عرب وعالم

الحزب الدستوري الحر في تونس: اتحاد القرضاوي تحول إلى وكر لتفريخ وصناعة الإرهاب بتواطؤ من الدولة والبرلمان

17-11-2020 | 10:14

عبير موسى - حزب الدستوري الحر

وكالات الأنباء

فتح الحزب الدستوري الحر التونسي معركة جديدة مع الاتحاد العالمي لما يسمى بعلماء المسلمين ويرأسه الإرهابي الدولي يوسف القرضاوي المستقر في قطر.


وكان قد أعلن الحزب الدستوري الحر، دخوله في اعتصام مفتوح أمام مقر فرع تونس للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالعاصمة التونسية، احتجاجا على ما سمته رئيسة الحزب "تخاذل الحكومة مع تنظيمات مشبوهة و متورطة بتبييض وتمويل الإرهاب".
ويعمل الحزب الدستوري الذي تقوده المحامية عبير موسي على "إجبار هذا التنظيم على مغادرة البلاد".

وقالت موسي، وفق تقرير نشره موقع "سكاي نيوز عربية" في فيديو وجهته عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" لأنصارها مساء الجمعة الماضية "ننطلق أمس الإثنين في تنفيذ اعتصام الغضب أمام مقر اتحاد القرضاوي"، مؤكدة أن هذه الجمعية ومقرها قطر قد تحولت إلى وكر لتفريخ وصناعة الإرهاب في تونس بتواطؤ من الدولة والبرلمان بحسب قولها.

وأوضحت موسي" نحن غاضبون على تخاذل الدولة في مكافحة الإرهاب وغاضبون على فسحها المجال لتنظيمات تنتهك المنظومة التربوية وتخلط بين الدين والدولة وتهدد تونس المدنية". ورفع المحتجون أمام مقر اتحاد القرضاوي شعار "ارحلوا عنا، لسنا في حاجة لجماعة الإخوان وجماعة القرضاوي في تونس".

 

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة