أخبار

"الآثار" تكشف حقيقة قتل الملك "توت عنخ آمون".. وكيف تم تحنيطه؟ | صور

14-11-2020 | 14:47

مصطفى وزيري

عمر المهدى

قال الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن المصري القديم عندما كان يقوم بعملية التحنيط الخاصة بالجثث، كان يقوم بكسر في الأنف أو كسر في الجمجمة لوضع مادة التحنيط داخل مخ المومياء.


وأضاف وزيري، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم السبت بمنطقة آثار سقارة للإعلان عن أكبر كشف أثري خلال عام 2020، أن الملك الشاب "توت عنخ أمون" لم يقتل "مضروبًا على رأسه"، موضحا أنه إتمام عملية التحنيط بالملك الشاب.

وأعرب الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، عن سعادته الكبيرة بهذا الكشف العظيم، مشيدًا بالدور الكبير التي تقوم البعثة الأثرية المصرية العالمة بمنطقة آثار سقارة.

جدير بالذكر، أن البعثة الأثرية المصرية كانت قد أعلنت خلال السنوات الماضية، عن عدد من الاكتشافات الأثرية المهمة بهذه المنطقة، كان آخرها الكشف عن 59 تابوتا آدميا ملونا بداخلها مومياوات في حالة جيدة من الحفظ لكبار رجال الدولة، والكهنة من الأسرة الـ 26، والذي تم الإعلان عنه في مؤتمر صحفي عالمي أوائل شهر أكتوبر الماضي.


الكشف الأثري بمنطقة آثار سقارة


الكشف الأثري بمنطقة آثار سقارة


الكشف الأثري بمنطقة آثار سقارة


الكشف الأثري بمنطقة آثار سقارة


الكشف الأثري بمنطقة آثار سقارة


الكشف الأثري بمنطقة آثار سقارة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة