رياضة

مانشستر سيتي يوجه أنظاره لكأس الاتحاد بعد إحكام قبضته بالدوري الإنجليزي

8-2-2021 | 18:08

فريق مانشستر سيتي

الألمانية

يوجه مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، أنظاره إلى مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي هذا الأسبوع، عندما يسافر إلى ويلز لملاقاة سوانزي سيتي بهدف حجز مقعده في دور الثمانية.

ويعيش سيتي حالة معنوية مرتفعة، بعد أن عزز موقعه في صدارة الدوري الممتاز بفارق خمس نقاط عن أقرب ملاحقيه عبر الفوز الساحق على ملعب ليفربول حامل اللقب بأربعة أهداف لهدف.

وسيحاول سيتي أن يحقق فوزه الخامس عشر على التوالي على مستوى كافة المسابقات من خلال الفوز بعد غد، الأربعاء، على سوانزي سيتي المنافس بدوري البطولة الإنجليزية.

ويقدم سيتي تحت قيادة مدربه الإسباني بيب جوارديولا مستويات رائعة رغم غياب النجمين البلجيكي كيفين دي بروين والأرجنتيني سيرخيو اجويرو، لكن المشكلة الوحيدة التي قد تواجه الفريق هي حصوله على ضربة جزاء.

وبالأمس انضم إلكاي جوندوجان إلى قائمة متزايدة من لاعبي سيتي الذين أهدروا ضربات الجزاء، في الوقت الذي ألمح فيه جوارديولا إلى أنه يفكر في تغيير جذري.

وقال جوارديولا "هي مشكلة لدينا... في اللحظات الهامة لا توجد رفاهية إهدارها (ضربات الجزاء)، ولا يهم من يسدد... مجددا سأفكر في إيديرسون (حارس المرمى) ربما يسدد المرة القادمة".

ويخوض سوانزي المباراة بحالة من الثقة بعد خوضه 12 مباراة دون هزيمة على ملعب ليبيرتي في دوري البطولة الإنجليزية.

ويحتل سوانزي المركز الثالث في دوري البطولة، كما حافظ الفريق على نظافة شباكه في 15 مباراة هذا الموسم، وقال الحارس فريدي وودمان إن الفضل في هذا الأمر يعود إلى الجهد الجماعي للفريق.

وأوضح وودمان للموقع الرسمي للفريق "الفضل للرفاق أمامي".

وأشار "مساء الجمعة تصديت لكرة واحدة فقط، الرفاق من أمامي يبذلون قصارى جهدهم".

وتابع "سعيد للغاية بخوض 15 مباراة بشباك نظيفة، لكن كلماتي لا تكفي للتأكيد على أن الأمر لا يعود فقط لحارس المرمى، الأمر يساعدنا حقا على المضي قدما".

ويشهد الدور الخامس أربع مواجهات تجمع بين فريقين ينافسان بالدوري الإنجليزي الممتاز، حيث يلتقي إيفرتون مع ضيفه توتنهام ومانشستر يونايتد مع ضيفه ويستهام يونايتد وليستر سيتي مع ضيفه برايتون وولفرهامبتون مع ضيفه ساوثهامبتون.

ويدخل مانشستر مباراته أمام ويستهام غدا، الثلاثاء، بعد أن فرض عليه إيفرتون التعادل 3 /3 في اللحظات الأخيرة في آخر مواجهة للفريق بالدوري المحلي.

وقال المهاجم برونو فيرنانديز الذي لعب دورا محوريا في نجاحات مانشستر هذا الموسم، إن فريقه عليه أن يتعلم من أخطائه.

وأضاف "لدينا الوقت، لدينا الوقت للتفكير مجددا، الكل يعلم أن الماضي هو الماضي ولا يمكن أن يعود، لكن بإمكانك أن تفعل شيئا ما حيال المستقبل".

وأشار "لذا على الجميع أن يكون مستعدا وأن يتعلم من هذه المباراة، كل ما تعلمناه من تلك المباراة علينا أن نستفيد به في المباراة التالية وأن نحاول الفوز، علينا أن نفوز".

ويخوض توتنهام بقيادة مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو، مواجهته أمام إيفرتون يوم الأربعاء، بعد الفوز على وست بروميتش البيون بهدفين دون رد أمس، الأحد، وهو الفوز الذي جاء بعد ثلاث هزائم متتالية.

وشهدت المباراة عودة هاري كين بعد تعافيه من إصابة، وأكد مورينيو أهمية وجود كين مع الفريق.

وأوضح مورينيو "إنه أحد أفضل المهاجمين في العالم، لا يوجد شيء آخر يمكن قوله".

وأضاف "الفريق يعتمد عليه كثيرا.. ولا يمكن أن نخفي ذلك، يسجل الأهداف ويصنعها، الربط الذي يقوم به، هذه الشخصية التي يتوجب على اللاعبين أن يحتذوا بها وله تأثير هام دائما بالنسبة لنا".

وفي مباريات أخرى يلتقي شيفيلد يونايتد المتعثر بالدوري الإنجليزي مع بريستول سيتي وبيرنلي مع بورنموث وتشيلسي مع بارنسلي.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة