محافظات

«البنك الزراعي»: مشروعات للشباب بقروض ميسرة.. وإعادة هيكلة الشركة المصرية للتنمية الزراعية

20-2-2021 | 16:41

علاء فاروق، رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري

كفرالشيخ- علاء عبدالله

أكد علاء فاروق، رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري، اليوم السبت، خلال زيارته لمحافظة كفرالشيخ، بأنه سيتم تشكيل فريق عمل من البنك للتعاون مع المحافظة لإقامة مشروعات للشباب بقروض ميسرة، مؤكداً أن البنك سيظل هدفه الأساسي هو مساندة الفلاح وتوفير كل السبل لدعمه من خلال جميع البرامج التمويلية التي يقدمها سواء في القطاع الزراعي أو قطاعات الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية، وستظل رسالتنا الأساسية هي دعم صغار المزارعين والمربين والمساهمة بقوة في التنمية الريفية.


وأضاف فاروق، أن البنك الزراعي المصري يشهد حاليا مرحلة تحول مهمة تتمثل في تنفيذ إستراتيجية تطوير شاملة على كل المستويات نسابق الزمن لاستكمال تنفيذها حالياً، وتحظى خطة التطوير بدعم كبير من البنك المركزي بقيادة طارق عامر، محافظ البنك المركزي، وهو دعم نابع من الثقة في هذا الكيان العظيم وقدرته على تحقيق أهدافه في غضون سنوات قليلة من خلال الاستغلال الأمثل لكل المقومات المتاحة لديه سواء كانت مادية أو بشرية، وتشمل تنفيذ مشروعات التطوير في مجالات التكنولوجيا والنظم المصرفية وتطوير البنية التحتية للبنك وفروعه، فضلاً عن تطوير وتدريب العنصر البشري.

وتابع: المرحلة القادمة ستشهد أيضاً عملية إعادة هيكلة كاملة للشركة المصرية للتنمية الزراعية التابعة للبنك، مشيرًا إلى أن كل هذه الخطوات، تستهدف أن يستعيد البنك الزراعي المصري، ودوره الرائد في التنمية ليكون بنكا لكل المصريين يقدم خدماته المصرفية لأكثر من 55 مليوناً من سكان الريف والعاملين في القطاع الزراعي والمجالات والأنشطة المرتبطة به.

وأوضح علاء فاروق، أن البنك الزراعي المصري قام خلال شهر يناير الماضي بإطلاق مبادرة لتسوية ديون العملاء المتعثرين يستفيد منها 328 ألف عميل من المزارعين والعاملين في القطاع الزراعي بقيمة إجمالية بلغت 6.3 مليار جنيه وتستهدف تسوية ديون كل عملاء البنك المتعثرين في سداد ما عليهم من مديونيات.

وقال، إنه تم تقسيم العملاء المتعثرين إلى شريحتين تضم الشريحة الأولى 307 آلاف عميل ممن يبلغ أصل مديونياتهم أقل من 25 ألف جنيه وهؤلاء تم بالفعل إسقاط واعدام مديونياتهم بالكامل بإجمالي مديونيات بلغت نحو 416 مليون جنيه، بالإضافة إلى عوائد قيمتها 240 مليون جنيه وقد قام البنك بالتنازل عن كل القضايا والأحكام القضائية الصادرة ضدهم وأبرأ ذمتهم من أي مديونية بما يمكنهم من معاودة التعامل مرة أخرى مع البنك الزراعي المصري أو أي من بنوك القطاع المصرفي دون أية قيود.

وأضاف فاروق، أما الشريحة الثانية من العملاء المتعثرين فتضم 21 ألف عميل (من الأفراد أو الشركات) ممن تزيد أصل مديونياتهم عن 25 ألف جنيه وحتى 10 ملايين جنيه، ويبلغ إجمالي أصل مديونيات هذه الشريحة من العملاء نحو 3,5 مليار جنيه وبلغت قيمة العوائد المتراكمة 2.2 مليار جنية ، مؤكداً أن المستفيدين من تلك الشريحة أمامهم فرصة للاستفادة من مبادرة تسوية مديونياتهم حتى 30 يونيو المقبل.

وأشار إلى أن العملاء يمكنهم مراجعة البنك والدخول في المبادرة من خلال سداد 50% من أصل المديونية فقط، سواء دفعة واحدة أو على أقساط يتم تحديدها وفقاً لدراسة التدفقات النقدية لكل عميل مع إسقاط كل العوائد المهمشة وسيكون متاحا للعميل إعادة التعامل مع البنك بعد مرور 6 أشهر على السداد وفق دراسة مستقلة لكل حالة على حدة، مع عدم سريان حظر التعامل فيما يخص هذه المديونية والتنازل عن جميع القضايا المتداولة فور اتفاق العميل مع البنك على شروط السداد وتحرير الضمانات الخاصة بالمديونية.

جاء ذلك بحضور عمرو البشبيشي، نائب محافظ كفر الشيخ، وعلاء فاروق، رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري، واللواء أشرف موافى، السكرتير العام للمحافظة، واللواء ياسر حفناوي السكرتير المساعد، وسامي عبدالصادق، نائب رئيس مجلس الإدارة لقطاعات الدعم، وعادل عبد المنعم، رئيس منطقة غرب الدلتا، ومحمد عساف، رئيس قطاع كفر الشيخ، وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ.
 

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة