Close ad

السادات لمرسي: أتحفظ على تحكم مساعدك عصام الحداد وأسرته في إدارة الشئون الخارجية لمصر

19-9-2012 | 13:31
جمال عصام الدين
أبدى محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، تحفظه مما سماه تحكم عصام الحداد مساعد الرئيس للشئون السياسية والتعاون الدولى وباقى أفراد أسرته من خلال موقعهم في إدارة رسم وتخطيط السياسات الخارجية للدولة بمعزل عن المؤسسات ذات الخبرة والمسئولة أمام الشعب وممثليه.
موضوعات مقترحة


وقال السادات في خطاب أرسله للدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية اليوم الأربعاء: "مع كل تقديرى لخلفيتهم التى لم تتعد بعض التجارب فى شركة تجارية لإدارة المعارض الخارجية، وأيضًا بعض مشروعات الإغاثة الإنسانية الإسلامية فى الخارج ، إلا أن البوادر غير مطمئنة وظهر ذلك واضحا في تأخير إعلان الرئيس مرسى عن رفضه لأعمال العنف أمام السفارة الأمريكية بالقاهرة وإدانته لمقتل السفير الأمريكى فى ليبيا، والحساسية المفرطة فى التعامل مع ملف العلاقات المصرية الإسرائيلية والتساهل والتنازل مع حركة حماس بغزة وانعكاسات ذلك سلبيًا على أمن سيناء"، على حد تعبير السادات.

وتابع: "ثم طرح الحداد فكرة لجنة رباعية بين السعودية وإيران وتركيا ومصر لحل الأزمة السورية، هذا وإن كانت جهدا طيبا إلا أنها محكوم عليها بالفشل لأسباب متعددة، وما كان لمصر (الجديدة) فى إعادة إحياء ريادتها وقيادتها للمنطقة العربية أن تعرض إدارة سياستها الخارجية لمجموعة من الهواة فى ظل وضع إقليمى ودولى متداخل وساخن، وتحتاج مصر لخلق جو من الثقة والاحترام لتبدأ فى عمل نهضة وتنمية حقيقية فى ظل ظروفنا الاقتصادية والمالية الصعبة".
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة