عرب وعالم

ستة أشهر تحدد مصير انتخابات البرلمان الجزائري المبكرة

19-2-2021 | 03:45

البرلمان الجزائري - ارشيفية

الألمانية

تستعد الجزائر لإجراء انتخابات تشريعية مسبقة بعد إعلان رئيس البلاد عبد المجيد تبون، اليوم الخميس حل البرلمان من أجل المضي قدما نحو انتخابات نزيهة وشفافة في غضون 6 أشهر على أقصى تقدير.


وتنص المادة 151 من الدستور الجزائري على أنه "يمكن لرئيس الجمهورية أن يقرر حل المجلس الشعبي الوطني (مجلس النواب) أو إجراء انتخابات تشريعية قبل أوانها بعد استشارة رئيس مجلس الأمة ورئيس المجلس الشعبي الوطني ورئيس المحكمة الدستورية والوزير الأول أو رئيس الحكومة حسب الحالة".

وتوضح ذات المادة أنه " تجرى هذه الانتخابات، في كلتا الحالتين، في أجل أقصاه ثلاثة أشهر، وإذا تعذر تنظيمها في هذا الأجل لأي سبب كان، يمكن تمديد هذا الأجل لمدة أقصاها 3 أشهر بعد أخذ رأي المحكمة الدستورية".

وشدد تبون، في خطاب موجه للأمة بمناسبة ذكرى اليوم الوطني للشهيد، على نزاهة وشفافية الانتخابات المقبلة التي ستشرف عليها السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، مؤكدا أنه لن يكون للمال الفاسد أي دور فيها.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة