عرب وعالم

إتمام أول عملية تبادل للأسرى بين الجيش الليبي وحكومة الوفاق

26-12-2020 | 10:37

عملية إطلاق وتبادل الأسرى

وكالات الأنباء

بدأ طرفا الصراع الليبي عملية إطلاق وتبادل الأسرى، وهي نقطة ضوء جديدة علق عليها الليبيون آمالهم لإزالة تراكمات الحرب ولمّ شتات أبناء الشعب الواحد، في واحدة من أصعب وضبابية الفترات التي تمر بها البلاد، التي تقف على حافة صراع عسكري جديد.

وتعد هذه العملية التي جرت مساء أمس الجمعة واحدة من التفاهمات القليلة، التي تم الالتزام بها بين طرفي الأزمة في ليبيا منذ الاتفاق السياسي الموقع عام 2015، كما أنها تشكل تنفيذا لإحدى مخرجات اجتماعات اللجنة العسكرية 5+5 والتي تتعلق بمعالجة القضايا الإنسانية التي ترتبت على الصراع العسكري بين الطرفين خلال السنوات الأخيرة، وفي مقدمتها تبادل الأسرى والمخطوفين والجثامين.

وقال وزير الداخلية المفوض بحكومة «الوفاق»، فتحي باشاغا، إنه «لا سبيل لقيام الدولة الا بالتوافق واتباع السبل السلمية لإدارة خلافاتنا»، وذلك بعد ساعات من تبادل محتجزين من قوات حكومة الوفاق وقوات الجيش الليبي.

ورحبت البعثة الأممية للدعم في ليبيا «بتنفيذ عملية تبادل محتجزين من الطرفين بإشراف اللجنة العسكرية المشتركة (5+5)»، مشيرة إلى أن عملية التبادل بين قوات حكومة الوفاق والقيادة العامة جرت «بجهود ومساعٍ حميدة قام بها المشايخ والأعيان والحكماء.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة