آراء

أميرة القلوب

26-11-2020 | 07:00
Advertisements

كانت زيارته الأولى للهند، وكان حريصًا على زيارة مسجد "تاج محل" أحد عجائب الدنيا الذى سمع وقرأ عنه كثيرًا.

فى الساحة الأمامية وقف المرشد الهندى الشاب يشرح له معالم المسجد، ثم أشار إلى أريكة من الرخام فى وسط الحديقة، وقال له هذه "أريكة أميرة القلوب".

 سأله: من تقصد؟ قال: أقصد "أميرة القلوب"، عندما زارت هذا المكان وعلمت قصة الحب التى جمعت الملك "شاه جيهان" والملكة "ممتاز محل"، وكيف بنى لها هذا المسجد حبًا فيها وتخليدًا لذكراها، جلست على تلك الأريكة وظلت تبكى، فأسماها الناس باسمها.

اقتربا من الأريكة، وطلب منه المرشد الجلوس عليها واستأذنه فى الذهاب لتحية أحد زملائه.

تابعه بنظره قليلًا ثم تنقلتعيناه فى المكان استفسارًا وتعجبًا، هنا جلست أميرة القلوب! ولماذا كانت تبكى؟

وفى غمرة تخيله للموقف التفت إلى يمينه فجأة، كتم صرخته وتصلب فى مكانه، إنها هى، نعم هى ومن يمكن أن يخطئها؟ صرخت فى وجهه: ابتعدوا عنى..

هو: سيدتى أنا لم أقصد الإساءة.. أنا... قالت: أعلم من أنت، أنت تتعقبنى... أجاب بسرعة: لا.. أقسم لكى أننى.. لم تعطه فرصة الرد وصرخت مرة أخرى: ابتعدوا عنى.. اتركونى وشأنى.. لقد تركت لكم كل شيء حفاظًا على ما تبقى من آدميتى، إننى امرأة وأريد أن أعيش ما تبقى من حياتى كامرأة وليس كماكينة تحركها أعراف وتقاليد بالية.. آه لو جربتم ذلك الإحساس البشع بأن تفعل دائمًا ما تمليه عليك إرادة الآخرين.

اعلموا أن المرأة يمكنها أن تتقبل أى خطأ إلا الخيانة.. أيها الرجال فلتذهبوا إلى الجحيم، لماذا لا تتصورون ذلك؟ لماذا تبيحون لأنفسكم أشياء وتحرمونها على المرأة؟ ولماذا ترتكبون تلك الخطيئة البشعة وتطلبون إليها أن تباركها دائمًا؟! أستحلفكم بالله وبالأديان والمبادئ والمنطق أن تجيبوا إن كنتم تملكون إجابة، أريحونى بالله عليكم وإلا فاتركونى وشأنى.. لن تبتعدوا؟ أعلم فتلك هى النهاية كما أظن.. لكننى سعيدة وراضية كل الرضا، فقد اخترتها لنفسى ولم يفرضها على أحد.. فلتعلنوا للعالم كله ما رأيتم.. نعم إننى بصحبة هذا الرجل وأحبه وسأتزوجه.. لأنه الشخص الوحيد الذى عاملنى كامرأة لديها إحساس وشعور.. ما لكم أنتم والتدخل فى حياتى.. إننى أتحداكم جميعًا، أعلم أننى منتهية.. لكن سيكون هذا درسًا لكم أيها المتجمدون المتبلدون.. إننى على يقين أن نهايتى سوف تكون بداية لفكر مختلف وجديد.. أروع شيء فى الحياة أن تعيشها كما هى وكما تراها لا كما يراها الآخرون.. وإلا فسوف تتحول إلى تمثال جميل الصورة مفرغًا من المعنى.. دعونى أعيش حياتى التى اخترتها وعيشوا حياتكم فى سلام، دعونى أحب وأتزوج من أشاء.. آه أعتذر.. مع من أتحدث عن الحب والسلام؟ مع تماثيل متحجرة بالية!!إذن فلتفعلوها ولتريحونى من عالمكم الغريب.. هيا.. افعلوها.. إننى لست خائفة.. حسنًا.. ها أنذا أبتسم!!

سيدتى.. سيدتى...أفاق من غيبوبته على يد تربت على كتفيه وصوت يقول: سيدى..سيدى.. التفت فوجد المرشد يبتسم ويسأله: هل ذهبت؟ قال له: من؟ قال: أميرة القلوب.. هل انتهى حديثكما؟ لا تندهش فهذا المكان له سحره الخاص، كلما أتى سائح أتركه يجلس هنا وأبتعد عنه قليلًا من الوقت لأى سبب، وعندما أعود أجده على نفس حالتك... المهم هيا بنا، وفى الطريق أحك لى ماذا قالت لك.. قال له وهو لا يزال فى غيبويته: من هى؟.. قال: هل نسيتها بهذه السرعة.. أميرة القلوب.

اقرأ أيضًا:
Advertisements
د. حسام الإمام يكتب: قبل ما تناسب حاسب

لم يكن من الصعب عليها فهم ما يحدث، لكن كان من المستحيل تصديقه، قد يكون الإنسان طماعاً أو نصاباً يتاجر بالكلمات، لكن أن يتاجر بأحاسيسه ومشاعره، هذا الصنف

د. حسام الإمام يكتب: الإدارة بالابتسامة

ليس حلمًا بل واقع عشت تفاصيله يومًا بيوم ، أصابني الذهول في بداية اللقاء، وصاحبني التعجب والترقب خلال الرحلة حتى وجدتني أندرج تلقائيًا في تلك المنظومة،

د. حسام الإمام يكتب: انزل من فوق الحصان

عبارة جديدة فى قاموس الفهلوة والحداقة والشطارة المعجونة مع بعض الجرامات من فلسفة سيبلي نفسك وأنا أرسيك على الحوار ، مضافًا إليها قدر كافِ من رحيق الانهزامية

د. حسام الإمام يكتب: خليك بعيد

رغم صدق أحلام زينب معي دومًا، لكنني لم آخذها ولا مرة واحدة مأخذ اليقين، بل أسمعها وأقول خيرًا إن شاء الله، ولا أعيد صياغة خططي وخطواتي بناء على الحلم.

أحب ما تعمل "حتى" تعمل ما تحب

ارتبطت كلمة حتى في أذهان الكثيرين بالرائع صلاح ذو الفقار وهو يتحدث إلى البرنس أحمد مظهر في فيلم الأيدي الناعمة ويقول: أكلت السمكة حتى ذيلها.. بالك انت حتى هنا ليها كام معنى؟

لما تكبر نفسك تبقى إيه؟

مش عارف، بجد مش عارف كان نفسى لما أكبر أبقى إيه ممكن أقولك أبويا وأمى كان نفسهم لما أكبر أبقى إيه، لكن أنا شخصيًا كان نفسى أبقى إيه .. مش عارف. دايمًا

ساقط توجيهية وسمسار وقباني.. وبالعكس

يبقى الباز أفندي ويافطة الباز أفندي في فيلم ابن حميدو، المشهد الرئيسي الذي يجب أن ينحني أمامه عالم النكتة، وتتضاءل بجانبه كل الإيفيهات في كل زمان ومكان، دون أي مبالغة.

الرحلة انتهت

أنا بطبيعتى أحب السفر جداً وكنت أتمنى دوما أن أعمل فى مجال يسمح لى بالترحال والتجوال خارج مصر . فى أحد الأيام تلقيت دعوة من إحدى الجمعيات المتخصصة فى شئون

عادل إمام .. عفوًا الزعامة لها أصول

هل يستحق عادل إمام فعلاً لقب الزعيم؟ هل حقق على مدى تاريخه ما يؤهله لنيل هذا اللقب فى حضور قامات كبيرة قدمت للفن الكثير والكثير؟ هل هناك ما يميزه لنيل

الزمن الجميل

انتقادات عديدة توجه إلى وسائل التواصل الاجتماعي التي باتت دون أي شك ولا جدال اللهو الخفي السارق للوقت، المفرق بين الأخ وأخيه والابن وأبيه والزوج وزوجته

أشياء لا تشترى

وصل إلى قاعة الفرح هو وزوجته لحضور زفاف ابنة أحد أصدقائه الأعزاء، استقبله صديقه والد العروسة استقبالًا حارًا واختار له مكانًا مميزًا بين المعازيم، وجلس الجميع ينتظر وصول العروسين...

عفوًا سيدتي .. لست هذا الرجل!

الليلة باردة.. حمل كوب الشاي الساخن بين يديه وذهب نحو النافذة.. رأى قطرات المطر تنساب على زجاج النافذة كدموع التائب الذي يتطهر من ذنبه.. يارب كم أنا محتاج

الأكثر قراءة
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة