آراء

قطعن أيديهن .. وتقطع قلبها

29-8-2020 | 00:06
Advertisements

بسم الله الرحمن الرحيم .."فَلَمَّا رَأَيْنَهُ أَكْبَرْنَهُ وَقَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ وَقُلْنَ حَاشَ لِلَّهِ مَا هَٰذَا بَشَرًا إِنْ هَٰذَا إِلَّا مَلَكٌ كَرِيمٌ".. صدق الله العظيم

 
إذا كان هذا هو حال النساء عندما خرج عليهن سيدنا يوسف عليه السلام مرة واحدة، إكبار وإجلال وانبهار، انفصال عن العالم المحسوس ودوران بلا وعي ودون توقف في فلك هذا الجمال دقيق الصنعة شديد الإتقان، ليصل الحال إلى غيبوبة كاملة، فيقطعن أيديهن دون شعور.
 
إذا كان الأمر كذلك، فما هو حالك يا "زليخة" وقد نشأ وكبر هذا "الملك الكريم" أمام عينيك، ما حالك وأنت ترينه يزداد جمالًا وبريقًا وتألقًا يومًا بعد يوم منذ كان طفلًا ثم فتى يافعًا ثم شابًا ناضجًا أوتي حكم وعلم من الله ليزداد إلى جانب جمال الخلقة، جمال الخُلُق والوقار والمكانة والهيبة بين أقرانه.
 
إذا كانت النساء قد قطعن أيديهن لرؤيته مرة واحدة واتخذن القرار فورًا أنه ليس من بني البشر الذين نعرفهم، لكنه ملك كريم ينتمي إلى ملائكة السماء، فكم مرة وإلى كم قطعة تقطع قلبك يا زليخة في حبه الذي انطلقت سهامه من كل صوب نحو قلبك بكل ما أوتيت من قوة لتستقر به إلى أجل غير مسمى.
 
أي قلب تمتلكين حتى يتحمل ذلك الاختبار فيذوب عشقًا ويحترق شوقًا بهذا القدر؟ كيف تحمل قلبك كل هذا؟ إن أبوه النبي لم يتحمل فراقه وذاب فؤاده شوقًا إليه وبكاه حتى ابيضت عيناه من الحزن وفقد بصره، وظل يشكو حزنه وبثه إلى الله.
 
أعلم أنك كنتِ على يقين أن النساء سوف يحدث لهن ما حدث؛ لذلك جهزت لكل واحدة منهن سكينًا! لكن كيف كان لكِ لتعلمي أن النساء سوف يقطعن أيديهن لمجرد رؤيته، إذا لم يكن قلبك قد تقطع حبًا وعشقًا له مرات ومرات.
 
ألتمس لك كل العذر، فما لقلبك المسكين أمام نفحة ربانية ألقاها الله سبحانه وتعالى على يوسف الصديق، لمسة إلهية تتجلى على وجه الكريم ابن الأكرمين ليؤتى شطر الجمال، ويكون ذلك من نصيبك يا زليخة تعايشينه وترينه ويتعلق به قلبك الضعيف، تتعلقين به حبًا وغرامًا لجماله وحسنه وخلقه وعلمه، لكن لعمري ما حالك إذا أدركت أن حبك وعشقك لهذا الجمال الذى خلقه الله سبحانه وتعالى قليل قليل ، وأن الحب والعشق كله يجب أن تكنه زليخه لخالق هذا الجمال نفسه، إذا انكشف حجاب عينيك ورأيتِ هذا الكون وأدركت أنه بكل ما فيه ما
هو إلا انعكاس لعظمة وجمال الخالق سبحانه وتعالى، فما بالك بجمال الخالق نفسه، وكيف يجب أن نحبه ونعشقه حق قدره، إذا كان قلبك يا زليخه قد ذاب وذبل أمام جمال يوسف المخلوق الفاني، فماذا أنت فاعلة أمام الخالق الباقي كامل الجمال؟
لطالما تذكرتك وتساءلت عن حالك إذا قدر الله لك دخول الجنة، ماذا يمكن أن تكون أمنيتك ورجاءك في الجنة؟ بالتأكيد سوف تطلبين القرب من يوسف، كان هذا يقيني قبل أن أدرك أن قلبك كان يبحث دون وعي عما وراء هذا الجمال، وإلا فأين كانت باقي القلوب التي رأت يوسف؟ ولماذا لم تر ما رأيتِ ولم تحترق شوقًا كما احترقت؟ فإذا كان مقامك فى الجنة فما بالنا عندما ترى عيناكِ ما كان يبحث عنه قلبك، الجمال الحق اللامتناهي هو جمال الله سبحانه وتعالى.
 
أخبريني عن حالك يا زليخة: هل مازال حب يوسف هو ما يملك عقلك وقلبك؟ أم اهتديت إلى طريق آخر وجدتِ فيه عشقًا أكبر للمعشوق الحق الذي يجب أن يذوب قلبك في حبه؟ هل مازال قلبكِ يتقطع حبًا ليوسف؟ هل رأيتِ الحقيقة؟!

اقرأ أيضًا:
Advertisements
د. حسام الإمام يكتب: الإدارة بالابتسامة

ليس حلمًا بل واقع عشت تفاصيله يومًا بيوم ، أصابني الذهول في بداية اللقاء، وصاحبني التعجب والترقب خلال الرحلة حتى وجدتني أندرج تلقائيًا في تلك المنظومة،

د. حسام الإمام يكتب: انزل من فوق الحصان

عبارة جديدة فى قاموس الفهلوة والحداقة والشطارة المعجونة مع بعض الجرامات من فلسفة سيبلي نفسك وأنا أرسيك على الحوار ، مضافًا إليها قدر كافِ من رحيق الانهزامية

د. حسام الإمام يكتب: خليك بعيد

رغم صدق أحلام زينب معي دومًا، لكنني لم آخذها ولا مرة واحدة مأخذ اليقين، بل أسمعها وأقول خيرًا إن شاء الله، ولا أعيد صياغة خططي وخطواتي بناء على الحلم.

أحب ما تعمل "حتى" تعمل ما تحب

ارتبطت كلمة حتى في أذهان الكثيرين بالرائع صلاح ذو الفقار وهو يتحدث إلى البرنس أحمد مظهر في فيلم الأيدي الناعمة ويقول: أكلت السمكة حتى ذيلها.. بالك انت حتى هنا ليها كام معنى؟

لما تكبر نفسك تبقى إيه؟

مش عارف، بجد مش عارف كان نفسى لما أكبر أبقى إيه ممكن أقولك أبويا وأمى كان نفسهم لما أكبر أبقى إيه، لكن أنا شخصيًا كان نفسى أبقى إيه .. مش عارف. دايمًا

ساقط توجيهية وسمسار وقباني.. وبالعكس

يبقى الباز أفندي ويافطة الباز أفندي في فيلم ابن حميدو، المشهد الرئيسي الذي يجب أن ينحني أمامه عالم النكتة، وتتضاءل بجانبه كل الإيفيهات في كل زمان ومكان، دون أي مبالغة.

الرحلة انتهت

أنا بطبيعتى أحب السفر جداً وكنت أتمنى دوما أن أعمل فى مجال يسمح لى بالترحال والتجوال خارج مصر . فى أحد الأيام تلقيت دعوة من إحدى الجمعيات المتخصصة فى شئون

عادل إمام .. عفوًا الزعامة لها أصول

هل يستحق عادل إمام فعلاً لقب الزعيم؟ هل حقق على مدى تاريخه ما يؤهله لنيل هذا اللقب فى حضور قامات كبيرة قدمت للفن الكثير والكثير؟ هل هناك ما يميزه لنيل

الزمن الجميل

انتقادات عديدة توجه إلى وسائل التواصل الاجتماعي التي باتت دون أي شك ولا جدال اللهو الخفي السارق للوقت، المفرق بين الأخ وأخيه والابن وأبيه والزوج وزوجته

أشياء لا تشترى

وصل إلى قاعة الفرح هو وزوجته لحضور زفاف ابنة أحد أصدقائه الأعزاء، استقبله صديقه والد العروسة استقبالًا حارًا واختار له مكانًا مميزًا بين المعازيم، وجلس الجميع ينتظر وصول العروسين...

عفوًا سيدتي .. لست هذا الرجل!

الليلة باردة.. حمل كوب الشاي الساخن بين يديه وذهب نحو النافذة.. رأى قطرات المطر تنساب على زجاج النافذة كدموع التائب الذي يتطهر من ذنبه.. يارب كم أنا محتاج

"غلطتين .. والتالته تابته"

لكل إنسان قناعته الخاصة في أسلوب تعامله مع الآخرين، نرى البعض يؤمنون أن أفضل وأنجح أسلوب للتعامل هو الشك المطلق حتى يثبت العكس ويمنحك ثقته، والبعض الآخر

الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة