تحقيقات

بعد إلغاء تسجيل المكالمات.. الهواتف القديمة تنتصر.. و"الهاكر روت " يتصدر.. وأندرويد 10 يكشف المعلومة

28-2-2021 | 16:48

برامج اتصال جوجل - ارشيفية

إيمان البدري

انتبه قد تم إلغاء خاصية تسجيل المكالمات التليفونية في جميع أنواع المحمول؛ ورغم أنه لا يمكن تسجيل المكالمة التليفونية إلا بعد الحصول على الإذن من صاحب التليفون للسماح بالتسجيل؛ لكنها مفاجأة للجميع سواء لمن يستخدمها بشكل سيئ؛ أو لمن يستخدمها لضمان الحفاظ على المعلومات التي تفيده في عمله؛ والتي يحتاج الرجوع إليها من خلال تكرار سماع التسجيل .

لكن هل انتصرت شركة جوجل لمن تضرر من تسجيل المكالمات؛ وتجاهلت الفئات التي تحتاج إلى تسجيل المكالمات في عملها؛ دون أن توفر لهم خاصية تمكنهم من استمرار عملهم؛ لذلك فإن احتفاظك بمحمولك القديم الذي يسجل المكالمات بدون ظهور المشاكل الموجودة حاليا وإنه لا يصدر رسالة صوتية تبلغ الطرف الآخر بتسجيل المكالمة؛ تجعل من محمولك القديم قيمة لمن يستخدمه في عمله رغم ضرورة الحصول على إذن للتسجيل؛ لأنه لا بديل له في حالة فقدانه أو خسارته لذلك تمسك بتليفونك القديم؛ لأنك لن تجد تليفون آخر بخاصية التسجيل وفكر جيدا عند تحديثه؛ حيث يشاع أن تحديث الموبايلات القديمة سيجعل الشركات تفرض عليها التحديث الجديد الذي يعتمد على إلغاء خاصية تسجيل المكالمة فما هي الحقيقة حول هذا الموضوع .

 

وهل لدى جوجل أهداف أخرى من وراء إلغاء خاصية التسجيل كفرض اشتراك على تسجيل المكالمات التليفونية أم أنها لأهداف غير معلومة؛ لا أحد يعرف الإجابة حول ما هي الأسباب الحقيقية؛ رغم أن هناك بدائل للتسجيل تنتهك هذه الخصوصية .

 

تضاربت الأقوال حول الأندرويد الذي مازال يسجل وآخر تم وقفه عن التسجيل؛ حيث يؤكد البعض أن إلغاء خاصية تسجيل المكالمات بدأت من أندرويد 10 فيما فوق؛ والبعض الآخر قال أن إلغاء الخاصية بدأ من أندرويد 7 فيما فوق؛ بهدف حماية خصوصية المستخدم والبعض يقول أنها بدأت من 2019 و2020 ولكنه لم يسمع بإلغاء تسجيل المكالمات إلا من شهرين فقط.

 

وهنا نروي تجربة مشابهة تفاجئ بها عدد كبير من الأشخاص؛ وأكدها المتخصصون في الأجهزة الحديثة أنه عند تسجيل المكالمات التليفونية تجد أنه تم إلغاؤها نهائيا؛ ولذلك ستفاجئ بمرحلتين أو مفاجأتين الأولى هي أن تطبيق مسجل المكالمات التليفونية يقوم بتسجيل صوتك فقط ولم يسجل صوت الطرف الآخر؛ وبذلك خسرت معلوماتك أو البيانات التي تريد الاحتفاظ بها وربما لو كان غرض التسجيل سيئ فقد نجا من تم التسجيل له؛ علما بأن عقوبة إساءة استعمال أجهزة الاتصالات قد يعرضك لغرامة لا تتجاوز عشرين ألف جنيه .

 

أما المرحلة أو المفاجأة الثانية والتي تسبب لك إحراج مع الطرف الآخر؛ أنه أثناء قيامك بالضغط على علامة إيقاف تسجيل المكالمة الموجودة على الشاشة أثناء الحديث مع الطرف الآخر تعتقد أنك بدون أن يعرف أحد إنك تجري التسجيل؛ ولكنه سيكشفك لأن الأندرويد سيصدر رسالة صوتيه مسجله تقول (هذه المكالمة يتم تسجيلها الآن وفي نهاية المكالمة تسمع رسالة صوتية أخرى تقول ( انتهى تسجيل هذه المكالمة )؛ الرسالتين يسمعهما الطرفان المتحدثان فتفاجئ بهذه الرسالة التي كنت جاهلا لأنك لم تكن تعلم أن شروط جوجل الجديدة هو إخبار الطرف الآخر بأن مكالمته يتم تسجيلها وهو يتحدث .

"بوابة الأهرام" تحرت الأمر لمعرفة حقيقة إلغاء خاصية تسجيل المكالمات التليفونية؛ عبر التطبيقات الموجودة داخل كافه أجهزة المحمول أو عبر إرسال رسالة صوتية تعلم الطرف الآخر بتسجيل المكالمة في حالة الضغط على علامة إيقاف التسجيل الموجودة على شاشة المحمول.

براءة أندرويد 10 مؤقتا

قال أحمد حسن السنوطي؛ خبير الصيانة بشركات المحمول والأجهزة الذكية إن أندرو يد 11 هو الذي لا يسمح بتسجيل المكالمات التليفونية لكن الأقل من أندرو يد 11 يمكنه التسجيل؛ حيث أشيع أنه بدءا من أندرو يد 10 لا يتم تسجيل المكالمات التليفونية؛ فهي ليست شائعة ولكنها معلومة غير كاملة؛ حيث إن استمرار خاصية التسجيل توجد مع الشركات التي لا تعمل على متابعة الدعم الفني لأجهزة المحمول الخاصة بشركتها بعد نزولها للأسواق لذلك تحتفظ هذه الموبايلات بخاصية تسجيل المكالمات حتى الآن؛ ولكن الشركات التي تدعم موبايلاتها التي لها موديلات في المحمول تتابعها بالدعم الفني وتحدث موديلاتها باستمرار؛ فهذا النوع المدعوم هو الذي تم إلغاء تسجيل المكالمات بها لأنها تطبيقات مدعمة؛ وتابع أن إلغاء خاصية تسجيل المكالمات حدث منذ فترة في جميع أنحاء العالم؛ لكنه تأخر تطبيقه في مصر .

 وبسبب ذلك قد يحاول البعض الدخول إلى إعدادات الموبايل لتغيير اسم الدولة التي يعيش بها ليتمكن من تسجيل المكالمات التليفونية؛ ولكن لم يقف الأندرويد صامت أمام التغيير الذي يحدث في الإعدادات؛ ولكنه يتمكن من التعرف على موقع مالك الموبايل تلقائيا فيقوم بإلغاء التسجيل له ويرغمه على إتباع نظام الدولة التي يعيش بها.

وتابع السنوطي قائلا؛ إنه في حالة المحمول المتاح له التحديث أو الذي يفرض عليه تحديثه الذي سيلغي خاصية التسجيل فمن الممكن إيقاف التحديثات لمحموله من خلال الدخول إلى ضبط إعدادات الهاتف وإيقاف تحديث النظام بصفة عامة؛ ولكن من المهم أن تكون نسخة الأندرويد ١٠ وليس أعلى من ذلك لأن أندرويد ١١ سيكون خاضع للتحديث الأمني الأعلى.

وقال السنوطي : ما يسمى بوجود ثغرة في نظام الحماية تمهد لوجود حل لتسجيل المكالمة؛ تم إلغاؤه هو الآخر والذي كان يتم عبر تسجيل لقطة الشاشة؛ بمعنى أن جوجل جعلت منع التسجيل اتجاه عام ومنعته أيضا من برنامج التروكولر رغم أنه برنامج مدفوع لكن تم إلغاؤه؛ بمعنى أن كافة البرامج الموجودة على متجر جوجل بلاي ستخضع لمراجعتها من خلال جوجل؛ وأي برنامج يخالف القرارات سيتم إلغاؤه وهو حرب من جوجل وكنوع من محاربة الشركات الأخرى التي تقوم بنسخ تطبيقات جوجل؛ وبالتالي لن تتمكن الشركات الأخرى من نسخ تطبيقات جوجل بعد ذلك؛ وهذا يعني أن الشركات التي تقدم تطبيقات أما عليها أن تتعاقد مع جوجل أو تتعاقد مع الشركات التي كانت تنسخ من جوجل .

وتابع: التحديثات الأمنية تحدث فقط لمنع بعض الثغرات وليس تحديث للنظام؛ مثلما كان يحدث في الثغرة التي كان يلجأ لها من يحتاج التسجيل في عمله؛ كان يمكنه في السابق تسجيل المكالمة من خلال تسجيل لقطة الشاشات في تسجيل المكالمات عبر تطبيقات الفيديو؛ ولكن تم إلغاؤها أيضا بسبب أن هذه الطريقة قد يستغلها البعض في الابتزاز ولذلك كانت طريقة أخطر من تسجيل المكالمات التليفونية العادية؛ ونظرا لعدم وجود ثغرات قد يضطر البعض لتشغيل خاصية تسجيل المكالمات من الأذونات الموجودة في المحمول؛ ولكنها غير دائمة وتحتاج تفعيلها كل يومين أو اقل حيث سيتم فصله تلقائي من حماية الأندرويد لقيام جوجل بغلقه .

وأكد السنوطي أنه إذا قام أحد المستهلكين باستخدام هاكر الروت لتفعيل تسجيل المكالمات التليفونية؛ سيذهب لأحد من الهاكر لزرع خاصية التسجيل في الجهاز؛ لكن في هذه الحالة سيخرج الجهاز من ضمان الشركة المصنعة له؛ وقد تقع عليه مسئولية قانونية باعتباره تعديا على حقوق الملكية لشركة البرمجيات .

وأضاف أن هناك دولا لم توقع على اتفاقية إلغاء تسجيل المكالمات؛ ولكن في بعض الدول توجد في بعض الموبايلات خاصية تمكنه عند السفر للدول غير الموقعة على الاتفاقية من تسجيل المكالمات التليفونية من خلال ضبط الهاتف .

هاكر تسجيل المحمول

قال علاء سمير خبير أنظمة تشغيل المحمول، إن قيام جوجل بإلغاء الخاصية تكمن في فكرة الحماية؛ لذلك فإن أنواع الحماية الموجودة الآن على التليفون هي حماية المكالمات من تسجيلها؛ حيث ظهر في فترة سابقة بما يسمى ببرنامج (call recorder) لتسجيل المكالمات التليفونية؛ وكان معه نسخة إصدار اندرو يد 6 وأندرو يد 7 تمكن من عملية تسجيل المكالمات للطرفين بدون حصول مشاكل؛ لكن تسبب فيما بعد في حدوث مشاكل كاستغلال الطرف الآخر وابتزازه بالتسجيل وهو ما يجرمه القانون ويجرم هذه الأفعال رغم عدم الاعتراف والاعتداد بهذه التسجيلات أمام النيابة لأنه تم تسجيلها بدون تصريح .

وتابع سمير: شركة جوجل كأنها تعيش معنا في كل مكان وفي كل وقت؛ والدليل إذا قمنا بتسويق شيء ما فهي تعرف فيما نفكر في تسويقه؛ وبالتالي تعرف ما تحتاجه الشعوب وتبدأ البحث حول كيفية التعامل مع هذه الاحتياجات .

وقال: أما الطريقة غير الرسمية وهي التي تستخدم لإلغاء خاصية تسجيل المكالمات؛ فيلجأ البعض لاختراق التليفون وهي عملية تسمى "بعملية روت"؛ وتمكن من الوصول لجذور السوفت وير وعند الوصول لها نقول إن كل شيء له بوابه خلفية أو عالم مظلم به برامج بعد "عملية الروت "؛ مما يساعد على البدء بوضع خاصية تسجيل للمكالمة داخل المحمول تمنع سماع الرسائل الصوتية التي تنبه الطرفين ببداية أو انتهاء تسجيل المكالمة؛ وهي طريقة غير رسمية تتم من خلال برامج مدفوعة وبرامج مدنية؛ والتي من خلالها يتم تشغيل المايك والكاميرا الخاصة بتليفون أي شخص بدون علمه؛ أو أن كاميرا موبايله تعمل ومفتوحة؛ ويتم ذلك بعد قيام شخص ما بالإمساك بموبايلك لدقائق؛ فهنا يمكنه زرع خاصية الهاكر لمحتويات موبايلك .

وتابع، لذلك بعض شركات المحمول العالمية بدأت تحدث تليفوناتها بداية من نظام تشغيل محدد؛ لتقديم خدمات لإعلام مستخدمي ماركات هذه الشركات إن موبايله تم اختراقه؛ وتنبيهه من خلال ظهور ألوان عبر كاميرا التليفون إذا فتحت فتعطي أيقونة باللون الأخضر أعلى المحمول؛ وإذا المايك تم تفعيله فيعطي أيقونة باللون الأصفر أعلى المويايل وهذا دليل للمستهلك أن شخص ما اخترق تليفونك .

وفي نفس السياق قال علاء سمير، أن شركات أخرى تعرف أن لديها مشكلة بالنسبة للتليفون والكاميرا واللاب توب فتحذر أن الكاميرا الخاصة بأجهزة العميل لن تكون مفتوحة في الأجهزة الحديثة؛ لكن ستصبح مخفية ولن تظهر إلا إذا قام العميل بتشغيل الكاميرا؛ لذلك فعندما يتم محاولة فتح أيقونة الكاميرا من أي هاكر فإن إيقونة الكاميرا ستبدأ بالظهور على اللاب؛ أما بقية الأنواع القديمة يمكن فتحها بسهولة من خلال المحمول أو اللاب؛ من خلال برامج تسمى "التراك فيو ".

وأكد سمير، أنه لا يوجد شيء يسمى تحديث الأندرويد القديم وسحبه وتبديله بأحدث أندرويد؛ فهذا كلام خاطئ وعار من الصحة لأنه إذا قام شخص بشراء محمول نسخته وإنتاجه من 2012 هنا الشركة تدعمه عامين فقط ولا تحدثه من نفسها؛ لأنها مضطرة لدعم التليفون الأحدث الذي يليه لأنه إذا تم تحديث التليفون ذات النسخ القديمة سيمتنع العميل عن شراء الجديد في حال إذا كان هناك تحديث لمحمولة القديم وهذا لن تفعله الشركات نهائيا .

انخفاض سرعة الهاتف

أكد إسلام الحديدي فني صيانة، أن قرار جوجل بإعلام الطرف الآخر بتسجيل مكالماته التليفونية قرار تم فرضه على جميع الشركات؛ أما عن مقولة أن الموبايلات التي بها أندرويد قديم إذا تم تحديث البرامج بها سيتسبب التحديث في إلغاء خاصية التسجيل؛ اعتقادا من المستهلك أنه سيتم تحديث نسخة الاندرويد القديم بأحدث نسخة؛ هذا فهم خاطئ لأنه سيظل محتفظا بخاصية التسجيل لكن إذا طلب الجهاز تحديث البرامج وامتنع المستهلك عن تحديثها هنا تنخفض سرعة المحمول؛ وبعدها سيتوقف المحمول لأنه يريد تحديث البرامج فقط.

حقوق قانونية

قال كمال ريان، عضو لجنة حماية حقوق المستخدمين بالجهاز القومي لتنظيم الاتصالات؛ بداية لا يمكن لشركات الإنترنت أو الاتصالات فرض تطبيقات على المستخدم وتنزيلها لإجباره على استخدامها؛ ومن لديه شكوى يقدمها على الخط الساخن " ١٥٥ " الخاص بجهاز تنظيم الاتصالات وإرسال شكوى أخرى لجهاز حماية المستهلك .

وحول العقوبات المفروضة على تسجيل المكالمات بدون إذن قال ريان إنها تتلخص في نصوص القانون رقم (10) لسنة 2003 بإصدار قانون تنظيم الاتصالات؛ حيث تنص المادة 76 من نفس القانون، بأن يعاقب بالحبس وبغرامة لا تقل عن خمسمائة جنيه ولا تجاوز عشرين ألف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من تعمد إزعاج أو مضايقة غيره بإساءة استعمال أجهزة الاتصالات.

وحول المادة 73 من نفس القانون قال ريان؛ يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر وبغرامة لا تقل عن خمسة آلاف جنيه ولا تجاوز خمسين ألف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من قام أثناء تأدية وظيفته في مجال الاتصالات أو بسببها إذاعة أو نشر أو تسجيل لمضمون رسالة اتصالات أو لجزء منها؛ دون أن يكون له سند قانوني في ذلك أو إخفاء أو تغيير أو إعاقة أو تحويل أية رسالة اتصالات أو لجزء منها؛ تكون قد وصلت إليه أو إفشاء أية معلومات خاصة بمستخدمي شبكات الاتصال؛ أو عما يجرونه أو ما يتلقونه من اتصالات وذلك دون وجه حق .

وتابع قائلا إن المادة 75 من نفس القانون تنص على أنه يعاقب بالحبس وبغرامة لا تقل عن عشرين ألف جنيه ولا تجاوز مائه ألف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من قام بإفشاء أو نشر أو إذاعة أية معلومات حصل عليها بحكم وظيفته أو بسببها عن منشأة عاملة في مجال الاتصالات؛ متى كان من شأن ذلك أن يؤدى إلى قيام منافسة غير مشروعة بين المنشآت العاملة في هذا المجال .

وفي المادة 86 قال ريان، أنها تقضي بمعاقبة المسئول عن الإدارة الفعلية للشخص الاعتباري بذات العقوبات المقررة عن الأفعال التي ترتكب بالمخالفة لأحكام هذا القانون؛ إذا ثبت علمه بها وكان إخلاله بالواجبات التي تفرضها عليه تلك الإدارة قد أسهم في وقوع الجريمة؛ ويصبح الشخص الاعتباري مسئولاً بالتضامن عن الوفاء بما يحكم به من عقوبات مالية وتعويضات يكون الشخص الاعتباري مسئولاً بالتضامن عن الوفاء بما يحكم به من عقوبات مالية وتعويضات .

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة