آراء

"الحج" رحلة روحية .. مصر عظمتها على مر التاريخ

1-8-2020 | 00:13

كانت مصر ملتقى الحجيج القادمين من دول المغرب العربى، مارين بالصحراء الغربية حتى كرداسة، أو القادمين بحرا عن طريق الإسكندرية، ثم إلى الملتقى بباب النصر، وبركة الحاج بمصر القديمة، منتظرين تحرك المحمل الذى يتم الاحتفال به فى بداية شهر شوال من كل عام، مارا بالسويس ثم سيناء وحتى العقبة.

رحلة شاقة كان الحاج يعيشها بحلوها ومرها، صابرا مهيأ للحظة هى الأهم فى حياته، لكن مع مرور الزمن وتعاقب الحروب، وظهور قطاع الطرق، توقفت لسنوات طويلة رحلات الحج عبر الصحراء.

مصر ستظل عبر التاريخ هى الملتقى سواء فى الحج، أو في غير الحج، فبالمرور على سطور تاريخ المناسبات الدينية وفى مقدمتها الحج، يتأكد للجميع عظمة هذا البلد، ليس فقط لأن كسوة الكعبة كانت تعد من أرض مصر، بعد أن بدأت في الجاهلية ثم الإسلام.

كسوة الكعبة كانت واجبا دينيا حتى قبل الإسلام، وقيل أن "تبع الحميري" ملك اليمن هو أول من كساها كاملة قبل الإسلام بعد أن زار مكة ودخلها دخول الطائفين، وهو أول من صنع للكعبة باباً ومفتاحاً.

واستمر فى كسوة الكعبة فكساها بالخصف، ثم كساها المعافى ثم كساها الملاء والوصائل، وكساها خلفاؤه من بعده بالجلد والقباطي. وكثيرون كسوها فى الجاهلية، وكانوا يعتبرون ذلك واجباً من الواجبات الدينية.

ولسنوات طويلة كانت مصر هى المكلفة بصناعتها، وهى التى ترسلها فى احتفال كبير، فكساها أبو بكر الصديق القَبَاطى المصرية، ثم في خلافة عمر كساها أيضًا القَبَاطي، وأمر أن تكون الكسوة من بيت مال المسلمين وسار على سنته، سلفه عثمان بن عفان، إلا أنه كان أول من قرر للكعبة كسوتين الأولى بالديباج يوم التروية والأخرى بالقَبَاطي يوم السابع والعشرين من رمضان.

ولم يؤثر عن علي بن أبي طالب أنه كسا الكعبة، وما كان ذلك تقصيرًا منه بل لأنه كان مشغولاً بالحرب التي أجبر على خوضها، من أجل ضمان وحدة المسلمين.

استمرت فى الدولة الأموية، ثم والعباسية، وحتى الفاطمية، وظلت مصر هى الدولة المكلفة بذلك حتى سنة 1381هـ. حيث اختصت المملكة العربية السعودية بصناعة كسوة الكعبة المشرفة حتى اليوم.

الحج هذا العام مر لظروف فيروس "كورونا" دون أن تحقق فيه أمنيات الكثيرين، لكن لعل الله أراد خيرا، ويرفع عنا بلاء بتعلق أرواحنا بأستار الكعبة، والبيت الحرام وزيارة قبر رسوله الكريم "صلى الله عليه وسلم" هى رحلة نتمناها، ونشتاق إليها، وهى ليست المرة الأولى التى تحجب عن محبى هذا المكان، فقد حجبت فى عصور قديمة سابقة بسبب الحروب، والأوبئة، والله قادر أن يرفع عن الشعوب العربية وغير العربية هذا الوباء، لتعود التكبيرات من نقطة التحرك سواء بوسائل النقل البرى أو البحرى، أو الجوى، وتعلو صيحات "الله أكبر الله أكبر ..ولله الحمد" رحلة إيمانية روحية، تسمو فيها وبها النفس والروح.

ومن هنا نشيد بالمملكة العربية السعودية التي وضعت كل الاحتياطات، ليقام الحج هذا العام، رغم المخاوف، وقد تأكد حتى كتابة هذه السطور إنه لا إصابات بفيروس كورونا بين الحجاج، ونتمنى أن تتم المناسك على أكمل وجه دون مخاطر، أو إصابات، وبدعوات أن يأتى العام القادم بحج لكل من تاقت نفسه إليه ولم يستطع، وأن يعم السلام على العالم، بنهاية جائحة كورونا وبدعوات حجاج هذا العام.

الثقافة والفنون والمسرح وموكب المومياوات .. علامات مضيئة في السنوات السبع

لم تشهد الحركة الفنية، أو الثقافية في مصر منذ سنوات طويلة، بل في كل العصور السابقة حالة من الازدهار كتلك التي تشهدها حاليا، ففي السنوات السبع منذ أن شرفت

"الهولوجرام" بين الإبهار وإفساد الحنين إلى الماضي

برغم الإبهار الذي تتميز به خاصية "الهولوجرام" والتي أصبحت في نظر البعض أحدث وسيلة لإعادة إحياء حفلات كبار النجوم أمثال أم كلثوم، وعبدالحليم حافظ، إلا أنني

السؤال الصعب عن سمير غانم!

كان السؤال رغم بساطته مدخلًا لعشرات الأسئلة، وباعثًا على أن أفكر مليًا في الإجابة، لماذا لم تكن للفنان سمير غانم طيلة حياته أية عداوات، أو حروب وصراعات على مكاسب ومناصب؟!

"حرفية كتابة السيناريو".. وكيف تصنع عملًا متكاملًا!

من بين عشرات الكتب التي تناولت فنون السيناريو والحوار، كتاب "حرفية كتابة السيناريو" للكاتب الكبير محمد الباسوسي، رئيس المركز القومي للسينما، وصاحب العديد

الحاكمون بأمر مسلسلاتهم .. ارحمو المشاهد من "التريند"

كثيرون كتبوا ينتقدون سيطرة النجوم وفرضهم سطوتهم على أعمالهم الفنية، منهم من يضرب بالسيناريو عرض الحائط مستغلا خوف المؤلف على مستقبله مع النجم، وبخاصة عندما

منى زكي في "لعبة نيوتن" .. موهبة التمثيل بالمازورة!

في فن التمثيل ليس مهمًا أن تكون ممثلًا طول الوقت، بل أن تكون نجمًا طول الوقت، هي ليست لغزًا، بل قد يقفز اسم الفنان إلى القمة بعمل يأتي بعد غياب لسنوات

طارق لطفي .. موهبة الانتقال الآمن في "القاهرة كابول"

ليس هناك أصعب على الممثل من أن يقدم شخصية يعلم جيدًا أنها ضد كل أفكاره ومبادئه، ومعتقداته، إذ إنه يحتاج إلى مجهود نفسي وبدني مضاعف، يفوق ما يتطلبه الاستعداد

السقا في "نسل الأغراب" لا يرتدي ثوب الفضيلة!

من أسرار جماليات أداء الممثل قدرته على فهم طبيعة البيئة التي يمثل عنها، هذا الفهم ينقله إلى منطقة أخرى، وهو يدرك بخبرته الطويلة أنه يراهن على فهمه للشخصية،

اغتنموه يرحمكم الله!

الكبار هم من تأثرهم لحظات التجلي بسماع الشيخ محمد رفعت، أو محمد صديق المنشاوي، أو الحصري، أو عبدالباسط، أو توشيحات نصر الدين طوبار فجرًا، وسيد النقشبندي

مهرجانات من أجل السينما .. وأخرى من أجل صناعها!

أتاحت قيود جائحة كورونا إلى بعض المهتمين بالشأن السينمائي في العالم العربي إقامة مهرجانات سينمائية "أون لاين"، وقد دعيت للتحدث في بعضها عبر تطبيق الـ"زووم"،

برامج مدفوعة لكشف المستور!

أعجبني رد نجمة كبيرة عندما سألتها عن حقيقة رفضها الظهور كضيفة على برنامج حواري عربي، قالت "لا أضمن مباغتة المذيعة بسؤال قد يضعني في حرج شديد".. قلت لها

"تريند" على حساب سمعة البشر!

ظاهرة قد تكون هي الأكثر انتشارًا هذه الأيام، قنوات على اليوتيوب، وفيديوهات تنتشر على معظم صفحات السوشال ميديا، وكتب تستعرض سير فقهاء ورجال الدين، كلها

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة