آراء

مخالفة مواطن وموظف

25-9-2020 | 13:58

لك أن تتخيل 4 ملايين مخالف بناء في بلادنا.. كيف هذا؟! بسبب المواطن مضطرًا أو متجبرًا أو متعمدًا.. وبسبب تقاعس الموظف العمومي فى المحليات وفي الرقابة وفي غض الطرف عن المخالفات.. لذلك الرقم الفعلي للمخالفات 8 ملايين 4 لمن خالف و4 لمن سمحوا بذلك.


وأين حدث ذلك؟! في كل ربوع مصر من شمالها إلى جنوبها من البحر إلى الصحراء ومن الأرض الزراعية إلى الأرض التي تحتوي على التاريخ والآثار.

لا يجب أن نساوي بين من ارتكب مخالفة بسيطة في البناء كبناء دور أو اثنين لأحد أبنائه فوق بيته الموجود بالفعل والذي لديه ترخيص له.. وبين من قام ببناء 10 أدوار فوق برج ليس برجه أو فوق أرض تحمل كنوزًا تاريخية، أو هدم منزلًا تراثيًا وأطلق مكانه صاروخًا بنائيًا وليست عمارة معروفة الأطوال والبروز.. هؤلاء أهدروا ثروات مهمة على البلاد وغيروا معالم مدن وشوهوا المنظر الحضاري والتصميم المعماري والشكل الجمالي، وضغطوا على كل البنية التحتية للقرى والكفور والمدن.

والمشتركون مع المواطنين فى 4 ملايين مخالفة ليسوا بالضرورة 4 ملايين موظف، لأنه يمكن لمسئول واحد فاسد أن يقوم بغض الطرف عن عشرات أو مئات المخالفات، والتستر عليها إما بالتقاعس أو الرشوة والتزوير.

أتمنى أن تتغير التشريعات لتتمكن الأجهزة المختصة في الرقابة والمحاسبة من فتح ملفات كل هؤلاء المتقاعسين الموالين المدلسين، خصوصًا من ترك الخدمة منهم، حتى يكونوا عبرة لمن يأتي من بعدهم.

وأن نتعقبهم ونسألهم، كيف عميت أبصاركم وكيف تغاضيتم ولم تقوموا بمهام وظيفتكم؟! ويمكن بل يجب أن تسألهم الأجهزة الرقابية "من أين لكم هذا؟!" وتسألهم عن تضخم ثرواتهم.

وربما يكون تعديل تلك القوانين والتشريعات بداية لإغلاق قطرات تصب في كوب فساد يتجرعه كل الناس‏ مُرحبين أو مُجبرين!

تويتر: https://twitter.com/TantawiPress

الاستفزاز .. فن صناعة التريند

إنه الاستفزاز يا سادة.. هو ما يجعلنا نضع الأحداث على "التريند" ونرفعها لتصبح "نمبر وان" ثم لا نرفع عنها الضوء...

صداع نزلة قليوب من الدائري

وقف الرئيس عبدالفتاح السيسي، أمس الجمعة خلال تفقده بعض قطاعات الطريق الدائري الأوسطي، وقال إنه أمر قبل ذلك بألا تقل مداخل ومخارج المحاور عن 3 حارات مرورية..

"رجال الظل".. عذرًا

مع بدء عرض مسلسل الاختيار 2.. ألوم نفسي وأوجه اعتذارًا طويلًا إلى الأبطال الذين نسيناهم.. بالطبع، لم ننس أفعالهم ولا تضحياتهم ولا بطولاتهم.. ولكننا نسينا

حادثة قطاري سوهاج .. التكنولوجيا هي الحل

من وقت إلى آخر نضطر إلى إعادة تذكير المسئولين بأنها هي الحل لكثير من مشكلاتنا.. هي الحل للتغلب على سوء استغلال مواردنا وعلى إهدار كثير من طاقاتنا، وأيضًا

برج فيصل المحترق والدبوس الجيد

أمس وضعت قوات الحماية المدنية بمديرية أمن الجيزة، نهاية لبرج فيصل المحترق، بعد إتمام عملية تفجيره بالديناميت.

الاستثمار في التطبيقات .. كلوب هاوس مثالًا

هذه الأيام الجميع يعلم ميزة وأهمية الاستثمار في تطبيقات الهواتف الذكية.. زمان كنا نبذل جهدًا كبيرًا للتدليل على أهمية هذه التطبيقات للدول قبل الأفراد..

"كلوب هاوس".. الآن تكلم حتى أعرفك

فجأة وبدون مقدمات انتشر بين الناس تطبيق كلوب هاوس Clubhouse.. ما الذي حدث؟! لماذا اتجه إليه الكثيرون؟! .. ولماذا أصبحت قيمته السوقية مليار دولار بعد إطلاقه

فودين جامع الكرات الصغير

ضمن الرقي والتقدم في أي مجتمع هو قدرته على البعد عن السخرية لمسافة تطول وتقصر على حسب قوة الشخص نفسه، ولا يطول اللسان بالتقريع والقلش من الضعفاء وممن تظنهم

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة