آراء

الطيبون ينجحون أيضا!

1-12-2020 | 21:31
Advertisements

هل يمكنك تحقيق النجاح والمكانة دون أن تكون فظا غليظ القلب، تعامل مرؤوسيك بعنجهية وتتنمر عليهم ولا تسمح لأحد بإبداء رأيه؟ وجوه كثيرة تحتل الصدارة، وصلت إليها بالصوت العالى والتهديد وإهانة الآخرين لدرجة أن الاعتقاد ساد بأن هذا طريق النجاح.


صدق كثيرون مقولة إن اللطفاء هم آخر من يصلون لنهاية السباق، ربما لأنهم لا يرغبون بمزاحمة أحد ولا دهس أجساد الآخرين ولا التحايل والخداع للفوز. الكاتب الأمريكى ديفيد بودانز له رأى مختلف. تحقيق النجاح لا يتطلب التنمر والأنا المستبدة. من يتعاملون بكياسة، يمكنهم النجاح أيضا دون خسارة أنفسهم وصداقاتهم.

فى كتابه «فن الإنصاف» الصادر مؤخرا، يصف بودانز الطيبين بأنهم يتصرفون طبقا لقيم الأخلاق والاحترام. على مدى التاريخ، هناك كثيرون حققوا النجاح والاحترام معا. لكن مشكلتهم عدم إجادتهم الدعاية لأنفسهم والاستئثار بالميكروفون، مما يخلى الساحة العامة لشخصيات منفلتة تمارس السادية وتسىء التعامل مع بقية خلق الله.

فى الثلاثينيات، واجه الرئيس الأمريكى روزفلت مناخا ديماجوجيا، يشبه عصرنا الحالى. تعامل بهدوء وإنصاف معتمدا على ذكاء رجل الشارع، فانتصر على أسوأ كساد بالعصر الحديث.

فى المقابل، تعامل ترامب مع مساعديه بشعار أنت مطرود. لم يسمح لأحد بالاعتراض. أشبع منتقديه بأوصاف وشتائم واتهامات كاذبة انتشرت كالنار فى الهشيم. روزفلت استمر بالحكم 12 عاما، بينما انضم ترامب لنادى رؤساء الفترة الواحدة الذين أشبعهم سخرية.

نموذج آخر.. دانى بويل البريطانى الذى أخرج حفل افتتاح دورة لندن الأوليمبية 2012. تعامل مع 10 آلاف متطوع رافضا توقيعهم اتفاقية عدم إفشاء أسرار الحفل. لم يصادر تيلفوناتهم بل وثق فيهم، فلم يخذلوه ولم يسربوا تفصيلة ولو صغيرة. القيادات الطيبة تستمع لمرؤوسيها وتدافع عنهم وتتحمل المسئولية، أما القيادات الفظة، فتعتبر ذلك علامة ضعف، فالقائد القوى الناجح مهمته إظهار«العين الحمرا» للعاملين.

الطيبة ليست وحدها جواز مرور للنجاح لكنها مع المهارة تعطى الثقة للإنسان بأنه بذل ما بوسعه ولم يخسر روحه بممارسة السلطة المطلقة والأنانية الوحشية واحتقار الآخرين. الإنصاف والاحترام والانصات وإتاحة الفرصة صفات للخير وللنجاح أيضا.

نقلا عن صحيفة الأهرام

اقرأ أيضًا:
Advertisements
بين السياسي والبيروقراطي!

السياسى يستشرف ردود الفعل، يتفاوض ويجس النبض ويساوم ويعدل ثم يخرج بالقرار للعلن. ربما يكون أقل من طموحه لكنه يضع نصب عينيه أن السياسة فن الممكن لا المستحيل.

رسائل الهجوم الأمريكي!

عندما أمر ترامب فى أبريل 2018 بشن هجمات عسكرية على سوريا بعد اتهام النظام السورى باستخدام أسلحة كيماوية فى «دوما»، سارع بايدن ونائبته الحالية كامالا هاريس

أريد عناقا!

في العالم الذي رسمه الروائي البريطاني جورج أورويل بروايته الأشهر «1984»، ينسحق الفرد أمام حكومة خيالية تتحكم في كل حركاته وهمساته. تحسب عليه أنفاسه وأحلامه.

أولياء الأمور والسوبر ماركت!

حتى نهاية الثمانينيات، ظلت الحياة هادئة، إن لم تكن رتيبة، فيما يتعلق بالعملية التعليمية. تدخل الوزارة نادر، والتغييرات طفيفة. اهتمام أولياء الأمور كان

نيتانياهو وعالم اللا معقول!

تابعت الضجة التى أثيرت حول ما ذكره الفنان المصرى الكبير محمد منير فى مكالمته الهاتفية مع لميس الحديدى فى برنامجها المتميز، كلمة أخيرة، حول ماعرض عليه من

زورونا كل سنة مرة!

لست وحدك. تنتخب من يمثلك بالبرلمان أو جهة العمل أو بنقابتك، فإذا به بعد النجاح يقوم بعملية فرار طويلة ولا يعاود الظهور إلا مع استحقاق انتخابي جديد. تبحث

كيف تدمر حزبًا؟!

لأسباب عديدة، تسكن الانقسامات أحزاب اليسار أكثر من اليمين. الانضباط الحزبي حديدي داخل اليمين، بينما التماسك والالتزام ضعيفان لدى اليسار الذي تشله الخلافات

فلاسفة التوك شو!

ليست هذه هي المرة الأولى ولن تكون الأخيرة، التي يمتشق فيها مذيع سيفًا خشبيًا يوجه به طعنات من الإهانات والسخرية والإساءات لفئة من الشعب، هو نفسه فعلها

تركة على حميدة؟!

كيف سيتذكر الجيل الجديد مبدعينا وفنانينا والمشاهير الذين يختارهم الله إلى جواره؟. وماذا سيبقى منهم؟ للأسف، ليست هناك إمكانية أو قدرة من جانب كتابنا وباحثينا

فى مدح الإعلام العام!

أحد أسباب توقف الحروب وسيادة السلم في فترات زمنية معينة أن البشر لم يكونوا يتقاسمون المنافع والخيرات فقط؛ بل الحقائق المشتركة أيضًا. الآن، لم تعد هناك

كلمني شكرًا!

«بيبى.. أنا لا أوافق على أى شىء تقوله، لكنى أحبك». هكذا كتب بايدن ذات مرة عن علاقته مع نيتانياهو. مر نحو شهر على توليه الرئاسة ولم يرفع سماعة التليفون

احذف واعتذر!

هاتان الكلمتان رسالة وجهتها صحيفة الجارديان إلى كاتب عمود بعد نشره تغريدة سخر فيها من السياسة الأمريكية تجاه إسرائيل، واعتبرتها الصحيفة كاذبة بل معادية للسامية، لينتهي الأمر بوقف التعامل معه.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة