاجية بالأقصر والإسماعيلية

28-2-2021 | 17:51

الدكتور أحمد السبكي

عبد الله الصبيحي

وجه أعضاء مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية برئاسة الدكتور أحمد السبكي، الشكر للقيادة السياسية علي دعمها الكبير للنظام الصحى ولمنظومة التأمين الصحى الشامل ( مستقبل صحة مصر ) خاصة بعد زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي، الأخيرة لمحافظة الإسماعيلية وتدشينه لمنظومة التغطية الصحية الشاملة في 3 محافظات جديدة وهو ما يعكس نجاح المنظومة في محافظة بورسعيد وثقة القيادة السياسية في المنظومة التى تضمن التغطية العلاجية لكل المصريين دون تمييز.


وقال الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة هيئة الرعاية الصحية، خلال الاجتماع الشهرى للمجلس بحضور الدكتور هاني راشد نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، والدكتور أمير التلواني المدير التنفيذي للهيئة، وأعضاء مجلس الإدارة، بمقر الهيئة العامة للرعاية الصحية بمدينة نصر، إن مجلس الإدارة يوجه الشكر للدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء علي دعمه التحول المؤسسي للنظام الصحى المصرى ممثل في التغطية الصحية الشاملة التى تكفلها منظومة التأمين الصحي الشامل خاصة بعد إصداره قرار نقل الأصول العلاجية بمحافظتى الأقصر والإسماعيلية، مؤكدًا أن رئيس الوزراء يقدم دعم لامتناهي للنظام الصحي الشامل.

وأضاف أن ثقة القيادة السياسية في منظومة التأمين الصحي الشامل ودعم رئيس الوزراء للمنظومة يضع علي عاتقنا وضع نماذج متطورة لتقديم الرعاية الصحية يكون لها صفة التفرد في مصر والمنطقة بأكملها في إطار توجيهات القيادة السياسية بتوفير خدمات بمعايير جودة عالمية وهو ما يستكمل مسيرة النجاح في تقديم الخدمة تحت مظلة التأمين الصحى الشامل.

وكشف الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس ادارة الرعاية الصحية، أنه تم اعتماد لائحة المنح والبعثات للهيئة، بما يضمن تدفق آليات التعليم الطبي المستمر من خلال دعم فرص التعليم وتوفير البعثات للعاملين من خلال توجيههم للدول المتقدمة، مضيفًا أن ذلك يستهدف دعم وتطوير الخدمات الإكلينيكية مع الإهتمام بالنواحى الفنية والتكنولوجية في الإدارة وهو ما يسهم في رفع كفاءة إدارة النظام الصحي طبيًا وإداريًا.

وأوضح «السبكي»، أن مجلس الإدارة وجه بضرورة الانتهاء من استلام الأصول العلاجية خلال 5 أسابيع، على أن يتم اعتماد الأصول خلال 6 أسابيع، لافتًا إلى أنه سيتم منح حافز الدرجة العلمية اعتبارًا من أول مارس لكافة الأطقم الطبية.

وأضاف أن لائحة التعاقدات الجديدة تم اعتمادها، مشيرًا أنها تراعي البعد المادي للمتعاقدين تقديرًا لمجهودهم كما أنها لها بعد آخر في إعادة توطين الكوادر الطبية المهاجرة مرة أخرى، والاستفادة من خبراتهم في المجالات المختلفة، مضيفًا أن ذلك من شأنه تطور النظم الصحية، داعيًا جميع الخبرات والكفاءات الطبية المهاجرة لزيارة منظومة التأمين ابصحى الشامل للاطلاع علي التطور الهائل للنظم الصحية المصرية.

واستعرض الاجتماع اليوم آخر المستجدات بشأن التكليفات الصادرة عن اجتماع مجلس الإدارة السابق يوم 2021/01/30، كما تم عرض المقترح النهائي للائحة التدريب والمنح والبعثات للأطقم الطبية، والتي من شأنها الارتقاء المستمر بمستوى كفاءة ومهارات أطباء هيئة الرعاية الصحية من خلال تبادل وتعزيز الخبرات بما يضمن تقديم أفضل الخدمات الصحية بمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديد، علاوة على عرض الرأي القانوني بشأن صرف حافز اللقب العلمي ومناقشة تعميمه على كافة الحاصلين على الدرجات العلمية سواء بالطواقم الطبية أو الإدارية.

وفي ذات السياق، وافق أعضاء مجلس الإدارة بالإجماع على مقترح الدكتور أحمد السبكي بصرف مكافأة استثنائية لفريق نقل الأصول بمحافظة من داخل مستشفى العزل التابعة للهيئة بالأقصر، ذلك نظرًا لجهودهم المبذولة وتفانيهم في العمل وقيامهم باستلام الأصول في ظل عمل المستشفى لعزل مصابي كورونا وتقديمها الخدمات الطبية والعلاجية للمصابين.

وتم عرض نتائج أعمال لجنة الموارد البشرية والتي أسفرت عن نقل 1523من موظفي الأصول المحددة بالمرحلة الأولى لمحافظة الأقصر بموجب قرار مجلس الوزراء في نطاق محافظة الإقصر فضلًا عن تعديل تكليف 382 آخرين، وذلك بالإضافة إلى أنه تم عرض نتائج أعمال لجنة التعاقدات بالهيئة، وكذلك عرض الموقف النهائي للمتقدمين على الوظائف القيادية والإشرافية بالأقصر، وذلك بعد إتمام المقابلات الشخصية واجتياز اختبارات السمات النفسية والقدرات الشخصية للعمل 3 شهور تحت التدريب بفرع الهيئة بالأقصر.

وثمن «السبكي» الشراكات التي تقوم بها الهيئة العامة للرعاية الصحية مع القطاع الخاص، كاشفًا عن توقيع عدة بروتوكولات خلال الفترة المقبلة من شأنها الإسهام في تنمية موارد الهيئة الذاتية وتعزيز دور المشاركة المجتمعية.

وعلى هامش الاجتماع، أعرب عن سعادته البالغة بوصول رضاء منتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد بمحافظة الأقصر إلى نسبة 97%، وهو ما لمسه أثناء زيارته لمحافظة الأقصر في نهاية الأسبوع الماضي، كما شهدته وزيرة الصحة من ردود أفعال المترددين على الوحدات والمراكز الطبية بالأقصر، والبالغ عددهم 42 وحدة ومركز خلال مرحلة التشغيل التجريبي و5 مستشفيات، تخدم كافة أهالي جنوب الصعيد.

حضر الاجتماع كل من الدكتور إيهاب أبو عيش نائب وزير المالية ونائب رئيس الهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل، الدكتور إيهاب هيكل نقيب أطباء الأسنان، الدكتور سامي سعد نقيب العلاج الطبيعي، الدكتورة كوثر محمود رئيس الإدارة المركزية للتمريض بوزارة الصحة والسكان ونقيب التمريض وعضو مجلس الشيوخ، الدكتور إبراهيم فخر عضو المجتمع المدني من الخبراء في مجال الرعاية الصحية، الدكتور فريد محرم خبير محاسبة تكاليف الصحة والمستشار الاقتصادي لهيئة الرعاية الصحية، الدكتورة فاتن عبدالعزيز أستاذ متفرغ بهيئة الدواء المصرية وعضو لجنة إدارة النقابة العامة للصيادلة.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة