Close ad

السادات فى رسالة لنائب الرئيس: جامعاتنا فى خطر ولابد من النظر لمطالب أبنائنا

24-9-2012 | 15:31
جمال عصام الدين
أعرب محمد أنور السادات فى رسالة بعث بها إلى المستشار محمود مكى، نائب رئيس الجمهورية، عن استيائه التام من تجاهل الحكومة لأزمات طلاب الجامعات المصرية واللجوء إلى التعامل مع الأزمات من خلال الجانب الأمنى فقط، الذى يتمثل فى فض اعتصامات الطلاب بالقوة، بدلا من الالتفات إلى جوهر المشكلة والعمل على حلها من منطلق أننا فى النهاية إزاء مؤسسات علمية يجب الحفاظ عليها.
موضوعات مقترحة


وأكد السادات ضرورة فتح باب الحوار ما بين إدارة الجامعة الأمريكية والطلاب، مستنكرًا القيام بغلق أبواب الجامعة ومحاولات اقتحامها من جانب المعتصمين الذين يطالبون بمطالب مشروعة، مؤكدا أن تلك السلوكيات من شأنها زيادة المشكلة تعقيدًا، وفى شأن أزمة جامعة النيل أبدى السادات تضامنه الكامل مع طلاب جامعة النيل مطالبا د. زويل وهو شخصية محل تقدير واحترام الجميع بالخروج عن صمته وإعلان موقفه مما يحدث لجامعة النيل، لأنه وإن كان يريد أن يرى مشروعه وحلمه فلابد وأن يراعى ألا يكون هذا على حساب آخرين.

وطالب السادات بالنظر فيما ينادى به طلبة كلية الحاسبات والمعلومات بجامعة عين شمس بشأن مساواتهم بطلبة كلية الهندسة بعد التخرج، فى إطار كامل من احترام اللوائح والقوانين وعدم التعدى على هيبة الحرم الجامعى.
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة