آراء

تكلم بهدوء وامسك عصا غليظة

26-6-2020 | 16:07

نظرية قلب المائدة فى المفاوضات.. رأيتها بعينى مجسدة أمامى فى قاعة المؤتمرات الكبرى بالقاهرة..كنا نشهد توقيع اتفاق غزة أريحا عام 1994 بحضور مبارك وعرفات وبيريز..


رفض عرفات التوقيع وهم بالمغادرة وارتبك المشهد وسط ذهول الحضور والمتابعين من كل العالم؛ حيث كان الاتفاق ينقل على الهواء مباشرة.. بيريز صرخ وقال للرئيس مبارك: لا تدعه يغادر سيادة الرئيس، وعلق مبارك قائلًا لأبو عمار: تعالى شوف الراجل ده بيقول إيه، وعاد عرفات للقاعة؛ حيث واجهه مبارك بقوله: ايه يا اخويا إنت فاكر بيريز ده بيبيع بطاطا؟. ووجه بيريز كلامه لعرفات قائلًا: أتريدهم أن يقتلوني أتريدهم أن يغتالوني، وعقب ضغط من مبارك ووزير خارجيته عمرو موسى وقع عرفات على الخرائط والوثائق.

.. أتذكر دائما هذه الحادثة كلما رأيت صعوبة جولات التفاوض المصرية على كل الجبهات وهى تقترب أحيانا من النهاية فإذا بها تعود إلى المربع رقم صفر.. التفاوض إذن معركة وغالبا لا يتصور عموم الناس الصعوبات والمعاناة التي يواجهها أي مفاوض فيتعجلون النهايات أو يقفزون إلى سيناريوهات تصادمية تصل إلى حد التلويح باستخدام العنف والدخول في حروب..

وتلك مشكلة كبيرة جدا الكل سوف يخرج منها خسرانا فلا يوجد فى الحروب منتصر بدون خسائر.. ومن هنا يجب رفع منسوب الوعي عند الناس بأهمية التفاوض وحبذا لو تم تدريس فن التفاوض ضمن المناهج الدراسية.. فالحياة كلها سلسلة من المفاوضات فى السياسة والاقتصاد وحتى فى حياتنا الإجتماعية اليومية.. إليك هذه القصة التى يدرسونها دائما دلالة على براعة التفاوض والوصول إلى الهدف..

الأب يخاطب ابنه قائلا أريد أن تتزوج الفتاة التي أختارها لك.. فيرد الابن: ولكن سأختار عروسي بنفسي.. الأب: ولكني اخترت لك ابنة بيل جيتس..الابن: حسنا في هذه الحالة أوافق.. الأب مخاطبا بيل جيتس.. لدي عريس لابنتك.. بيل جيتس: ولكن ابنتي لن تقبل إلا بشخص متميز فى وظيفة مرموقة.. الأب: العريس يعمل مديرا فى البنك الدولي.. بيل جيتس: فى هذه الحالة أوافق.. الأب مخاطبا رئيس البنك الدولي..لدى شاب يصلح للعمل مديرا فى البنك.. رئيس البنك: ولكننا لدينا عدد كبير من المديرين ولا توجد مناصب شاغرة الأب: ولكن الشخص المقترح هو زوج ابنة بيل جيتس.. رئيس البنك: آه.. فى هذه الحالة تم تعيينه… شوفتوا العبقرية؟!.. هل نستطيع نحن أن ندير أعمالنا بهذه الطريقة؟

اسأل نفسك لماذا يتفاوض الناس وتتفاوض الدول؟ الإجابة هي.. من أجل الوصول إلى تسوية أو حل لمشكلة ما.. إنظر إلى روسيا على سبيل المثال إنها تتفاوض كما لو كانت تلعب الشطرنج.. فروسيا تحرك قطع الشطرنج هنا وهناك.. فى سوريا.. ومع إيران وتركيا وأخيرا فى ليبيا.. كل ذلك من أجل أن تقول فى النهاية لأمريكا كش ملك.. فأساس لعبة التفاوض هو التركيز على المصالح وليس المواقف العابرة.. وبالتالى فكل الدول تتنافس فى استخدام إستراتيجيات التفاوض من التسويف إلى الصمت المؤقت إلى أسلوب المفاجأة إلى سياسة الأمر الواقع.. وأيضا الانسحاب الظاهرى وكذلك الكر والفر.. ويقول آدم سميث إن أفضل طريقة للتفاوض هى أن تخاطب مصالح الذين فى حوزتهم ماتريد..

وفى النهاية يبدو أننا لابد أن نتفق مع آشلى بريليانت فى هذه المقولة: "إذا لم تستطع أن تدور حول خصمك أو تقفز من فوقه، أو تنفذ من خلاله فمن الأفضل أن تتفاوض معه". أو كما يقول روزفلت: "تكلم بهدوء وامسك عصا غليظة"، وهذا هو غالبا ما يفعله المفاوض المصرى.

نقلًا عن صحيفة الأهرام

صواريخ مدينة الإنتاج

على عكس مايعتقد الكثيرون.. فأنا أرى أن الإعلام المصرى مازال يمتلك كل مقومات التفوق والتميز والسبق.. فقط الأمر يحتاج إلى إعادة اكتشاف إمكانات مؤسساتنا الإعلامية..

وما الدنيا إلا لعبة ميكانو

وما الدنيا إلا لعبة ميكانو

أنا بطل الفيلم

أنا بطل الفيلم

كيف تكون مشهورا في 15 دقيقة؟

سألنا طالبة في امتحان القدرات .. لماذا تريد أن تعمل في الإذاعة والتليفزيون؟ فقالت بتلقائية شديدة .. إنها تحلم أن تكون مشهورة جدًا ..

"نفسي أعرف دماغك فيها إيه"؟

اختر رقما من واحد إلى عشرة دون البوح به، اضرب الرقم فى اثنين .. أضف للناتج العدد اثني عشر .. اقسم الناتج على اثنين .. اطرح الرقم الذى اختاره فى البداية

الكمامة وعلبة السردين

الفنان هانى شنودة يحلو له أن يذكرنى دائما بأغنية زحمة يادنيا زحمة التى لحنها لأحمد عدوية.. ويقول لى ضاحكا إنها كانت بمثابة جرس إنذار سياسى ولكن لم ينتبه

احترس من ملاعيب شيحة

محام عقر مشهور بتدخين السيجار حد الهوس… يحتفظ بصناديقه فى خزائن منزلية خوفا عليها من التلف أو السرقة أو الحريق.. ذهب إلى شركة تأمين شهيرة وطلب منها التأمين

الأزواج وعملية التطبيع

أزواج العالم أيضا صدمهم قرار جامعة كامبريدج .. المحاضرات عام 2021 سوف تكون أونلاين.. انصدموا لأن هذا معناه أن مراكز أبحاث كامبريدج تتنبأ باستمرار خطر الكورونا لمدة عام قادم على الأقل

شكرا لكم لحسن تعاونكم

بصراحة نحن نستحق الأفضل، لماذا يقدمون لنا هذه البضاعة المزجاة، ولماذا يقدمون لنا هذه الأعمال العجائبية الغرائبية السوداوية فى رمضان؟

من يرد لي عقلي؟

فى إحدى المؤتمرات الدولية حكى أحد وزراء التعليم عن تجربة بلاده مع الطلاب المبتعثين للخارج للحصول على الدكتوراه وكيف أن الدولة تتحمل عشرات الملايين كل عام ثم يهاجر المبعوثون ولا يعودون للبلاد ..

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة