محافظات

الانتهاء من 590 كيلو متر تبطين للترع بالبحيرة بتكلفة 1.5 مليار جنيه

31-1-2021 | 18:15

أعمال تبطين الترع تجرى على قدم وساق بقرى البحيرة

منى الوكيل

أكد اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة أن المحافظة كان لها نصيب كبيرا من المشروع القومى لتبطين الترع لكونها محافظة زراعية من الدرجة الأولي، حيث تم وضع خطه عاجلة للحفاظ على مياه نهر النيل واستثمارها بشكل أمثل، مشيرا إلى أن المحافظة تستهدف خلال المرحلة الأولى التى يتم تنفيذها تبطين ترع ومصارف بأطوال 590 كيلو مترا بتكلفة إجمالية مليار و500 مليون جنيه والتى ينتهى العمل بها نهاية يونيو المقبل، لافتا إلى أن جميع قرى «حياة كريمة» تم وضعها فى المرحلة الأولى ليتم تبطين جميع الترع والمصارف بها.


أكد المهندس مجدى الشحات أن العمل يجرى على قدم وساق فى 12 مركزا بالمحافظة، مشيرا إلى أن ما تم من أعمال حتى الآن تعدى البرنامج الزمنى المحدد لها، حيث تم الانتهاء من أعمال تبطين ترعة 3 بشمال التحرير بطول 6.81 كيلو مترا وبتكلفة 10.92 مليون جنيه، وترعة 4 بالنهضة بطول 4.75 وبتكلفة 7.6065 مليون جنيه، فضلا عن ترعة الاشرافية بأبو حمص بطول0.75 كيلو متر وبتكلفة 1.738 مليون جنيه، وفرع 24 بالنوبارية من الكيلو 6.5 حتى الكيلو 8.5 بتكلفة 2.983 مليون جنيه، بالإضافة إلى ترعة فرع 3 أيسر البستان بوادى النطرون من الكيلو 12.970 حتى الكيلو 16.720 وبتكلفة 4.325 مليون جنيه، وترعة هندسة رى أبو المطامير بطول 92 كيلو مترا وبتكلفة 300 مليون جنيه، كما تم الانتهاء من تبطين ترعة الفنجرى بالنوبارية بطول 2.85 كيلو متر وبتكلفة 4.83 مليون جنيه، وكذا ترعة فرع 5 أيمن ماريوبولس بالتحرير الشمالى بطول 2.85 كيلو متر وبتكلفة 4.32 مليون جنيه، وترعة 4 بأبوحمص بطول 24.25 كيلو متر وبتكلفة 67.6 مليون جنيه، وترعة 3 بحوش عيسى بطول 19.3 كيلو متر وبتكلفة 71.65 مليون جنيه، علاوة على ترعتى كوم البصل بكفر الدوار بطول 4.95 كيلو متر وترعة 8 بالدلنجات بطول 29.280 كيلو متر بتكلفة إجمالية 11.8926 مليون جنيه.


وأضاف أنه تم انتهاء من 40 % من أعمال ترعة كوم سويد بأبو المطامير بطول 4.21 كيلو متر وبتكلفة 9.67 مليون جنيه، كما تم الانتهاء من تبطين ترعة فرع الأملاك 1 بالدلنجات بطول 4.1 كيلو متر وبتكلفة 8.9 مليون جنيه، فيما تم تنفيذ 55 % من تبطين ترعة المنشية بحوش عيسى بطول 4.92 كيلو متر وبتكلفة 11 مليون جنيه، فضلا عن الانتهاء من ترعة العزيمة من الفم حتى 2.6 كيلو متر بقرية التحدى وبتكلفة 6.175 مليون جنيه، وسوف يتم البدء فى العمل بترعة العزيمة من ك 2.6 حتى النهاية بطول 2.9 كيلو متر وبتكلفة 6.656 مليون جنيه، كما سيتم العمل بترعة سيدى عطية بشبراخيت بطول 3.25 كيلو متر وبتكلفة 8.139 مليون جنيه، وتم تنفيذ 55 % من أعمال ترعتى وصلة الافندية بكوم حمادة وترعة ششت الجديدة بإيتاى البارود بطول 4.26 كيلو متر وبتكلفة 10.667 مليون جنيه، بالإضافة إلى تنفيذ 45 % أعمال ترعة النخلة بطول 2.75 كيلو متر وبتكلفة 6.522 مليون جنيه، كما تم تنفيذ 80 % من أعمال ترعة لوقين بكفر الدوار بطول 3.5 كيلو متر بتكلفة 6.93 مليون جنيه، كيلو مترا تم تنفيذ 55 % من أعمال ترعة مريوط 2 بطول 5 كيلو مترات وبتكلفة 14.25 مليون جنيه، كما تم تنفيذ 55 % من ترعة الثورة بشمال التحرير بطول 5.4 كيلو متر وبتكلفة 18مليون جنيه، كما تم تنفيذ 30 % من ترعة 9 بشمال التحرير بطول 26.16 كيلو متر وبتكلفة 62.55 مليون جنيه.


طرح الأعمال الجديدة
وأشار الشحات إلى أنه تم إجراء طرح لتنفيذ البدء فى العمل من أول يناير الحالى لترعة جرار معنيا بكوم حمادة بطول 9.5 كيلو متر وبتكلفة 2682 مليون جنيه، وترعة الزياتة بدمنهور بطول 4.2 كيلو متر وبتكلفة 10.97 مليون جنيه، فضلا على ترعة الأحكار بأبو حمص بطول 4.1 كيلو متر وبتكلفة 9.26 مليون جنيه، وترعة خط النار بإدكو بطول 5.2 كيلو متر وبتكلفة 17.8 مليون جنيه، وترعة حبيب بكفر الدوار بطول 5.97 كيلو متر وبتكلفة 14.42 مليون جنيه، بالإضافة إلى ترعة الافندية بكوم حمادة بطول 10.5 كيلو متر وبتكلفة 29.923 مليون جنيه، وترعة شاهين بكوم حمادة وبطول 8.51 كيلو متر وبتكلفة 21.655 مليون جنيه، وكذا ترعة الرزافة بكوم حمادة بطول 13.35 كيلو متر وبتكلفة 39.45 مليون جنيه، وترعة وصلة قمبر والمشايخ بالرحمانية بطول 5.64 كيلو متر وبتكلفة 17 مليون جنيه، علاوة على ترعة فرهاش بالدلنجات بطول 220.225 كيلو متر وبتكلفة 221 مليون جنيه، وترعة النوبارية بالدلنجات بطول 41.56 كيلو متر وبتكلفة 144.96 مليون جنيه.


مشروع القرن
من جانبه وصف الدكتور عبيد صالح رئيس جامعة دمنهور مشروع تبطين الترع بأنه مشروع القرن، مؤكداً أن جميع المتخصصين انتظروا تنفيذ هذا المشروع منذ سنوات طويلة حتى تحقق فى عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، مشيرا إلى أن المشروع يهدف للحد من هدر مياه الترع والحد من تلوثها، كما سيسهم فى التوزيع العادل لمياه الرى فضلا عن توفير مبالغ طائلة سنوياً تنفق على تطهير وتكريك الترع لضمان وصول المياه لنهايات الترع، مشيرا إلى أن المشروع سوف يعمل على الحفاظ على الثروة المائية، بخلاف أنه يعد من المشروعات القومية كثيفة العمالة التى توفر فرص عمل وتسهم فى القضاء على البطالة، فحسب التقديرات المبدئية سيوفر المشروع أكثر من نصف مليون فرصة عمل موسمية لمدة عامين.


ويقول المهندس أحمد الأعرج، رئيس مركز أبو المطامير السابق: إن المياه فى الفترة المقبلة ستصبح أغلى من البترول والذهب، لأن العالم يتجه إلى عصر ندرة المياه وترشيد الاستهلاك المائى هو الأهم خلال الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن التبطين من الطرق الناجحة لضمان وصول المياه لنهاية الترع دون عوائق، وتضمن عدم تبخر المياه وتحقيق العدالة فى التوزيع، ووصول المياه دون شوائب إلى نهاية الترع.


وأكد محمد مطر «مزارع» أن ترعة ششت الأنعام التى تمر بقريتهم بايتاى البارود، كانت تمتلئ بكيلو مترات كبيرة من الحشائش والبوص، فضلا عن أكوام القمامة ومياه الصرف الصحي، وكانت مصدرا للأمراض والأوبئة، فى فصل الصيف، بخلاف الثعابين التى كانت تختبئ بالبوص وكنا نعانى الأمراض الصدرية والجلدية بسبب تلك الحشرات ناهيك عن الروائح الكريهة، وجاء المشروع لينهى تلوث الترعة ويضفى مظهرا حضاريا على جوانبها إضافة لفائدته فى تقليل »هدر المياه« وبما يسهم فى توفير مياه الري.

نقلاً عن

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة