راديو الاهرام

ماذا كان يفعل النبي محمد في العشر الأوائل من ذي الحجة؟

28-6-2022 | 14:53
ماذا كان يفعل النبي محمد في العشر الأوائل من ذي الحجة؟ ماذا كان يفعل النبي محمد في العشر الأوائل من ذي الحجة؟
د. إسلام عوض

 

شهر ذي الحجة

أجمع علماء الدين الثقات أن شهر ذي الحجة، من أفضل الشهور وأحبها إلى المولى عز وجل، فهذا الشهر يبدأ بالأيام العشر التي أقسم الله تبارك وتعالى بها في كتابه الحكيم، فقال سبحانه وتعالى: "والفجر وليال عشر".


أفضل أيام الدنيا

كما أجمع العلماءعلى أن العشر الأول من ذي الحجة هي أفضل أيام الدنيا، وجاء في صحيح البخاري وغيره أن النبي "صلى الله عليه وسلم" قال: (ما العمل في أيام أفضل منها في هذه، قالوا: ولا الجهاد؟ قال: ولا الجهاد، إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله، فلم يرجع بشيء).

وجاء في حديث ابن عمر: (ما من أيام أعظم عند الله ولا أحب إليه من العمل فيهن من هذه العشر، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد) رواه أحمد.
 

لماذا فضل الله العشر من ذي الحجة

ويقول الدكتور عبدالغني الغريب طه، رئيس قسم الفلسفة، بكلية أصول الدين، جامعة الأزهر، إن العشر من ذي الحجة هي الأيام العشرة الأولى منه، فقد فضلها الله تعالى على غيرها من الأوقات، شحذًا للهمم والعزائم، وسعيًا الي زيادة الحسنات، إذ تجتمع فيها أمهات العبادات من صلاة، وصيام، وحج، وغيرها، ولا يكون ذلك في غيرها من أيام السنة.

وقالت دار الإفتاء المصرية، إنه ثبت عن النبي "صلى الله عليه وآله وسلم" أنه كان يصوم التسع من ذي الحجة؛ ففي «سنن أبي داود» وغيره عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وآله وسلم قالت: «كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يصوم تسع ذي الحجة، ويوم عاشوراء، وثلاثة أيام من كل شهر أول اثنين من الشهر والخميس».

واستدلت بما جاء عن حفصة رضي الله عنها قالت: «أربع لم يكن يدعهن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم صيام يوم عاشوراء، والعشر، وثلاثة أيام من كل شهر، والركعتين قبل الغداة» رواه أحمد والنسائي وابن حبان وصححه.

 

أيهما أفضل العشر الأوائل من ذى الحجة أم العشر الأواخر من رمضان

وجاء عن شيخ الإسلام "ابن تيمية" أنه حينما سئل أيهما أفضل العشر الأوائل من ذى الحجة، فقال: إن أيام العشر الأوائل من ذى الحجة أعظم عند الله من أيام العشر الأواخر من رمضان؛ لأن فيها يوم عرفة، ولكن ليالي العشر الأواخر من رمضان أعظم عند الله من ليالي العشر الأوائل من ذي الحجة؛ لأن فيها ليلة القدر".
 

ماذا أفعل في العشر الأوائل من ذي الحجة؟

ولذا فينبغي للمسلم أن يضع لنفسه برنامجًا في العشر الأوائل من ذى الحجة، كما كان يفعل النبى صلى الله عليه وسلم، من الصوم والصلاة والعلم وصلة الأرحام وذكر الله، وعلى من يضحي كراهة حلق شعره وتقليم أظافره.

اللهم بلغنا هذه الأيام المباركات، وأعنا على الطاعات والقربات الصالحات.

كلمات البحث
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة