ثقافة وفنون

التشكيلية الشابة دينا محمود.. رحيل مفاجئ لصاحبة "حكايات ستات" وأسلوب صعب التكرار |صور

3-1-2021 | 17:34

التشكيلية الراحلة دينا محمود

سماح عبد السلام

رحلت مساء اليوم الأحد، الفنانة التشكيلية دينا محمود عن عمر يناهز الـ35 وعاماً، بعد صراع مع المرض، على إثر أصابتها بنزيف فى المخ، بعد انقلاب أتوبيس أحد المدارس الخاصة بالهرم يوم 18 نوفمبر 2020، والذى كانت تتواجد به بحكم عملها كمشرفة للأتوبيس.

مارست التشكيلية دينا محمود، والتى تخرجت من كلية التربية الفنية، الفن التشكيلى بجوار عملها بأحد المدارس، حيث قدمت عدة معارض كان آخر معارضها تحت عنوان: " حكايات الستات"، بمركز التعاون الدولى" بالزمالك، أواخر عام 2019، طرحت من خلاله رؤية فنية لبعض الحالات والظروف التى تمر بها المرأة فى مجتمعاتنا العربية.

سردت دينا محمود بعض حكايات، حيث نبعت الفكرة من كونها سيده تعيش في مجتمع وتمر بالعديد من المحطات في يومها فأرادت من خلال معايشتها لبعض القصص أن تنقلها وتجسدها في لوحات توثق بعض الحالات بشكل غير مباشر، بمعنى أن اللوحات لا تتضمن مشكلات مباشرة تمر بها المرأة لكنها تعُد انعكاساً لحالات تأثرت بها.

كما اقتبست صاحبة "حكايات ستات" بعض المشاعر والأحاسيس من الروايات والدواوين الشعرية التى قرأتها، كما لعبت جلسات أصدقائها وأحاديثهن والتى كانت أنصت إليها كثيراً فى إثراء مخيلتها خلال رسم هذه الأعمال.

اتسمت دينا محمود عبر تجربتها الفنية على قصرها بالتجريب فى اللون والخامات والأحجام، كما كانت تميل للمساحات الكبيرة فى العمل، دون أن تصبح أسيرة للعمل فى قالب واحد، وفيما يتعلق بالخامات فقد استخدمت ألوان إكريلك وخامات مختلطة وكولاج ببعض الأعمال لكى تُعطى تأثيراتً معينة.

وكان من المقر أن تقدم الراحلة معرضها الجديد ديسمبر الماضى، ولكن القدر لم يمهلها، حيث أصابتها فى الحادث قبل معرضها ورحليها اليوم.


اعمال التشكيلية الراحلة دينا محمود


اعمال التشكيلية الراحلة دينا محمود


اعمال التشكيلية الراحلة دينا محمود

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة