ثقافة وفنون

زيزيت سالم عن رواية "تبغ وشوكولاتة": أكتب بطريقة تلائم شخصيتي

22-1-2021 | 13:33

الكاتبة زيزيت سالم - رواية "تبغ وشوكولاتة"

سماح عبد السلام

قالت الكاتبة زيزيت سالم، إنها سعت لبلورة الشخصيات في روايتها " تبغ وشوكولاته"، والصادرة حديثاً عن دار بتانه، أكثــر مــن الكتابــة الذاتيــة عــن الــنفس.


وأضافت زيزيت فى تصريح لـ"بوابة الأهرام":" أنا أكتب نفسي فقط في الشعر، حيث صدر لي ديوانان والثالث في الطريق، وبالعودة إلى رواية "تبغ وشوكولاتة" بصفة خاصة فقد لاحظت أن المرأة حينما تتطرق الى موضوعات شائكة تتكلم فيها عن الحب فإنهم يعتبرون ذلك خروجـاً علـى الإطـار الـذي حـدده ورسـمه لهـا المجتمـع، وإذا تحاشت ذلك يصفون كتاباتها بالمثالية المفرطة التي لا تناسب الوقت الراهن، لكن بالنهاية فإن المرأة تفرض نفسهاعندما تحقق انجازا أو يصبح اسمها متداولًا.

وتابعت: "وعن نفسي فأنا كتبت في "تبغ وشوكولاتة" بطريقة تتلاءم مع شخصيتي ومع نفسـيتي، وتناسب الأجـواء والشخصـيات التـي حاولت أن أعكســها، كما حرصت على توظيف اللغة تبعًا لبيئة الرواية.

وتواصل: في رواية "تبغ وشوكولاتة" أحاول أن أحلل الشخصيات وأفككها، فنجد أن مــا نشــأ عليــه الفرد من أحداث ومواقف تحدث له في الصغر يكون لها تأثيرًا بالغا في تشكيل نفسيته وعنصرًا حاسما في تبلور شخصيته ورؤيته للآخرين بعد أن يخرج إلى المجتمع ويصير فردا كبيراً، فكان لزاما علي أن أجلب لبعض الشخصيات وعيًا جديدًا لأحدث تغييراً جذريًا في تحول مسار حياتهم .

ورأت الكاتبة أن شخصيات "تبغ وشوكولاتة" كلها من عمق الواقع وتنبض بالحياة، وكأن هذه الشخصيات تلتقيها في كل مكان، ولكن ليس من المهنية أن نقف عند مشهد في الرواية أو شخصية من الشخصيات ونقول "هذا هـو الكاتـب"، وإنمـا نتوقـف في نهايـة العمـل ونقـول: هـذه هـي أفكــار الكاتب أو كوابيسـه، أحاسيسـه، جمالياتـه، لأن هذا سيكون خطـأ فنـيا كبيـرا يقــع فيــه القــارئ العــادي، أمّــا الناقــد المتخصــص فبالتأكيد سيعــرف أصــول اللعبة ولن يخلط، بحد وصفها.

وتستطرد: ليس لدي شك أن القارئ سيعتقد أن "التبغ" هو الرجل و"الشوكولاتة" هي المرأة، ولكن الحقيقة أن هناك نساء مدخنات شرهات، ورجال كثيرون نهمون للشوكولاتة، وربما يكون الأمر غير ذلك، إلا إذا قررت أن تكتشف بنفسك.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة