آراء

هذا القرار جاء في وقته ومحله

10-3-2020 | 19:45

الحقيقة أن الدولة تخطو خطوات جادة وسريعة في تسهيل حركة الاستثمار وإزالة العقبات من أمام المستثمرين ورجال الأعمال، وخلق بيئة تشريعية آمنة قادرة على جذب وتشجيع الاستثمار المحلي والأجنبي، وكان آخرها وليس آخرًا قرار مجلس النواب بإلغاء عقوبة حبس رجال الأعمال في المخالفات الاقتصادية واستبدالها بالعقوبات المالية المغلظة؛ طالما لا يتعلق الأمر بجريمة تمس الشرف أو الأمانة.


وهو قرار إيجابي ومكمل للقرارات الاقتصادية الإيجابية السابقة التي اتخذتها الدولة، ومنها مبادرة البنك المركزي بالوقوف بجانب أصحاب المصانع المتعثرة وإقراضهم، والاتفاق مع البنوك لجدولة ديونهم؛ من خلال إطلاق مبادرة دعم الصناعة المصرية، وذلك يأتي استكمالا لبرنامج الإصلاح الاقتصادي، ويتسق مع توجيهات القيادة السياسية في توفير جميع الضمانات للمستثمرين في الداخل والخارج؛ لتحسين مناخ الاستثمار في مصر الذي يساهم في خلق بيئة اقتصادية واعدة قادرة على دفع عجلة التنمية.

وبلا شك أن هذا القرار جاء في وقته ومحله؛ لأنه سوف يعمل علي تسهيل حركة الاستثمار الداخلي والخارجي، وعلى جذب الاستثمارات المحلية والأجنبية، وتشجيع رجال الأعمال والمستثمرين على الجرأة والانطلاق نحو استثمار أموالهم في مشروعات وليس بداخلهم أي خوف أو توجس لو حدثت أي مشكلة اقتصادية له مع أي جهة من الجهات التي يتعامل معها في الدولة فلن يتم تقييد حريته، ولذا هذا القرار يبعث رسالة طمأنينة للمستثمر، ويشجع على فتح قنوات استثمارية جديدة ويؤكد أن المناخ الاستثماري في مصر بدأ يسير على النهج العالمي.

كما أن هذا القرار سوف يزيد من قبل رجال الأعمال والمستثمرين على الاعتماد على شركات التأجير التمويلي والتمويل العقاري والتخصيم للاستفادة من تمويلهم ومشاركتهم الاقتصادية، وهذا بدوره سوف ينعش المجال الاقتصادي بكافة أشكاله، وهذا سوف يجعل مصر تشهد بإذن الله خلال الفترة القادمة نهضة صناعية قوية بعد تذليل كافة العقبات الآن التي كانت تواجه المستثمرين والصناع؛ مما يترتب عليه توفير آلاف من فرص العمل والحد من البطالة وزيادة السلع والمنتجات بالأسواق؛ مما يعمل على استقرار الأسعار وزيادة فتح أبواب التصدير لمعظم دول العالم؛ مما يزيد من إيرادات الدولة من الضرائب ويوفر العملة الصعبة، ويخفض عجز الموازنة وتحسين مستوى معيشة المواطن المصري.

[email protected]

محمود دياب يكتب: البطل الأول في كشف الجرائم

لقد كانت كاميرات المراقبة خلال الفترات الأخيرة هي البطل الأول في رصد الكثير من الجرائم والحوادث وفك طلاسمها ورصد مرتكبيها وآخرها عندما تم اختطاف طفل الغربية

محمود دياب يكتب: هذا يحدث في محافظة الجيزة

تتجه الدولة الآن اتجاهًا محمودًا في مضمار التوسع في الاقتصاد الأخضر وهو اتجاه عالمي للحد من التلوث وتحسين جودة الهواء وهناك تكليف من الرئيس عبدالفتاح السيسي

محمود دياب يكتب: إنني أشم رائحة الشماتة والانتقام

الشهادة التي أدلى بها الداعية محمد حسان وقبله الداعية محمد حسين يعقوب أمام المحكمة في القضية المعروفة إعلاميا بخلية داعش إمبابة والتي كان استدعاؤهم بناء

حيل لا تنطلي على أحد

ما إن بدأ يتردد في وسائل الاعلام أن هناك احتمال إجراء حركة تغييرات في المحافظين حتى شمر معظم المحافظين عن سواعدهم وشحذوا الهمم وأصبحوا يوميًا في غزوات

أتمنى أن ينضم إليهم الكثيرون

بعد غدٍ يحل علينا جميعًا مناسبة هي من أعظم المناسبات الدينية في الإسلام وشعيرة من شعائر الدين، وأيام عظيمة عند كافة المسلمين في كل بقاع الأرض وهو عيد الأضحى

حتى لا يكون حبرًا على ورق

القرار الذي اتخذه المجلس القومي للأجور مؤخرًا بتحديد الحد الأدنى للأجور للعاملين بالقطاع الخاص بواقع 2400 جنيه شهريًا، وأنه سيكون إلزاميًا لمنشآت القطاع

الذين انطفأ الأمل في صدورهم

مع اقتراب موسم الحج هذا العام، هناك الكثيرون من الناس يتوقون ويتشوقون لأداء شعائر هذه الفريضة العظيمة التي تهفو النفوس مدى الحياة على أدائها وتكرارها،

لا ينكرها إلا فاقد الوطنية

جملة سمعتها كثيرًا وتتردد على ألسنة غالبية المصريين والأخوة العرب في حق الرئيس عبدالفتاح السيسي وهي عبارة "لو كان هذا الإنجاز الوحيد يكفيه هذا" فمنهم من

الدور سوف يأتي عليهم

غالبية أهل المعاشات من الموظفين هم من طبقة المظلومين في الأرض ماليًا واجتماعيًا وحتى إنسانيًا؛ حيث هؤلاء أفنوا شبابهم وصحتهم وأعمارهم في خدمة الوظيفة وعندما،

هذه مصر يا سادة

سيظل قدر مصر على مر التاريخ أنها السند والعون والشقيقة الكبرى لكل الدول العربية والخليجية وقت الشدة قبل الرخاء، وهي وتد الخيمة الذي يظل تحتها كل الأمة

حجبها يفيد ونشرها يضر

لاشك أن هناك أخبارًا عندما يتم نشرها في وسائل الإعلام تضر ولا تفيد المجتمع، وتعمل على زيادة حدة العنف والحقد الطبقي، وتثير الحنقة في النفوس وغيرها من السلبيات

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة