أخبار

عضو مجلس شيوخ يطالب بتطبيق غرامة عدم ارتداء الكمامات

5-11-2020 | 18:37

الدكتور خالد قنديل عضو مجلس الشيوخ

أحمد سعيد حسانين

قال الدكتور خالد قنديل، عضو مجلس الشيوخ، إن التهاون في اتخاذ الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة، قد تكون عواقبه وخيمة، مع احتمالية مواجهة موجة ثانية من فيروس كورونا المستجد.


وأشار قنديل في بيانٍ اليوم الخميس، إلى أن الاستهتار في الالتزام بالتعليمات الطبية سيهدر جميع الجهود التي بذلتها الحكومة المصرية على مدار الشهور الماضية في مكافحة تلك الجائحة وسوف يُعيدُنا إلى نقطة الصفر من جديد.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ، أن المواطنين وحدهم من يمتلكون مصير مكافحة جائحة كورونا في موجتها الثانية التي ضربت بعض الدول مؤخرا، فالالتزام بكافة التعليمات الوقائية سيمنع عن مصر خطرا كبيرا قادما، ويحافظ على صحة المواطنين وسلامة حياتهم.

وطالب د. قنديل، الحكومة بتطبيق غرامة عدم ارتداء الكمامات في المواصلات العامة ومترو الأنفاق ومواجهة المخالفين الذين يضرون بحياتهم وحياة من حولهم، لافتا إلى أن الإجراءات الوقائية والبرامج العلاجية التي اتبعتها الحكومة في محاربة فيروس كورونا، حافظت على مصر من الوصول لمعدلات إصابة خطيرة ومرتفعة كباقي دول العالم، وسعت للاحتفاظ بنسب مخفضة مقارنة بالدول الأخرى، وأكد أن الإجراءات التى أعلنها مجلس الوزراء بشأن الحماية من الموجة الثانية تضمن عدم تغيير أي من المؤشرات الحالية تجاه الدولة المصرية، أهمها توفير ٢.٥ مليون جرعة من مصل الإنفلونزا، وكذلك توفير بروتوكولات العلاج للمرضى والمصابين.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة