عرب وعالم

الرئيس الفرنسي ماكرون ينتقد مجلس الأمن الدولي

16-11-2020 | 06:16

ماكرون

الألمانية

انتقد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مجلس الأمن الدولي وحث الدول الأوروبية على إظهار قدر أكبر من الاستقلال ، وذلك خلال مقابلة مع مجلة "جراند كونتينت" الصادرة في باريس.


وقال ماكرون في تصريحات خلال المقابلة التي نشرها مكتب الرئيس "يجب أن أقول إن مجلس الأمن الدولي لم يعد يصدر حاليا أي قرارات مفيدة".

يشار إلى أن فرنسا أحد الأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن الدولي إلى جانب الولايات المتحدة والصين وروسيا وبريطانيا، ويمكن لكل منهم منع أي قرار باستخدام حق النقض. وبشكل تقليدي تمنع الولايات المتحدة انتقاد إسرائيل. كما تمنع روسيا فرض عقوبات على سورية.

وبالانتقال إلى أوروبا، أكد ماكرون أن القارة العجوز بحاجة إلى أن تصبح أكثر استقلالية. وأكد الرئيس الفرنسي أن الولايات المتحدة لن تقبل الأوروبيين كحلفاء "إلا إذا أخذنا أنفسنا على محمل الجد وإذا كان لدينا سيادة في دفاعنا عن أنفسنا".

وفيما يتعلق بالانتخابات الأمريكية الأخيرة، وصف ماكرون التغيير القادم للحكومة في واشنطن بأنه فرصة للعمل على تفاهم متبادل.

وكان ماكرون قد أثار شهورا من الجدل العام الماضي عندما وصف اتفاقية الدفاع لحلف شمال الأطلسي (ناتو) بأنها "ميتة سريريا" ودعا إلى إعادة التفكير في الحلف.

وأفادت مصادر حكومية فرنسية أن ماكرون سيلتقي بوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في باريس اليوم الاثنين في بداية رحلة المسؤول الأمريكي إلى عدة عواصم أوروبية وشرق أوسطية.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة