محافظات

في ذكرى تحرير سيناء.. "شوشة" لـ"بوابة الأهرام": الدولة بكاملها تعمل على خلق واقع جديد بأرض الفيروز| صور

25-4-2020 | 13:50

محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء

شمال سيناء - هناء الطبراني

أكد اللواء دكتور محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء، أن الدولة المصرية بكاملها تعمل على خلق واقع جديد على أرض الفيروز، مشيرا إلى أن الأمر مختلف هذه المرة، وأن ثروات سيناء لم تعد مهدرة كما حدث في السابق والدولة عازمة على استغلالها الاستغلال الأمثل من خلال بناء مصانع جديدة وتوفير فرص عمل بكل المشروعات، بما يحقق التنمية المستدامة وبالشكل الذي يجعلها إضافة حقيقية للاقتصاد المصري.


جاء ذلك خلال تصريحات خاصة، حصلت عليها "بوابة الأهرام"، في الذكرى الـ 38 لعيد تحرير سيناء، والتي يحتفل بها الشعب المصري اليوم السبت.

وأوضح "شوشة" في تصريحاته، عن وجود خطة لرصف الطرق ستشمل سيناء بالكامل، وفي مجال الخدمات التي تمس حياة المواطنين، كما توجد مشروعات المياه التي تجري أعمالها، وتضمن وصول مياه الشرب لكل مناطق سيناء، مشيرا إلى وصول الغاز الطبيعي إلى كل المنازل بالمحافظة.

وأضاف "شوشة"، أن المحافظة وضعت خطة كبيرة لاستغلال مياه السيول، خاصة أن سد الروافعة بوسط سيناء يحتجز كميات كبيرة من المياه وهي ما سيتم استخدامها في الزراعة، مشيرا إلى أن هناك خطة أكبر جار دراستها لتعظيم الاستفادة من مياه السيول بسيناء.

وأشار "شوشة"، إلى وجود العديد من الحوافز للاستثمار بسيناء بسعر مناسب للأراضي، حيث قامت المحافظة بإنشاء أكبر مصنع للرخام بسيناء، ويعمل حاليا بطاقة كبيرة، ويعد من أكبر المصانع في العالم، خاصة أنه يقوم على استخدام الموارد المتوفرة بسيناء، ومصانع البلاستيك في منطقة بئر العبد، وغرب العريش، كما يوجد استثمار زراعي والذي سيقام علي مسار ترعة السلام ، مشيرا إلي استفادة جميع المستثمرين بالتيسيرات التي لم تكن موجودة من قبل لضمان استمرارية المشروع ونجاحه.

وأوضح "شوشة"، أن الاستثمار بسيناء يسير في مساره الصحيح، وبصورة متسارعة للغاية، وهو استثمار حقيقي، رافضا فكرة تصوير سيناء على أنها إرهاب فقط قائلا "هذا تصوير خاطئ للغاية، فيد تحمل السلاح ويد تبني وتعمر، وسوف يتم تأكيد ذلك خلال سنوات قليلة مقبلة".

ولفت "شوشة" إلى أن الأنفاق الأرضية التي تم إنشاؤها، بمحافظات الإسماعيلية وبورسعيد، ربطت سيناء بعضها البعض، وسهلت حركة التجارة والنقل فى الإقليم، وعززت ركائز التنمية، إضافة إلى الربط بين قارتى إفريقيا، وآسيا، عبورا أسفل المجرى الملاحى لقناة السويس، وهو بداية لراحة أكبر في نهاية عزلة سيناء للأبد، وسيزيد من فرص الاستثمارات، فضلا على أن هناك خطة متكاملة لتنمية سيناء، وسيتم توفير 2 مليون فرصة عمل، وضخ استثمارات بنحو 20 مليار دولار، وأن الأنفاق ستخدم هذه التنمية بشكل مباشر فضلا عن المدن الجديدة التي سيتم إنشاؤها برفح وبئر العبد لاستيعاب التجمعات التنموية بوسط سيناء.


محافظة شمال سيناء


محافظة شمال سيناء


محافظة شمال سيناء


محافظة شمال سيناء


محافظة شمال سيناء

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة