أخبار

رئيس الوفد: المؤامرات ضد الحزب كانت تستهدف إعادة سيناريو ٢٠٠٦ لحرق «بيت الأمة»

27-2-2021 | 17:47

المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس حزب الوفد

أحمد سعيد حسانين

أكد المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس حزب الوفد، أن المخططات التي كانت تحاكى ضد الحزب تستهدف إدخاله في نفق مظلم والاستيلاء عليه لمعاداة الدولة المصرية، وإعادة سيناريو ٢٠٠٦ لحرق الحزب.


جاء ذلك خلال اجتماعه الموسع، اليوم السبت، مع شيوخ الوفد وأعضاء الهيئة العليا، ورؤساء وسكرتيري عموم لجان المحافظات، ومساعدي رئيس الحزب، وأعضاء الهيئة البرلمانية "نواب وشيوخا"، ورؤساء اللجان النوعية، ورؤساء لجان الشباب والمرأة لكل محافظة، في المقر الرئيسي للحزب بالدقي.

ونوه أبو شقة، إلى أن الوفديين طلبوا منه الذهاب إلى المقر الرئيسي للحزب للتصدي للمؤامرة، التي كانت تحدث من قبل البعض، إلا أنه رفض حتى لا تحدث فوضى ويتحقق غرضهم بتصدير أن الحزب به ثورة وتمرد.

ولفت أبو شقة، إلى أنه تحمل جميع الإساءات ليس ضعفًا ولكن لحماية حزب الوفد وحماية الدولة المصرية من محاولات تخريب العمليات الانتخابية في مجلس النواب، مشيرا إلى أنه كانت هناك محاولة لاستثارة الوفديين من أجل ضرب الحزب بعد اتفاق الوفد على الحصول على ٢١ مقعدًا بالقائمة الوطنية لمجلس النواب التي يشارك فيها١٣ حزبًا.

وأوضح أبو شقة، أنه في اجتماع الهيئة العليا يوم ١٥ سبتمبر كانت هناك محاولة لضرب الدولة المصرية وعرض اتجاهات لانسحاب الحزب من القائمة الوطنية برغم أن اللائحة تعطي لرئيس الوفد الحق في اتخاذ القرار في هذا الشأن، إلا أنه طلب أخذ رأي الهيئة العليا في ١٦ سبتمبر ووافق الأغلبية بعدد ٢٥ عضوًا ورفض ١٥ عضوًا، ثم فوجئ بقرارات غير شرعية مصورة في بيت الأمة لتعكس أن الوفد به تمرد وأنه يرفض الدخول في انتخابات مجلس النواب.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة