عرب وعالم

نائب كندي: حملة "اتكلم عربي" حجر أساس للتواصل مع الجيل الثاني من المصريين بالخارج

18-12-2020 | 18:18

المهندس شريف سبعاوي

أ ش أ

أشاد عضو برلمان مقاطعة أونتاريو الكندية ونائب وزير السياحة في حكومة المقاطعة المهندس من أصل مصري شريف سبعاوي، اليوم الجمعة، بحملة "اتكلم عربي" التي تتبناها وزارة الهجرة وشون المصريين في الخارج برعاية رئيس الجمهورية، لافتًا إلى أن الحملة تمثل حجر الأساس لبناء تواصل بين الجيل الثاني في الخارج والوطن الأم.


وأطلقت وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج حملة على منصة "تيك توك" الإلكترونية كأداة من أدوات الترويج للمبادرة من أجل الوصول لأكبر عدد من أبناء المصريين حول العالم، وبالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية.

وأقر يوم الثامن عشر من شهر ديسمبر، يومًا عالميًا للغة العربية، لأنه هو اليوم الذي تم فيه إدخال اللغة العربية إلى لغات الأمم المتحدة المعتمدة في الجمعية العامة ولجانها الرئيسية، عام 1973، في الجلسة العامة الحاملة رقم (2206) والتي صدرت قرارها بإدخال العربية إلى لغات الأمم المتحدة بالإشادة بتاريخ اللغة ودورها في الحضارة الإنسانية.

وقال المهندس شريف سبعاوي إنه منذ عشر سنوات أدركت حكومات مقاطعة أونتاريو المتعاقبة أهمية اللغة في المحافظة على هوية المهاجرين وتراثهم وحضارتهم وإسهامهم في المجتمع الكندي فدعمت تدريس اللغات المختلفة، ومن بينها اللغة العربية، واعتبرتها من المواد الاختيارية الإضافية التي تضاف درجاتها إلى المجموع ويتم تدريسها في المدارس الحكومية والكاثوليكية مرة أسبوعيًا.

وأضاف أنه كنائب وزير السياحة والرياضة والتراث في حكومة أونتاريو يفخر دائمًا ويعترف بفضل اللغات التي دعمتها حكومة أونتاريو في مساعدة المهاجرين على نقل تراثهم وفنهم وحضارتهم وإثرائهم للنسيج الكندي.

وأكد النائب الكندي المصري أن مبادرة "اتكلم عربي" للوزيرة النشيطة، نبيلة مكرم، هي في الحقيقة حجر الأساس لبناء تواصل بين الجيل الثاني في الخارج والوطن الأم، مشددًا على أنه دون لغة لا يمكن نقل الثقافة والتراث والفن، وطالب من جميع المهاجرين المصريين دعم هذه المبادرة المهمة والتمسك باللغة العربية.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة