آراء

مبادرة سيارات الغاز وحلم العقود السبعة

16-2-2021 | 17:39

جاء إطلاق المرحلة الأولى من مشروع إحلال السيارات القديمة بأخرى جديدة تعمل بالوقود السائل والغاز الطبيعي ليعطي دليلًا واضحًا على منهج عمل مميز للحكومة بعدم الإعلان إلا على ما يمكن تنفيذه فعليًا، هذا المنهج يزيد من ثقة المواطن في الحكومة.. هذه الثقة التى تعرضت للتآكل خلال العقود الماضية، وحلت محلها ثقة في مقولة «يوم الحكومة بسنة».

مشروع إحلال السيارات الذى تتحمل الخزانة العامة للدولة نحو 7.1 مليار جنيه عبء تمويل الحافز للمرحلة الأولى منه التي تشمل 250 ألف سيارة مضى على تصنيعها أكثر من 20 عامًا في سبع محافظات، يحقق عوائد اقتصادية عديدة، يأتي على قمتها تخفيض معدلات تلوث البيئة وزيادة الطلب على السيارات ذات المكون المحلي مما يساعد الشركات الوطنية على التشغيل الاقتصادي لمصانعهم، هذه الفوائد الكثيرة يمكن أن تتعاظم وتعطي قيمة مضافة للاقتصاد الوطني بالتوسع في الاستفادة من موارده الطبيعية وترشيد الاستيراد وتوفير فرص عمل جديدة لآلاف الشباب، المرحلة الأولى دارت عجلتها وهي بداية مشجعة جدًا، ولكن المرحلة الثانية من هذا المشروع يمكن أن تكون نقطة انطلاق فارقة في صناعة السيارات بمصر، ومحاولة تحقيق حلم ظل يراود مخيلة المصريين على مدار أكثر من سبعة عقود وهو حلم صناعة سيارة مصرية.

الحلم الذي ظل يداعب مخيلتنا على مدار عقود مضت ولَم يخرج عن دائرة الأحلام كان مقترنًا دائمًا بالتصنيع الحكومي لهذه السيارة، وأعتقد أن هذا الاقتران كان السبب الرئيسي في عدم النجاح للقيود الشديدة التي تعوق الاستثمار التابع للحكومة أيًا كان القانون الذي تقع تحت مظلته الشركات سواء قطاعًا عامًا أو قطاع أعمال، حيث إن الاستثمار الناجح هو بالأساس يتضمن درجات متفاوتة من المخاطر، وهو ما لا يمكن قبوله بسهولة بالنسبة للمال العام.

أما بالنسبة للقطاع الخاص فكانت مبرراته في عدم المخاطرة لتحقيق حلم السيارة المصرية هي عدم ضمان تسويق إنتاجه بالقدر الذي يحقق الجدوى الاقتصادية للاستثمارات المطلوبة، المرحلة الأولى من مبادرة إحلال السيارات القديمة اعتمدت على مكون محلي 45% للسيارات الملاكي، و60% في سيارات الميكروباص، وبالتالي يأتي التساؤل حول مدى إمكانية استخدام نسبة مكون محلي أعلى يتم تحديدها بالتشاور بين الحكومة وأصحاب المصانع كشرط لاعتماد السيارات في المراحل التالية من المبادرة. 

زيادة نسبة المكون المحلي ستكون حافزًا قويًا بالنسبة لمصانع إنتاج السيارات، وفي الوقت نفسه يمكن أن تكون نقلة نوعية للمشروعات الصغيرة المغذية لها وهي كثيرة وتتوافر بمصر المواد الخام اللازمة لها، حيث تعتمد فى معظمها على صناعة البتروكيماويات ولدينا قاعدة معتبرة فيها.

الربط بين التوسع في استخدام الغاز الطبيعي محليًا مع تعميق التصنيع المحلي لمكونات السيارات سوف يجعل مخاوف القطاع الخاص لا محل لها، لأن المبادرة تضمن سوقًا مناسبة لاستيعاب ما يتم إنتاجه وبالتبعية يتحول الحلم الذي طال انتظاره إلى واقع ملموس خاصة مع ما تبديه الدولة من تسهيلات كبيرة تجعل المشروع مربحًا لكل أطرافه فهل يتحقق الحلم؟

وكيل الهيئة الوطنية للصحافة

نقلاً عن

دراما رمضان وقضايا الوطن

مع اقتراب شهر رمضان الكريم من الرحيل جاءت ردود الأفعال الإيجابية والتفاعل الكبير بين المواطنين وليس المشاهدين فقط مع أحداث مسلسلى الاختيار-2 والقاهرة كابول

التوكل والتواكل و«الجندي كورونا»

مع اشتداد الموجة الثالثة من فيروس كورونا وارتفاع أعداد الإصابات والوفيات لم تزل سلوكيات أغلبية المواطنين لا تعكس إدراكهم لخطورة الموقف، مرات عديدة عندما

الاحتفال بتنمية سيناء

أكثر من 600 مليار جنيه استثمرتها الدولة فى تنمية سيناء المبلغ ليس قليلًا، ولكنه ليس هو المقياس الوحيد أو الفارق لنظرة الدولة بالنسبة لسيناء الحبيبة، منذ

ذكريات رمضانية

مرات قليلة تلك التى عايشت فيها أيامًا من شهر رمضان خارج مصر؛ الأحاسيس مختلفة، رؤية الأماكن لا تكون كاشفة عن حقيقتها، مفردات الشهر الكريم بمصر مختلفة تمامًا

قيم رمضانية

عاد رمضان بأيامه الطيبة، تهدأ النفوس وتسكن، تترطب الألسن بكل ما هو طيب من الكلمات، تنتاب الأغلبية أخلاق التسامح والمحبة، رغم ما شهدته الشخصية المصرية من

مصر ومنافسة الكبار

ما شهدته مصر خلال الأيام العشرة الماضية أكد العديد من الجوانب المهمة فى تركيبة الشخصية المصرية، فهى لا تعرف الاستسلام، قادرة على الإنجاز ومواجهة تحديات قد ينظر إليها الآخرون على أنها من المستحيلات...

دعوة للتفاؤل

لا تحزن ما دمت قادرًا على النهوض.. من قال إن المسيرة لن تواجهها معوقات أو مشكلات، لا تحزن ما دمت تستطيع علاج الأخطاء وتصحيح المسار؛ من قال إن هناك عملًا

رسائل اللقاح المصرى

وسط صراع محموم للحصول على لقاح كورونا سقطت خلاله ما تلوح به بعض دول أوروبا من بيانات حول حقوق الإنسان، انتهى فريق بحثى مصرى من المراحل الأولية لإنتاج أول

رجال من ذهب

يمثل تحقيق مصر الاكتفاء الذاتى من المنتجات البترولية، خلال العاميين المقبلين هدفًا وأملًا دام العمل على تحقيقه مدة طويلة، التقرير الأخير الصادر عن مجلس

المسئول بين المكتب والشارع

مشهد حوار الرئيس عبد الفتاح السيسي مع بائع الفاكهة واستماعه إلى شكواه والتعليمات الفورية وتنفيذها على أرض الواقع ليست المرة الأولي، التى يقوم بها الرئيس

«الشهر العقارى» .. وحكمة الرئيس

من التصالح في مخالفات البناء وصولًا إلى تعديلات قانون الشهر العقاري، وما يلوح في الأفق من تصريحات لوزير الموارد المائية والري بأن تعديلات قانون الري الجديد

هوس ومخاطر الـ «البيتكوين»

ارتفاعات جنونية وسباق محموم على اقتناء عملة مجهولة المصدر فاقدة الضمانة السيادية، عامان من الارتفاع المتوالي يتحول إلى قفزات جنونية متلاحقة منذ أزمة كورونا

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة