أخبار

أمين "البحوث الإسلامية" يبحث مع وزير الاتصالات النيجيري التعاون في المواجهة الإلكترونية للفكر المتطرف

17-1-2021 | 16:23

الدكتور نظير عياد الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية

شيماء عبد الهادي

استقبل الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عياد، وزير الاتصالات النيجيري، والوفد المرافق له، لبحث سبل التعاون المشترك وتلبية احتياجات الجانب النيجيري في مجال التوعية والمواجهة الإلكترونية، للأفكار المتطرفة، والاستفادة من منهج الأزهر الوسطي في نشر المفاهيم الصحيحة بين الناس.

وفي بداية اللقاء، عرض الأمين العام، صورة إجمالية للوفد عن دور مجمع البحوث الإسلامية سواء ما يتعلق منه بالإصدارات العلمية، أو التوعية المجتمعية من خلال الاتصال المباشر مع الناس على المستوى المحلي من خلال وعاظه وواعظاته، وعلى المستوى الدولي من خلال مبعوثيه إلى دول العالم، فضلًا عن الأعمال التي تقوم بها الإدارات واللجان المختلفة للمجمع، والحملات التوعوية والجهود الدعوية لتلبية احتياجات الناس اليومية، والوقوف في مواجهة الأفكار المتطرفة والشاذة.

كما تناول اللقاء بيان جهود مصر والأزهر الشريف في دعم الطلاب الوافدين، وخاصة الطلاب الأفارقة وما يقدم لهم من عناية خاصة ورعاية علمية وتهيئة الأجواء المناسبة لهم للدراسة، والدور العالمي الذي يؤديه مبعوثو الأزهر إلى دول العالم المختلفة، وما تقوم به أكاديمية الأزهر الشريف لتدريب الأئمة والوعاظ وباحثي الفتوى في تدريب الأئمة من جميع أنحاء العالم، وذلك في إطار توجيهات أحمد الطيب شيخ الأزهر.

فيما أعرب وزير الاتصالات النيجيري، عن تقديره للدور المهم للأزهر الشريف في العالم كله، مؤكدًا  حاجة دول العالم إلى علماء الأزهر ورجاله الأجلاء لتصحيح المفاهيم الخاطئة، ونشر السلام العالمي والتسامح بين الناس من خلال منهجه الوسطي بعيدًا عن الإفراط والتفريط، ولبيان حقيقة الدين الإسلامي وما يدعو إليه من قيم التعاون والرحمة والإنسانية، في ظل التحديات المعاصرة التي يعيشها العالم أجمع.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة