آراء

قتل مع سبق الإصرار

17-6-2020 | 15:46

في الأيام الماضية ارتفع عدد المصابين يوميا في مصر بفيروس كورونا إلى أكثر من 1691، كما زاد عدد المتوفين من متوسط 36 حالة يومية إلى 97 حالة، وهذا ما أعلنته الجهات الرسمية وهي نسبة عالية جدا، وقفزة مرعبة في عدد الإصابات والوفيات، وبلا شك هناك حالات كثيرة أصيبت بهذا الفيروس، ومنها توفيت ولم تعلم عنها الأجهزة الطبية المختصة.

والحقيقة المؤكدة أن الدولة والحكومة لم تدخر وسعًا وجهدًا ومالًا وقامت قدر المستطاع بمكافحة هذا المرض من إجراءات احترازية ووقائية من تعقيم وتطهير كافة المصالح الحكومية والمنشآت والشوارع والميادين وذلك بصفة مستمرة، بالإضافة إلى تطبيق إجراءات الحظر الجزئي وهو من 8 مساء إلى 4 صباحًا؛ حيث لايمكن أكثر من ذلك؛ لأن الحظر الكلي سوف يؤدي الي شلل وانهيار في الاقتصاد القومي، كما تم غلق النوادي والكافيهات وكافة التجمعات والسماح للمصالح الحكومية العمل بنصف قوتها وإعطاء النصف الآخر إجازات مع الاحتفاظ بكافة حقوقها من الأجر والحوافز وكافة شيء.

ومن الأسباب الرئيسية لانتشار هذا الفيروس وارتفاع المصابين والوفيات إلى هذه الأرقام المفزعة أن المواطنين المصابين بالفيروس لم يهتموا بالتعليمات الاحترازية، ولم يلتزموا بالعزل المنزلي ومارسوا حياتهم بصورة طبيعية وتجولوا في الشوارع والأسواق والكافيهات السرية التي تمارس أنشطتها بعيدا عن الأجهزة الشرطية، ومنهم من يذهبون إلى أعمالهم؛ سواء العام أو الخاص يوميًا واختلطوا بالأقرباء والأصدقاء والزملاء وعامة الناس دون أن يخبروهم أنهم مصابون بالمرض، وهؤلاء المصابون غير أمناء مع أنفسهم ومع ربهم؛ لأنهم هم المصدر الرئيسي للعدوى وانتشار الفيروس بهذا الشكل المخيف.

ويجب أن يعلم هؤلاء المصابون بفيروس كورونا الذين يتحركون بحرية وسط المواطنين أنهم يعرضون حياة الناس للخطر، لأنهم من الممكن أن ينقلوا المرض إلى إنسان ضعيف المناعة أو مريض بالقلب أو غيره من الأمراض ولا يتحمل مضاعفات الفيروس ويؤدي بذلك إلى وفاته، ويكونون هم المسئولون أمام الله عن وفاته.

كما يعتبر ذلك الفعل في حكم القانون قتل مع سبق الإصرار؛ لأنه يعلم أنه مريض بمرض معدٍ يؤدي إلى الهلاك ومع ذلك يختلط بالناس متعمدًا.

ولذا على هؤلاء المصابين أن يتقوا الله ويلزموا بيوتهم فترة العزل؛ وهي 14 يومًا ولا يخرجون إلا في حالة الضرورة القصوى، مع أخذ كافة الاحتياطات التي لا تؤدي إلى العدوى حتى يعافيهم الله من هذا البلاء؛ لأنهم سوف يحاسبون يوم لا ينفع فيه مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم؛ وذلك عن الأنفس البريئة التي ازهقت بسبب رعونتهم وتهورهم ونشرهم هذا المرض بين الناس.

[email protected]

محمود دياب يكتب: البطل الأول في كشف الجرائم

لقد كانت كاميرات المراقبة خلال الفترات الأخيرة هي البطل الأول في رصد الكثير من الجرائم والحوادث وفك طلاسمها ورصد مرتكبيها وآخرها عندما تم اختطاف طفل الغربية

محمود دياب يكتب: هذا يحدث في محافظة الجيزة

تتجه الدولة الآن اتجاهًا محمودًا في مضمار التوسع في الاقتصاد الأخضر وهو اتجاه عالمي للحد من التلوث وتحسين جودة الهواء وهناك تكليف من الرئيس عبدالفتاح السيسي

محمود دياب يكتب: إنني أشم رائحة الشماتة والانتقام

الشهادة التي أدلى بها الداعية محمد حسان وقبله الداعية محمد حسين يعقوب أمام المحكمة في القضية المعروفة إعلاميا بخلية داعش إمبابة والتي كان استدعاؤهم بناء

حيل لا تنطلي على أحد

ما إن بدأ يتردد في وسائل الاعلام أن هناك احتمال إجراء حركة تغييرات في المحافظين حتى شمر معظم المحافظين عن سواعدهم وشحذوا الهمم وأصبحوا يوميًا في غزوات

أتمنى أن ينضم إليهم الكثيرون

بعد غدٍ يحل علينا جميعًا مناسبة هي من أعظم المناسبات الدينية في الإسلام وشعيرة من شعائر الدين، وأيام عظيمة عند كافة المسلمين في كل بقاع الأرض وهو عيد الأضحى

حتى لا يكون حبرًا على ورق

القرار الذي اتخذه المجلس القومي للأجور مؤخرًا بتحديد الحد الأدنى للأجور للعاملين بالقطاع الخاص بواقع 2400 جنيه شهريًا، وأنه سيكون إلزاميًا لمنشآت القطاع

الذين انطفأ الأمل في صدورهم

مع اقتراب موسم الحج هذا العام، هناك الكثيرون من الناس يتوقون ويتشوقون لأداء شعائر هذه الفريضة العظيمة التي تهفو النفوس مدى الحياة على أدائها وتكرارها،

لا ينكرها إلا فاقد الوطنية

جملة سمعتها كثيرًا وتتردد على ألسنة غالبية المصريين والأخوة العرب في حق الرئيس عبدالفتاح السيسي وهي عبارة "لو كان هذا الإنجاز الوحيد يكفيه هذا" فمنهم من

الدور سوف يأتي عليهم

غالبية أهل المعاشات من الموظفين هم من طبقة المظلومين في الأرض ماليًا واجتماعيًا وحتى إنسانيًا؛ حيث هؤلاء أفنوا شبابهم وصحتهم وأعمارهم في خدمة الوظيفة وعندما،

هذه مصر يا سادة

سيظل قدر مصر على مر التاريخ أنها السند والعون والشقيقة الكبرى لكل الدول العربية والخليجية وقت الشدة قبل الرخاء، وهي وتد الخيمة الذي يظل تحتها كل الأمة

حجبها يفيد ونشرها يضر

لاشك أن هناك أخبارًا عندما يتم نشرها في وسائل الإعلام تضر ولا تفيد المجتمع، وتعمل على زيادة حدة العنف والحقد الطبقي، وتثير الحنقة في النفوس وغيرها من السلبيات

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة