حـوادث

تفاصيل 4 أيام لـ"كارثة عقار فيصل".. واستمرار تصاعد الأدخنة.. وغلق وإخلاء المنطقة بالكامل | صور وفيديو

2-2-2021 | 22:08

عقار فيصل

عبد الرحمن علي عطية- - محمد على أحمد

استمرار تصاعد الأدخنة بـ"عقار فيصل"، لليوم الرابع على التوالى، ويواصل رجال الحماية المدنية وسيارات الإطفاء المكوث بجوار المبنى من كل الاتجاهات وغلق وإخلاء المنطقة بالكامل والعقارات المجاورة له.




وكشفت معاينة الحماية المدنية، ملابسات الحريق، وتبين أن البرج يضم 108 وحدات سكنية، 15 منها يقطن بها سكان تم إخلاؤها حرصًا على سلامتهم، وتبين أن البرج يحوي في "البدروم" مصنعا للأحذية وتحويل الطابقين الأول والثاني إلى مخزن على مساحة 1000 متر امتدت إليها النيران، وخصص مالك العقار، مكتبًا له في العقار، يدير من خلاله أنشطته التجارية وشركته للأحذية الرياضية.

إخلاء العقارات المجاورة

ووجه محافظ الجيزة الأجهزة المعنية بسرعة إخلاء العقارات المجاورة للعقار حرصًا على سلامة المواطنين ولحين التأكد من عدم تأثير الحريق على السلامة الإنشائية للعقارات، كما كلف المحافظ بالتواجد الدائم على مدار اليوم من الأجهزة المعنية لحين الانتهاء من أعمال الإطفاء والمراجعة للعقارات المحيطة وكذا تأمين حركة السير على الطريق الدائري.

وقام رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة، بإخلاء عقارين مجاورين للعقار من السكان، وتم إيقاف عمليات الإطفاء بشكل مؤقت، بعدما تم استدعاء لجنة من كلية الهندسة التي أمرت بوقف عمليات الإخماد، خشية انفجار أعمدة المسلح نتيجة اصطدام النار مع مضخات المياه، ما قد يؤدي لكارثة، لحين انخفاض معدل النيران بالمكان.

عقار فيصل



لجنة هندسية لمعاينة

وكان اللواء أحمد راشد، محافظ الجيزة، قد شكل لجنة هندسية لمعاينة عقار فيصل المحترق، لبيان مدى تضرر العقار بالحريق وتأثير على السلامة الإنشائية للعقار، وكذلك العقارات المحيطة، وإعداد تقرير تفصيلي بذلك، باتخاذ ما يلزم للحفاظ على حياة المارة والسكان بالعقارات المجاورة.

ونظرا لاستمرار الحريق لم تتمكن اللجنة الهندسية معاينة العقار من الداخل حتى الآن، ومن المقرر أن تنتظر اللجنة لحين هدوء الحريق حتى تتمكن من معاينة العقار من الداخل وإعداد تقرير تفصيلي.


عقار فيصل



تحويلات مرورية

أجرت الإدارة العامة للمرور تحويلات مرورية على الطريق الدائري بسبب الحريق المشتعل في مخزن أحذية بعقار في فيصل، يوم السبت الماضى.

وأعلنت الإدارة العامة للمرور عن طرق بديلة عن الطريق الدائري الذي توقفت به حركة السيارات.

شاهد عيان

انتقلت "بوابة الأهرام" لمحيط العقار والتقت بأحد الجيران بالعقارات المجاورة للعقار المحترق وقال إنه كان يتعامل مع المصنع، ويشترى أغراضه منه وأن صاحب المصنع كان يقوم بتصنيع الأحذية وتخزينها فى العقار، قبل توزيعها، وأن المخزن المحترق كان مركزا للتوزيع، وأن المصنع مكون من الطابق الأول.

وأضاف خلال حديثه لـ«بوابة الأهرام»، إنه شاهد اللحظات الأولى من الحريق ورأى الأدخنة تخرج والنيران اشتدت بعدها.

ولفت إلى أنه شارك سكان العقار فى الإطفاء إلا أنهم لم يستطيعوا السيطرة على الحريق حتى وصل إلى الدورين الأول والثاني، واستمر بالصعود مما أعاق الحماية المدنية ورجال الإطفاء من السيطرة عليه من كافة الاتجاهات.


عقار فيصل



تحقيقات النيابة

تلقت "النيابة بلاغًا يوم الثلاثين من شهر يناير الماضي بنشوب حريق بعقارٍ بدائرة مركز كرداسة مصدره مخزن أحذية ببدروم العقار وطابقه الأرضي، ما أسفر عن احتراق كل الأحذية واحتراق العقار دون وقوع إصابات أو وفيات.

انتقلت النيابة للمعاينة وتبينت استمرار اشتعال النار بالعقار ما يحول دون دخوله، وتساقط أجزاء من جوانبه، و أفادت قوات الحماية المدنية أن سبب استمرار اندلاع النيران وجود كمية هائلة من الأحذية الجلدية في البدروم والطابقين الأرضي والأول مصنوعة من مواد قابلة ومعجلة للاشتعال أدت لاستمرار الحريق، وأنه تسبب في تآكل أعمدة العقار الرئيسية ما أدى إلى السقوط.

وقررت بعد تمكن "الحماية المدنية" من إخماد الحريق واتخاذ كل الإجراءات اللازمة في حالة سقوط العقار، ندب خبراء المعمل الجنائي لمعاينته بيانًا لسبب وكيفية نشوب الحريق وانتشاره ومدى توافر الشبهة الجنائية أو الإهمال في حدوثه، وحصر ما نجم عن الحريق من خسائر بالعقار وما فيه من منقولات، ومدى تأثر العقارات المحيطة به.

وكلَّفت النيابة "قوات الحماية المدنية" بمعاينة العقار -بعد إخماد النار فيه- لبيان مدى توافر سبل الوقاية من مخاطر الحرائق بالمخزن، وندبت لجنة من "مكتب السلامة المهنية بمكتب القوى العاملة"، ولجنة من الإدارة المختصة بالمحافظة، وأخرى من "الإدارة الهندسية بمركز كرداسة" لمعاينة العقار بيانًا لطبيعة النشاط بالمخزن ومدى صدور ترخيص بمزاولته وتوافر سبل الوقاية من المخاطر فيه، ومدى صدور ترخيص ببناء العقار والمخالفات التي تشوبه، وحجم تأثره بالحريق وسلامته من بعده، وطلبت تحريات الشرطة حول الواقعة.

عقار فيصل


عقار فيصل


عقار فيصل


عقار فيصل


عقار فيصل

اقرأ ايضا:

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة