آراء

عيد التليفزيون

23-7-2020 | 15:45

> يحتفل ماسبيرو هذا الأسبوع بمناسبتين غاليتين على قلوبنا، الأولى هى عيده الستون والذى وافق الثلاثاء أمس الأول، والمناسبة الثانية هى ذكرى ثورة يوليو ويحتفل بها اليوم.


وقد جاء احتفال التليفزيون بعيده بديعا متكاملا على قنواته المختلفة، فعرضت القناة الأولى طوال اليوم لقطات من كنوز ماسبيرو الرائعة ومنها أوبريت «وطنى الأكبر» أول أوبريت فى تاريخ التليفزيون وغير ذلك من الكنوز التى أبهرت المشاهدين وأعادت ذاكرتهم لزمن الإعلام الجميل، أيضا قدم الإعلامى وائل الإبراشي حلقة مميزة بمناسبة الاحتفال استضاف فيها كلا من الإعلامية القديرة نجوى ابراهيم،والفنان والإعلامى القدير سمير صبرى، فى حوارات ثرية عن ذكريات الفن والتليفزيون.

أيضا عرضت القناة الثانية حلقة خاصة من برنامج «هنا ماسبيرو» قدمها الإعلاميان المتميزان عمرو قنديل وعاطف كامل ببراعة تحدثا فيها عن التليفزيون المصرى ودوره المهم على مر العصور ومكانته فى قلوب الأجيال ليس فى مصر فقط ولكن فى كل أنحاء الوطن العربى، وتحدث فى الحلقة الناجحة من عمالقة الفن والإعلام، الفنان القدير رشوان توفيق والإعلاميات الماهرات فريدة الزمر وسهير شلبى وفايزة واصف، وأسعدنا الحوار الثرى لكل ضيف بما له من مكانة فى قلوبنا وذكريات رائعة ودروس من الزمن الجميل واستعادة لما قام به ماسبيرو ببرامجه منذ نشأته فى نشر الوعي والتنوير وغرس الانتماء والعطاء للوطن، وهو ما دعا لإحيائه من جديد حسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام مناديا بهذه المناسبة كل الإعلاميين الي التكاتف وبذل كل الجهود لتقديم إعلام وطني قوي مؤثر يساند الدولة المصرية، وهو ما نتمناه جميعا ونتوقعه من ماسبيرو.


نقلا عن صحيفة الأهرام

تابعونا على
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
فاطمة شعراوي تكتب: هل تنتهي أزمة معاشات ماسبيرو قريبًا؟

يبشر الاجتماع الذي عقد منذ يومين بماسبيرو بين أعضاء الصندوق التأميني للعاملين بالوطنية للإعلام وحسين زين رئيس الهيئة بأن هناك انفراجة قريبة فى أزمة معاشات ماسبيرو التي تفاقمت خلال الفترة الماضية.

فاطمة شعراوي تكتب: صوت السينما

ما أحوجنا فى هذه الأيام للعودة للفن الأصيل والرقي وذكريات الفن الجميل، فهناك فارق كبير بين الجيل الذي نشأ وتربى وعاش فى عصر عمالقة الفن أمثال أم كلثوم

فاطمة شعراوي تكتب: كرم النجار .. له نصيب من اسمه

لم يخطئ المثل القائل بأن الإنسان له نصيب من اسمه .. وقد كان الكاتب والسيناريست والمخرج القدير كرم النجار الذى رحل عن دنيانا منذ أيام له نصيب من اسمه بالفعل،

فاطمة شعراوي تكتب: دروس الوفاء

يظل شهر أكتوبر هو شهر العزة والكرامة والذى نشهد فيه تجدد ذكرى النصر المجيد الذى حققه الجيش المصرى العظيم وجنودنا وقواتنا الباسلة وقدموا ملحمة عسكرية وتاريخية

فاطمة شعراوي تكتب: معاشات ماسبيرو وجهود للحل

برغم المحاولات الحثيثة التي أعلم أنها تبذل لتوفير مستحقات أصحاب المعاشات بماسبيرو، إلا أنني أشعر بشفقة كلما تلقيت اتصالات من العاملين المتقاعدين بقطاعات

فاطمة شعراوي تكتب: دروس «آخر النهار»

بطّلة هادئة ومتزنة ظهرت الإعلامية الراقية أميمة تمام بوقار وجاذبية فى الحوار كعادتها، ولكنها فى هذه المرة ضيفة وليست مذيعة، فى لقاء ممتع أجراه معها الإعلامى

فاطمة شعراوي تكتب: إستراتيجية حقوق الإنسان

جاء إطلاق استراتيجية حقوق الإنسان فى الوقت الصحيح بل والمثالي كخطوة مهمة في تعزيز حقوق الإنسان وتحسين هذه الثقافة بالمجتمع، فالجهود

فاطمة شعراوي تكتب: نادي العاصمة

- عندما يكون الضيف محاورًا قديرًا تكون الحلقة أكثر ثراء، هكذا كانت حلقة برنامج نادى العاصمة الذي تعرضه الفضائية المصرية والتى استضافت المحاور والإعلامى

فاطمة شعراوي تكتب: صوت القاهرة و«طلعت حرب»

حسنا فعلت شركة صوت القاهرة بالتوجه إلى المنتجين ومناشدة أحد البنوك المصرية للتحمس للمشاركة فى إنتاج مسلسل طلعت حرب الذى كان ولا يزال حبيسًا بالأدراج

فاطمة شعراوي تكتب: المعادي نموذجًا

لم أعتد على كتابة تجارب شخصية في مقالي، ولكني اخترت ذلك هذه المرة لإعطاء كل ذي حق حقه في مجال ومكان يصيبنا في وقت من الأوقات بالاكتئاب بل بالفزع.. وينظر

فاطمة شعراوي تكتب: أخلاقنا

من أجمل ما تعرض الشاشات تنويهات مبادرة (أخلاقنا) التي تنفذها وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع إدارة الشئون المعنوية.

فاطمة شعراوي تكتب: بهجة تامر حسني

منذ أيام سمعت فيديو بصوت النجم تامر حسنى يقول فيه: الحمد لله ربنا قدرني أكون سبب في صلح أخويا وحبيبي دياب على أخويا الكبير المنتج اللي قدمني وقدم أجيال كتير لمصر الأستاذ نصر محروس .

الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة