آراء

حكومة ليبيا وأطماع تركيا!

9-2-2021 | 12:29

أرادت تركيا حرق حكومة ليبيا الجديدة وبسط سيطرتها عليها قبل أن تثبت أقدامها وتخطو خطواتها الأولى.. بعد ماراثون طويل من المفاوضات وجهود مضنية لتحقيق اتفاق ومصالحة بين الفرقاء!


لم ينتظر الرئيس أردوغان تشكيل الحكومة ومنحها الثقة وإعلان سياستها ولكنه استبق ذلك كله بتأكيده,علي لسان مستشاره ياسين أقطاي, أن الحكومة الليبية تدعم الدور التركي في بلادها زاعماً أن الاتفاقيات التي عقدتها أنقرة مع حكومة الوفاق السابقة لن تتأثر بانتخاب الحكومة المؤقتة الجديدة, وأن تركيا توجد في ليبيا بدعوة من شعبها وحكومتها السابقة وأن الحكومة الجديدة لا تعارض الاتفاقيات ولكنها علي العكس تدعم الدور التركي هناك!!

لم يكتف مستشار الرئيس التركي بهذه التصريحات المستفزة والمغالطات السافرة ولكنه أخذ دور المعلم، وطالب الليبيين باحترام بعضهم البعض وعدم السماح لأحد أن يدخل بينهم أو إعطاء فرصة لمن سماهم الانقلابيين.. وعلي طريقة الشيطان يعظ حذر أقطاي من احتمال تقويض العملية السياسية في ليبيا وعرقلتها مشيرا إلى أن بعض القوى قد تعى لسلب ليبيا من الليبيين كما فعلت سابقا، مطالباً بضرورة الحذر من هذه القوى!!

ونسي أردوغان أو تناسي أن سياسته وأطماعه في ثروات الليبيين هي سبب الأزمة الرئيسي.. وأن أهم وأكبر تحديات حكومة عبد الحميد دبيبه الجديدة هو علاقاتها مع أنقرة وكيفية تعاملها مع الاتفاقيات الباطلة التي وقعتها حكومة فايز السراج مع تركيا!!

المثير أنه بالرغم من أجواء التفاؤل التي تسود بعد الإعلان عن السلطة الجديدة فإن الاتفاق,في تقديري, لا يزال هشاً والأوضاع صعبة والتحديات جسيمة.. خاصة بعد أن ظهر انقسام واضح بين الكتلتين البرلمانيتين في كل من طبرق وطرابلس حول مكان عقد جلسة منح الثقة للحكومة الجديدة وصدور بيانين منفصلين يطالبان بالالتحاق بمقر البرلمان في كل منهما.. ولكن حكومة تركيا لا يعنيها كل هذا.. المهم ألا تضيع منها كعكة سرقة واستنزاف خيرات ليبيا.. حتى لو كانت علي أنقاضها وجثث أبناء شعبها!!

نقلاً عن

بايدن والسد .. تسهيل أم تعقيد؟!

ماذا يعنى قرار إدارة الرئيس الأمريكى بايدن إلغاء قرار تعليق المساعدات المقدمة لإثيوبيا الذى أصدره الرئيس السابق ترامب على خلفية النزاع حول سد النهضة؟!

بايدن يتجمل!!

في تصريح يبدو إيجابيًا للمتحدث باسم الخارجية الأمريكية قال نيد برايس إن إدارة الرئيس بايدن الجديدة تعتبر القدس جزءًا من مفاوضات الحل النهائي بين إسرائيل والفلسطينيين، وتحدث عن حل الدولتين.

سلام ليبيا .. وأطماع أردوغان!

أفلحت حكومة الوفاق الليبية إن صدقت وأخلصت لاتفاق وقف إطلاق النار الذى أطلقه فايز السراج رئيس المجلس الرئاسي الليبي والمستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب لوقف العمليات القتالية فى كل أنحاء البلاد .

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة