أخبار

هيئة الرعاية الصحية: نجاح أول عملية استئصال للفص الأيسر من الكبد بوجود ورم دموي كبير | صور

9-12-2020 | 18:55

جانب من العملية الجراحية

عبدالله الصبيحي

أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية، نجاح أول عملية استئصال للفص الأيسر من الكبد بوجود ورم دموي كبير لمريض تحت مظلة التأمين الصحي الشامل، بمستشفى التضامن التابعة للهيئة ببورسعيد.


وأشار د. مصطفى شعبان، مدير عام مستشفى التضامن، إلى أنه بعد حضور المريض للمستشفى وبإجراء الفحوصات الطبية اللازمة له تبين أنه يعاني من ورم دموي بالفص الأيسر من الكبد وقد فشلت معه الاستجابة للعلاجات الدوائية، مما حتم ضرورة أخذ قرار التدخل الجراحي لاستئصال الفص الأيسر من الكبد للمريض مع الحفاظ على جميع الشرايين والأوردة والقنوات المرارية الخاصة بالفص الأيمن من الكبد، مؤكدًا أن هذه العملية الجراحية من أكبر وأصعب الجراحات العامة وجراحات الأورام والتي تمت بنجاح كبير على يد أمهر الأطباء داخل مستشفى التضامن التابعة لهيئة الرعاية الصحية ببورسعيد.

وأضاف أنه تم إجراء العملية تحت إشراف أ. د. عمرو عبدالرؤوف استشاري جراحة الكبد والبنكرياس والقنوات المرارية بالمعهد القومي للكبد بالقاهرة، د. أحمد سامي زميل مساعد بالمعهد القومي للكبد، إلى جانب نخبة كبيرة من أكبر أطباء الجراحة بمصر ومستشفى التضامن ببورسعيد منهم د. محمد حلمي المعداوي استشاري ورئيس قسم الجراحة العامة بالمستشفى، د. أسامة فتحي أخصائي الجراحة العامة، د. محمد نعمان طبيب الجراحة العامة، د. إبراهيم أحمد طبيب مقيم جراحة عامة، د. محمد الكيكي أخصائي الجراحة العامة والمدير الطبي بالمستشفى.

وتابع د. مصطفى شعبان: أنه تم استخدام جهاز الكوزا لإتمام عملية الاستئصال بأقل نزيف ممكن حيث تم استئصال المرارة والحفاظ على الوريد الكبدي الأوسط للمريض، كما تم الاطمئنان على الحالة الصحية للمريض ونقله بحالة عامة مستقرة للرعاية المركزة بمستشفى التضامن، تحت إشراف أ.د. عمرو كمال أستاذ الرعاية المركزة بطب القصر العيني جامعة القاهرة، د. محمد الكتبي أخصائي الرعاية المركزة بمستشفى التضامن، إلى أن خرج بصحة جيدة ليمارس حياته الطبيعية من جديد.

فيما شارك بعملية التخدير لإجراء العملية الجراحية للمريض أ.د. أحمد خميس استشاري التخدير بجامعة عين شمس، د. محمد شيتيوي أخصائي التخدير بمستشفى التضامن، فيما شمل طاقم التمريض الذي شارك بالعملية أ. حامد زكريا، أ. إيمان الصواف، أ. أسماء زغلول، أ. بسمة منصور، فنيين التمريض بعمليات مستشفى التضامن بورسعيد.

وثمَّن د. أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، جهود كل المشاركين من الأطقم الطبية بإتمام العملية الجراحية للمريض بنجاح، موجهًا إليهم كل الشكر والتقدير على ما يبذلونه من جهد لتقديم أفضل الخدمات والرعاية الصحية لمنتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد من خلال مستشفيات الهيئة ببورسعيد، ومشيرًا إلى أن المنظومة الجديدة والمنشآت الصحية للهيئة أصبحت تغطي ٩٥٪ من الخدمات التشخيصية والطبية والعلاجية للمرضى ببورسعيد داخل نطاق محافظتهم دون الحاجة إلى تحمل عناء ومشقة السفر للداخل أو الخارج، وأصبحوا يحصلون على الخدمات الصحية بكل سهولة ويُسر ووفقًا لأحدث المعايير والممارسات العالمية من خلال مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد ( مستقبل صحة مصر).


جانب من العملية الجراحية


جانب من العملية الجراحية


جانب من العملية الجراحية

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة