"مراسلون بلا حدود" تشكو إسرائيل أمام الجنائية الدولية لقصفها مقرات إعلامية بغزة | عاصفة ترابية تغطي سماء سوهاج في الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين| صور | مساعد مورينيو يكشف عن السبب الحقيقي لاستغناء تشيلسي عن محمد صلاح | رئيس قطاع الناشئين: عقود احتراف لمجموعة من ناشئي الأهلي بأحد الدوريات الأوروبية | مدرب سيراميكا: أريد بواليا بدلًا من أحمد ريان.. ومشكلته "الأهلي" وليست "إمكاناته" | الصحة الفلسطينية: 218 شهيدًا وأكثر من 5604 جرحى منذ بداية العدوان الإسرائيلي | طائرات الاحتلال الإسرائيلي تشن أكثر من 100غارة عنيفة على عدة مناطق بقطاع غزة | شُكري يتلقي اتصالا من نظيره القطري لبحث التوصل إلى وقف إطلاق النار بالأراضي الفلسطينية | الرئيس السيسي: الأولوية الآن هي وقف العنف والقتل الذي يتم حتى يعود الهدوء للمنطقة| فيديو | الرئيس السيسي: مصر تبذل جهودًا للتوصل إلى وقف إطلاق النار بين الإسرائيليين والفلسطينيين.. والأمل موجود| فيديو |

آراء

لغز بورصة اللاعبين

25-12-2020 | 07:47

هناك لغز غير مفهوم في بورصة الأندية واللاعبين في الإسراف عند شراء اللاعبين، بينما مصادر الدخل محدودة في الإعلانات والشركات الراعية واشتراكات الأعضاء ومهما كانت قيمة تلك العناصر فهي لا تكفي لمرتبات اللاعبين سنويًا.

ويصبح السؤال المحير: كيف يدبرون الفرق بين الدخل والمنصرف؟

ولهذا قد حان الوقت لإنشاء بورصة للاعبين وخصخصة الأندية، ويذهب البعض إلى المطالبة بفتح باب المراهنات من أجل تحسين أموال هذا السوق، فعلى عكس قوانين السوق والمنطق أصبحت أسعار اللاعبين مستفزة للجميع. في دوري لا يرقى إلى مستوى الدوري في أكثر من دولة عربية، ومنتخب كثيرًا ما خذلنا على أرضنا وبين جمهورنا.

وقال الرئيس ومعه الحق لا للمدربين الأجانب ويجب الاعتماد على المدربين المصريين، وهذا يجعلنا نقول أيضا، لا للاعبين الأجانب ونعطي الفرصة للاعبين المصريين، لأن ذلك يصب في النهاية لصالح المنتخبات الوطنية وإذا كان لا بدَّ فليكن على الأكثر لاعبان فقط. فقد ارتفعت القيم المالية في عقود اللاعبين في الدوري المصري بشكل مبالغ فيه مؤخرا، خاصة بعد ظهور نادي بيراميدز، والذي لعب دورًا كبيرًا في رفع قيمة عقود اللاعبين وقيمة الصفقات وبفضل الميزانيات المفتوحة التي ينفقها النادي على نشاط الكرة وأصبحنا نشاهد أرقامًا فلكية تدفع للاعبين.

وصلت قيمة اللاعبين أن يتقاضى لاعب واحد 20 مليون جنيه أو أكثر في الموسم الواحد، في الوقت الذي لم يتقاض فيه أبرز المواهب التي مرت على كرة القدم المصرية هذه الأرقام أو حتى نسبة ضئيلة منها، رغم فارق الإمكانات الفنية والموهبة بين أساطير الأجيال السابق والجيل الحالي ورغم غياب الزمالك، وعدم توسع الأهلي في صفقاته بشكل كبير، إلا أن حركة الانتقالات كانت كبيرة هذا الصيف متمثلة فيما دفعه بيراميدز لضم رمضان صبحي مقابل 2.25 مليون جنيه إسترليني، وضم سيراميكا كليوباترا لميدو جابر مقابل 8 ملايين جنيه من مصر للمقاصة، وضم البنك الأهلي لحارس حرس الحدود أحمد السعدني مقابل 6 ملايين جنيه، وضم المصري لأحمد رفعت ومحمد عنتر من الزمالك مقابل 6 ملايين جنيه لكل منهما.

وكانت صفقة انتقال النجم البرازيلي مينو من صفوف بالميراس إلى بيراميدز الموسم الماضي مقابل 8.60 مليون يورو أي ما يوازي 175.61 مليون جنيه مصري هي الأغلى في تاريخ بطولة الدوري المصري، وكان الأهلي قد تعاقد مع حسين الشحات بمقابل تخطى حاجز الـ5 ملايين دولار، لتصبح تلك الصفقة بذلك الأغلى على الإطلاق في تاريخ الأهلي.

وهناك بينافينتي بـ٦ ملايين يورو بخلاف راتبه السنوي، وتصدر قائمة أغلى الصفقات في الكرة المصرية عام 2019، اللاعب البيروفي الدولي كريستيان بينافينتي إلى بيراميدز قادمًا من شارلروا البلجيكي بمقابل 6 ملايين يورو بخلاف راتبه السنوي.

وجاءت صفقة انتقال البرازيلي كارلوس إدواردو فيريرا دي سوزا إلى صفوف بيراميدز قادمًا من صفوف قوياس البرازيلي مقابل ما يوازي مبلغ 106.18 مليون جنيه مصري هي من أغلى الصفقات في تاريخ الدوري المصري.

وانتقل اللاعب الدولي البرازيلي رودريجينيو من صفوف كورنثيانز إلى بيراميدز مقابل ما يوازي 104.14 مليون جنيه مصري، كما انتقل ريبامار من صفوف أتلتيكو باراناينسي البرازيلي إلى بيراميدز مقابل ما يوازي 82 مليون جنيه مصري، أما تقييم الأندية في البورصة النادي الأهلي استمر في صدارة قائمة أغلى أندية الدوري المصري بقيمة 22 مليونًا و880 ألف يورو، بعدما كانت القيمة المالية تبلغ 30 مليون يورو، فيما يأتي نادي الزمالك في المركز الثاني بقيمة 15 مليونًا و250 ألف يورو، بعدما كان بقيمة 20 مليون يورو، ويحل بيراميدز ثالثًا بقيمة 14 مليونًا و850 ألفًا، بعدما كان بقيمة 18 مليون يورو.

ولكن على جانب آخر وجود ارتفاع في أسعار فريق الإسماعيلي بقيمة 2 مليون و720 ألف يورو؛ ليصل إلى 6 ملايين و630 ألف يورو، بينما وصل فريق المصري البورسعيدي إلى 6 ملايين و300 ألف يورو، حيث ارتفع بقيمة 500 ألف يورو.

أما المحترفون بالخارج، فقد وصل سعر محمد صلاح لمبلغ 120 مليون يورو بعدما كانت 150 مليونًا، فيما حل محمود حسن تريزيجيه لاعب أستون فيلا في المركز الثاني بقيمة 8 ملايين يورو، ومحمد النني ثالثًا بقيمة 5 ملايين يورو، وأحمد حجازي بقيمة ثلاثة ملايين ونصف المليون يورو، وأحمد حسن كوكا مهاجم أولمبياكوس اليوناني بقيمة 2 مليون و400 ألف يورو، وأحمد المحمدي لاعب أستون فيلا بقيمة 2 مليون، فيما يأتي التونسي فرجاني ساسي لاعب وسط نادي الزمالك بقيمة 2 مليون يورو، بينما يأتي محمد الشناوي حارس مرمي النادي الأهلي في المركز الثالث برصيد مليون و700 ألف يورو، ويحل رابعًا عبدالله السعيد لاعب فريق بيراميدز بقيمة مليون و600 ألف يورو، وعلي معلول ظهير أيسر النادي الأهلي برصيد مليون و400 ألف يورو، وأحمد الشناوي حارس بيراميدز بقيمة مليون و300 ألف يورو.

مصر الغريبة بأسمائها

الزائر لمصر لأول مرة لن يصدق أنه في بلد عربي لغته العربية فمعظم الأسماء للمحال والشوارع والمنتجعات، بل الأشخاص ليس لها علاقة باللغة العربية وباتت القاهرة

مصر تخطت الفترة الانتقالية

جاء حين على مصر كانت شبه دولة عندما تعرضت لهزة عنيفة ومحنة سياسية واقتصادية قاسية، عقب ثورتين تخللتهما موجات إرهابية تصاعدت فى ظل غياب وانهيار لمؤسسات

ثوار ما بعد الثورة

لابد من الاعتراف بأن كل ما في مصر الآن نتيجة مباشرة لأحداث ٢٥ يناير بحلوه ومره، فأي إصلاح هو ثمرة مباشرة لشجاعة ووعي ودماء شرفاء سالت لتحقق حلم الأمة في

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة