رياضة

هشام نصر يكشف سبب خروجه من الفقاعة الطبية.. ويشكر الدولة المصرية بعد نجاح مونديال اليد

23-2-2021 | 17:44

هشام نصر

كشف المهندس هشام نصر رئيس اتحاد كرة اليد عن أن قرار إيقافه عاما طبقا للخروج من الفقاعة الطبية للمونديال أمر غريب وعجيب، وهو ما أدهشه للغاية بعد نجاح مونديال كرة اليد على أرض مصر.


وقال رئيس اتحاد اليد - خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الثلاثاء - إن خروجه من الفقاعة كان اضطراريا بسبب إصابة مساعديه علاء السيد ومؤمن صفا بفيروس كورونا وكان من أجل الوقوف مع رئيس بعثة منتخب الرأس الأخضر وهو وزير الشباب والرياضة في بلاده من أجل إقناعه وامتصاص غضبه بسبب عدم جلوسه في مقعده المناسب أثناء البطولة.

وأشار «نصر» خلال المؤتمر الصحفي إلى أن خوفه على منتخب مصر كان وراء قرار امتثاله للعقوبة التي وقعت عليه أثناء خوض غمار منافسات البطولة.

وأكد المهندس هشام نصر أن قرار الإيقاف ظالما ومجحفا للغاية، مؤكدًا أنه سعيد للغاية بعد الفرحة التي انتابت الشعب المصري كله بالفخر والإشادة بالتنظيم الجيد للمونديال.

وأشار نصر إلى أن سعادة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية كانت أعلى وسام على صدره وعلى صدر كل منظومة كرة اليد المصرية وهو ما أثلج صدورنا جميعا.

وأشاد رئيس الاتحاد المصري لكرة اليد الموقوف بأن سعادة الشعب المصري وجماهير كرة اليد والقيادة السياسية أكبر مكافأة له عقب البطولة العالمية التي استضافت 32 منتخبا بشكل يليق بإمكانات مصر وتاريخ وعراقة مصر في العالم على مر التاريخ.

وألمح إلى أن قرار الإيقاف عاما جاء ظالما ومجحفا للغاية ولا يتناسب مع حجم الاختراق الذي قيل أنه تم خلال البطولة، مؤكدًا أنه للأسف الشديد التوقيت غير المناسب هو سبب حزنه وغضبه من هذا القرار لأنه يضر باسم مصر واتحاد اليد المصري بعيدا عن شخص هشام نصر لكنه يرى أن العقوبة ظالمة وغريبة ويشوبها نوعا من التربص.

وأكد رئيس الاتحاد المصري لكرة اليد أنه يتقدم بالشكر والتقدير والاحترام إلى الدولة المصرية وقيادتها الحكيمة وأجهزتها بعد نجاح بطولة العالم لكرة اليد التي تم تنظيمها مؤخرًا في مصر بنجاح ساحق.

وقال «نصر» إن مصر نجحت نجاحا أبهر العالم كله وشهد له الجميع في ظل وجود فيروس كورونا الذى ضرب الرياضة العالمية بشكل كبير.

وأضاف رئيس اتحاد اليد أن البطولة حققت رواجا كبيرا لمصر وقدرتها على تنظيم الأحداث الرياضية العالمية.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة