عرب وعالم

موسكو تعرب عن قلقها إزاء احتجاز وترويع مراسلي "سبوتنيك" في تركيا

2-3-2020 | 15:07

دميتري بيسكوف المتحدث باسم الرئاسة الروسية

أ ش أ

أعرب المتحدث باسم الرئاسة الروسية "الكرملين" دميتري بيسكوف عن قلق موسكو حول الأحداث التي وقعت مؤخرا مع مراسلي وكالة أنباء "سبوتنيك" الروسية في تركيا.


وقال بيسكوف -في تصريح أوردته وكالة أنباء "سبوتنيك " اليوم الإثنين إن روسيا تأمل في ألا يتعرض عمل ممثلي وسائل الإعلام، وخاصة الذين يعملون في وسائل الإعلام الروسية، مثل "سبوتنيك" لأي قيود أو مواقف مماثلة للحادثة التي وقعت يوم السبت الماضي في أنقرة .

وكانت مجموعة من الأشخاص قد هاجمت منازل موظفي وكالة أنباء "سبوتنيك" في العاصمة التركية، مرددين شعارات تضمنت تهديدات وإهانات، محاولين فتح الأبواب واقتحام المنازل.

وأعلنت الخارجية الروسية أن موظفي وكالة "سبوتنيك - تركيا" حسب المعلومات المتوفرة محتجزون لدى الأجهزة الأمنية منذ يوم أمس.

وأعلنت النيابة العامة التركية، أنها لم تجد أي مؤشرات على "أعمال إجرامية " فيما يتعلق بأنشطة ثلاثة من صحفيي "سبوتنيك - تركيا".

وأكد مراسل "سبوتنيك" أن الصحفيين أخبروا أقاربهم بأنفسهم عن خبر إطلاق سراحهم، وخرجوا لاحقا من مبنى النيابة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة