أخبار

قيادي بـ«الشعب الجمهوري»: وثيقة الأخوة الإنسانية بداية جديدة للتعايش السلمي

6-2-2021 | 13:00

النائب محمد الرشيدي

محمد الإشعابي

أشاد النائب محمد الرشيدي عضو مجلس الشيوخ، والقيادي بحزب الشعب الجمهوري، باحتفاء العالم للمرة الأولى، باليوم العالمي للأخوة الإنسانية وذلك بعد اعتماد الجمعية العامة للأمم المتحدة مبادرة اللجنة العليا للأخوة الإنسانية باعتماد ذكرى توقيع وثيقة الأخوة الإنسانية يوماً دولياً للأخوة الإنسانية، وهي المبادرة التي تبنتها دول الإمارات ومصر والسعودية والبحرين وحظيت بإجماع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة.


واعتبر الرشيدي في بيان اليوم، أن هذه الوثيقة تعتبر هدية من الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، والبابا فرنسيس الأول بابا الكنيسة الكاثوليكية للعالم، مشيرًا إلى أن هذه الوثيقة تكون بداية جديدة للتعايش السلمي بين سكان العالم خاصة أنها وثيقة لكل الحب والإنسانية والإيمان.

وأكد عضو مجلس الشيوخ، ضرورة دعم جميع المنظمات العالمية والدول لهذه الوثيقة حتى تكون وثيقة ناجحة وتحقق أهدافها في جميع الدول، مشيرًا إلى أن جميع الدول هى أوطان تتسع للجميع دون تمييز أو تفرقة أو عنصرية قائمة على الدين أو اللون أو العرق.

ووصف الرشيدي وثيقة الأخوة الإنسانية بالمبتكرة والمتجددة، مضيفًا أن جميع التطورات الأخيرة في العالم في أمَس الحاجة إليها، وإعلان الرابع من شهر "فبراير" من كل عام، يومًا دوليًا "للأخوة الإنسانية" هو دعم عالمي لكل الجهود المخلصة التي تسعى لنشر ثقافة التعايش والإخاء، ومكافحة التميز والعنصرية.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة