آراء

هل تدري ما هو مثلث الخير؟

19-1-2021 | 11:54

هل تدرى ما هو مثلث الخير؟ إننى أراه حقا فى التكامل المصرى الليبى السوداني، لذلك اشعر بالتفاؤل الشديد بعد الانفتاح الكبير والانفراجة التى حدثت أخيرا مع هذين البلدين الشقيقين، نحن هنا نتحدث عما يقرب من خمسة ملايين كيلو متر من مساحة الدول الثلاث، تعيش عليها قوة بشرية تقترب من 150 مليون إنسان .

وفود مصرية رفيعة المستوى فى طرابلس والخرطوم تتحدث فى كل القضايا وتفتح الملفات ونلاحظ ان التقارب يزداد يوما بعد يوم، الدولتان لا تمثلان بعدا استراتيجيا لمصر على المستوى الامنى فقط بحكم الجيرة والحدود التى تمتد آلاف الكيلومترات، بل هما منافذ للتجارة وشرايين حيوية للاقتصاد، قبل دخول ليبيا مرحلة عدم الاستقرار كان الملايين من المصريين يعملون هناك وهو ما يعنى امتصاص نسبة من البطالة الى جانب التحويلات النقدية لذويهم فى مصر، بالإضافة إلى ذلك عشرات الآلاف من التجار الذى يصدرون البضائع والسلع المصرية إلى الداخل الليبي.

كل ذلك يسهم فى الرواج التجاري، خاصة مع تيسير حركة الانتقال والعبور بين البلدين، السودان أيضا بلد يزخر بالخيرات والكنوز وملايين الأفدنة من الأراضى الخصبة ويأتينا من أراضيه نبع الحياة مياه النيل، نحن نحتاج إلى المزيد من هذا التقارب على المستوى الرسمى والشعبى واتخاذ حزمة كبيرة من الإجراءات التى تضمن تقديم المزيد من التيسيرات لحركة انتقال الافراد والتجارة بين الدول الثلاث، فذلك يمكن ان يسهم فى حل جزء من مشاكلنا الاقتصادية.

فاصل قصير: إذا كان الماضى لا يستحق الحديث.. فلنصنع مستقبلا يستحق أن يحكى. .. الأديب العالمى نجيب محفوظ

نقلاً عن

... قلنا إن مصر تستطيع

قبل عدة أشهر، وفي مقال سابق في هذه الزاوية، قلنا إن مصر تستطيع أن تمسك بزمام المبادرة لتبريد الأحداث، وإنها القادرة على ممارسة الدور الأكبر لوقف التدهور

مخاطر التصفية .. اجتماعيًا (٤)

عندما قرر طلعت حرب فى عام 1927 فى إقامة مصنع للغزل والنسيج، لم يلجأ إلى المدن الكبرى كالقاهرة أو الإسكندرية، ولكنه توجه إلى المحلة الكبرى التي تقع في قلب

مخاطر التصفية .. اجتماعيا (٣)

الثلاثاء الماضى طرحنا سؤالا، عن أسباب خسائر الدلتا للأسمدة، وتلقينا الإجابة من مسئولين بالشركة تؤكد تحقيق أرباح منذ ١٩٩٨ وحتى ٢٠١٣، وفى ٢٠١٤ تم زيادة سعر

التطبيع والضغط على السودان

التاريخ الأمريكي سجله حافل بملايين الضحايا، جيشها وترساناتها العسكرية هى التى ذهبت الى فيتنام والعراق وأفغانستان لتقتل الأبرياء، ثم تقف لتعطينا الدروس

3 مشاهد .. مصر تستطيع

ثلاثة مشاهد حدثت أخيرا تعيدنى إلى ما كتبته قبل عدة أسابيع عن قدرة مصر في إعادة التوازن والاستقرار إلى دول المنطقة تحت عنوان (مصر تستطيع) وقلت إن هذه مسئوليتها

حرب الكورونا من ووهان إلى نيويورك

لا اعتقد انه يمكن ببساطة او من قبيل المكايدة السياسية ان تخرج الدبلوماسية الصينية لتتهم الجيش الأمريكى بنشر فيروس (كورونا) فى مقاطعة (ووهان) الصينية، قطعا

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة